شريط الاخبار
الجزائر تتجه لإبرام اتفاقيات اقتناء لقاحي «جونسون» و«نوفافاكس» لجنة لعرابة تفتح نقاشا حول مشروع قانون الانتخابات الوضعية الوبائية تفضح تجار «المناسبات» وتكشف تورط قرابة ألفي مضارب 169 إطار من الداخلية لمتابعة تنفيذ المشاريع بمناطق الظل عقوبات قديمة ترمي بزطشي خارج انتخابات الفيفا الجزائر تطالب بمقعدين دائمين لإفريقيا في مجلس الأمن حجز 04 قناطير من الكيف وتوقيف 27 تاجر مخدرات خلال أسبوع مواصلة التحقيقات مع خليدة تومي في ملفات فساد متعلقة بتظاهرات ثقافية مستثمرون ورجال أعمال يدقون ناقوس خطر التفكيك الجمركي مع أوروبا انقضاء فترة التسجيل للامتحانات الوطنية اليوم والتأكيد ابتداء من الفاتح مارس مجلس قضاء العاصمة يصدر اليوم الأحكام في ملف تركيب السيارات 44.60 بالمائة نسبة امتلاء السدود عبر الوطن قروض «حلال» لمكتتبي «أل بي بي» لتسديد مستحقاتهم المالية والظفر بالسكن الصيرفة الإسلامية لمحاصرة الأموال الموازية وإدخالها في القنوات الرسمية «قضية الطفل يانيس لا علاقة لها بالاختطاف والشعوذة» تراجع محسوس في وفيات كورونا وتسجيل أضعف حصيلة في جانفي تأميم النقل الجامعي.. مراجعة المنحة ورفع تسعيرة الخدمات وتحسين نوعيتها تمديد خطوط النقل بالميترو إلى الشراقة والدرارية ودالي إبراهيم 9154 احتجاج ومسيرات الحراك تراجعت بـ84 بالمائة خلال 2020 ستورا يتشبث بتقريره ويستبعد معالجة الملف بالاعتذار 197 إجراء مستعجل لـ«كناس» على طاولة رئيس الجمهورية حجز قرابة نصف مليون أورو و30 ألف دولار في 2020 جراد يدعو الجمارك للمشاركة بشكل أكبر في جهود مكافحة الفساد تعديل مرتقب في قانون الجمارك لتكيّيفه مع التوجه الجديد للسياسة الخارجية رئيس منظمات المحامين يؤكد وضع تدابير صارمة لضمان «كفاءة» المحامين الصحة العالمية توصي بتشارك اللقاحات بين البلدان إعداد النسخة النهائية للإستراتيجية الوطنية لترقية الصادرات خارج المحروقات معاقبة أزيد من نصف مليون مواطن لعدم ارتدائهم أقنعة واقية من كورونا زيادات مرتقبة تصل إلى 40 بالمائة في تكاليف العمرة بسبب جائحة كورونا «أسترازينيكا» تعلن تأخرا في الإمداد بالجرعات والجزائر ضمن الدول المعنية 10 آلاف مكتتب «أل بي بي» عاجزون عن تسديد مستحقاتهم الشريك الإسباني ينسحب من مشروع مخطط سير العاصمة الدبلوماسية تتحرك لضمان حصة الجزائر من اللقاح في وقتها إسقاط شرط عتبة 4 بالمائة سيفتح سوقا جديدة لبيع القوائم لدى الأحزاب قرابة مليوني تلميذ سيجتازون امتحانات «السانكيام» و»البيام» و»الباك» وزير الطاقة يتوقع استقرار أسعار النفط عند 55 دولارا خلال 2021 إنشاء 30 ألف مؤسسة في الصناعات التقليدية والحرف خلال 2020 قرار تجميد استيراد اللحوم الحمراء سيوفّر 200 مليون دولار سنويا عمال «أنيام» في مسيرة حاشدة بتيزي وزو دفتر شروط جديد لتنظيم نشاط مدارس تعليم السياقة

بالنظر لعدم استفادة الخزينة العمومية من حجم المبادلات المالية

الحكومة مطالبة بالتحكم في التجارة الالكترونية لحماية الاقتصاد الوطني


  02 ديسمبر 2020 - 20:48   قرئ 473 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
الحكومة مطالبة بالتحكم في التجارة الالكترونية لحماية الاقتصاد الوطني

في ظل انتعاش التجارة الالكترونية مجددا بالموازاة مع الموجة الثانية لجائحة كورونا بالبلاد، دعا خبراء الاقتصاد والجباية الحكومة ووزارة التجارة بالخصوص إلى ضرورة مراقبة وتأطير العملية، لحماية الاقتصاد الوطني وضمان السيولة المالية بالخزينة العمومية، مما يساهم في نمو الاقتصاد الوطني وزيادة الفعالية الاقتصادية للتجارة الالكترونية.

دعا الخبير في الشؤون الجبائية بوبكر سلامي، في اتصال بالمحور اليومي، الحكومة ووزارة التجارة بالتحديد إلى ضرورة التحكم في التجارة الالكترونية بالموازاة مع انتعاشها مجددا تزامنا والموجة الثانية لجائحة كورونا، من خلال استغلال وتأطير هذا النوع من التجارة الذي كان من ضمن الأهداف الاقتصادية المسطرة، وكذا التحكم فيه ومراقبته لمعرفة حجم النفقات المالية رقم الأعمال المتداولة في السوق الوطنية.

 تحدث الخبير بوبكر سلامي عن سلبيات التجارة الالكترونية ونشاطها بعيدا عن رقابة وزارة التجارة، مؤكدا أن عدم تفعيل صيغة الدفع الالكتروني بالشكل المطلوب يضر بالاقتصاد الوطني والمستهلك، موضحا أن صيغة الدفع عند الاستلام ليس لها آثار مادية على السيولة المالية، حيث أن الخزينة العمومية لا تستفيد من حجم الأموال المتداولة في سوق التجارة الالكترونية، مما يضعف السيولة المالية أكثر، إضافة إلى ذلك - يتابع محدثنا كلامه - أن هذه الصيغة من الدفع ترضي المستهلك من جهة إلا أنها تضره في ظل غياب أية فاتورة توضح قيمة المنتوج، وحتى ضمان ما بعد البيع مما يفتح الباب أكثر للاحتيال».

وفي ذات الصدد، لم ينكر محدثنا الدور الفعال للتجارة الالكترونية في تشجيع النمو الاقتصادي بتنشيط شبكات الإنتاج والتوزيع، من خلال تنشيط الحركية التجارية بالنظر إلى محدودية الحركية التجارية بالمحلات سواء داخل الوطن أو مِن وإلى الخارج، باعتبارها وسيلة ناجعة مهمة لتسويق الخدمات والمنتجات بأسهل الطرق دون تنقل المستهلك وكسره لحواجز الوقت والمكان بالموازاة مع الإجراءات الوقائية التي تفرضها الدولة بسبب تفشي الوباء. من جهته، يرى رئيس الفدرالية الوطنية للمستهلكين الجزائريين حريز، في حديث للمحور اليومي، أمس، أن التجارة الالكترونية عملية إيجابية للمستهلك بطبيعة الأمر لاختصار الوقت والجهد والمسافة على الزبون إلا أن الوسيلة تبقى غير آمنة في ظل غياب نظام الدفع الالكتروني وتفعيله، بالرغم من تفضيل الزبائن للدفع نقدا عند الاستلام نظرا للتخوف من الاحتيال في المنتج وغيره، إلا أن الأمر يتعداه، على غرار تأكيد المتحدث على أن هذا النوع من التجارة لن يحل محل التجارة العادية.

وراح محدثنا، في السياق ذاته، إلى التأكيد على معالجة مشكل الاستثمار في الجزائر في ظل أزمة كورونا بالنظر لغلق عشرات المؤسسات الاقتصادية وإحالة عمالها على البطالة الإجبارية، بالمقابل فتح بعض المؤسسات الناشئة التي لن تسد العجز في الإنتاج الذي خلفه غلق عشرات المؤسسات بالسوق، داعيا الحكومة إلى طمأنة المواطنين والراغبين في الاستثمار بتسهيل عملية حصول التجار والمستثمرين على قروض بنكية لضمان استمرارية الإنتاج وعدم توقفها نهائيا، وكذا احتسابها ضمن أجندة الديون والاتفاق على سدادها بعد الخروج من الأزمة الحالية، الأمر الذي اعتبره حريز مشجعا للإنتاج أكثر، ويساهم في نمو الاقتصاد الوطني.

 مريم سلماوي