شريط الاخبار
مجلس الوزراء وأهم القرارات في قطاع التجارة: مخرجات أجتماع الوزراء بخصوص بعث نشاطات الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: اهم ما جاء في مجلس الوزراء بخصوص قطاع الصناعة: بخصوص قطاع التعليم العالي والبحث العلمي: أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء: تكوين خاص بـ»الحروب الحديثة» لسلاح المشاة بالجيش لمواجهة التهديدات بلمهدي يكشف عن إحصاء أزيد من 4 آلاف مسجد معني بالفتح التدريجي العودة إلي مراكز التكوين منتصف نوفمبر ومناقشة المذكرات في ديسمبر مديرو الثانويات يقترحون إلغاء المرسوم التنفيذي الخاص بالعطل الاستثنائية تفكيك عصابة إجرامية تضم رجال أمن وإداريين تحت قيادة لاعب دولي سابق البروفيسور بلحسين يوصي بتشديد بروتوكولات الصحة بالأماكن العمومية النطق بالأحكام في قضية درارني.. سمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم جمعية التجار والحرفيين تطالب المهنيّين بالتقيّد بإجراءات الوقاية فتح المساجد قبل الأذان بـ15 دقيقة وإقامة الصلاة مباشرة قطاع الأشغال العمومية والسياحة الأكثر تضررا بسبب جائحة كورونا «المحور اليومي» تواصل مسيرتها وتتمسك بمبادئ نذير بن سبع «جازي» يخصص مساعدة بـ100 مليون دج اتحاد الفلاحين يدعو لضمان التعويضات للمتضررين سعر البرميل يتراجع إلى 41.78 دولارا إنتاج 12.7 مليون قنطار من الطماطم في السداسي الأول 90 بالمائة من الوكالات السياحية تتجه نحو الإفلاس احتجاجات على غلق سوق الخضر بمستغانم الجراحة العامة متوقفة بمستشفى 240 سرير ببشار مستشفيان جديدان يدخلان حيز الخدمة نهاية السنة بتقرت المركز الجامعي «السي حواس» بباتنة يقترح 3 دفعات لاستكمال السنة الجامعية جمعية الأولياء ترفض تحديد عتبة الدروس لتلاميذ «الباك» و»البيام» وزير النقل يؤكد خلوّ موانئ الوطن من سلع خطيرة ومواد متفجرة الجزائريون يعودون «تدريجيا» لحياتهم العادية ابتداء من اليوم تعديل مواقيت الحجر الجزئي ورفع حظر حركة المرور ما بين 29 ولاية 3400 مسجد من أصل 17 ألفا معني بالفتح بداية من السبت المقبل سد بني هارون لا يشكل أيّ خطر وليس سبب زلزال ميلة قوافل «الحراقة» تواصل التدفق على إسبانيا والشرطة تتوقع تزايدها انخفاض نسبة شغل الأسرّة بالمستشفيات بـ45 بالمائة منذ نهاية جوان إعانات مالية للمتضررين من زلزال ميلة المركز الجامعي بغليزان يكشف تاريخ الاستئناف ودورات الاستدراك والمناقشات «مدراء جامعات الوسط وضعوا برتوكولاتهم تحت تصرف مدراء الخدمات تماشيا وقدرات الاستيعاب» السماح لتلاميذ «الباك» «البيام» بالالتحاق بالمؤسسات يوم 23 أوت للمراجعة محاكمة بهاء الدين طليبة يوم 12 أوت الجاري محكمة الجنايات تفتح ملف قضية أحد رفقاء «عبد الرزاق البارا» وزارة الصحة تعاين مخابر الانتاج لتحديد اللقاح «المثالي»

مجلس الوزراء شدّد على التصدير بعد تلبية الاحتياج الوطني

تعليمات بتسريع اعتماد 40 وحدة للإنتاج الصيدلاني


  13 جويلية 2020 - 18:17   قرئ 210 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
تعليمات بتسريع اعتماد 40 وحدة للإنتاج الصيدلاني

 وجه رئيس الجمهورية تعليمات استعجالية قصد وضع كافة وحدات الإنتاج الصيدلانية وشبه الصيدلانية تحت وصاية وزارة الصناعة الصيدلانية، وكذا تسريع اعتماد 40 وحدة إنتاج وطنية، وتأتي هذه القرارات لفسح المجال أمام تطوير صناعة صيدلانية محليّة موجهة لتلبية الاحتياجات الوطنية بمستوى 70 % على الأقل، قبل الشروع في وضع مخطط استراتيجي يضمن إنعاش مجال الصادرات.

أمر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بالشروع في الخطة الإستراتيجية التي تقتضي تقليص الواردات في الحدود التي تسمح بتحقيق الأمن الاقتصادي والمالي، وكذا توفير قرابة مليار دولار من استيراد المنتجات الصيدلانية.

ولتحقيق هذا المسعى الحكومي، أسدى الرئيس تعليمات من أجل الشروع في أقرب الآجال في تنفيذ البرنامج المقرر، مع إعطاء الأولوية للوحدات الجاهزة للدخول في الإنتاج، وبالتالي فسح المجال أمام تطوير صناعة صيدلانية موجهة لتلبية الاحتياجات الوطنية بمستوى 70 % على الأقل، على أن تكون قادرة في الوقت ذاته على إنعاش مجال الصادرات على المدى القريب.

 من جهتها، تعتزم الوزارة المكلفة بالصناعات الصيدلانية تنفيذا لتوجيهات الرئيس رفع طاقة الإنتاج الوطني للأدوية المصنعة محليا، خاصة أن المسؤول الأول عن القطاع  «لطفي بن باحمد» سبق له أن أكد رغبة قطاعه في تطوير الإنتاج المحلي، من خلال اعتماد خطوات سلسة ومساعدة، لاسيما من خلال مرافقة الصناعيين المحليين ودعمهم، وكذا إزالة القيود المختلفة التي تعيق تحقيق مشاريعهم التي تدخل في مجال صناعة الأدوية، وبهذا الخصوص أبرز «بن باحمد» أن قطاعه حدّد مبدئيا هدفا يقضي بتغطية 70% من الاحتياجات الوطنية للأدوية في ظرف سنتين.

وبخصوص الصناعيين المحليين الذين يواجهون جملة من العراقيل، لاسيما القيود البيروقراطية، بما في ذلك تأخير التسجيل، ووجود وحدات إنتاج متوقفة عن العمل بسبب قرارات إدارية، أشار «بن باحمد» إلى أن دائرته الوزارية ستعمل جاهدة في الفترة المقبلة على تذليل العقبات الإدارية التي تسببت في تعطيل وتراجع الإنتاج الوطني للأدوية،

 مبرزا في هذا السياق أن استحداث وزارة للصناعات الصيدلانية سيجعل من الممكن التكفل بكفاءة أكبر بمختلف الإشكاليات التي تعيق تطوير الإنتاج المحلي للأدوية، خاصة بعد أن تم وضع اللمسات الأخيرة على المراسيم المتعلقة بالصناعة الدوائية بالجزائر، مما سيجعل من الممكن وضع سياسة جديدة في مجال الصناعة الصيدلانية لصالح المنتجين المحليين على وجه الخصوص. وحول طبيعة النصوص المستحدثة، أبرز المسؤول أن تسجيل الأدوية والتصديق عليها، ودفاتر الأعباء المتعلقة بالاستيراد والإنتاج الوطني، وتعريف المؤسسة الصيدلانية وتحديد الأدوية الأساسية، أهم ما تطرقت إليه النصوص الجديدة، غير أن الوزير أكد أن هذه الإجراءات لا تكفي وحدها لرفع الإنتاج المحلي للأدوية، مشيرا بذلك إلى الدور الكبير الذي تلعبه الوكالة الوطنية للأدوية التي تعتبر أداة أساسية في تطوير الصناعة الصيدلانية لما تتمتع به من خبرات ذات وزن، وكذا ميزانيتها الكبيرة، لاسيما بعد أن تم دمج خدماتها مع مختبر مراقبة المنتجات الصيدلانية.

عبد الغاني بحفير