شريط الاخبار
الحكومة تشرع في استرجاع المصانع المصادَرة من رجال الأعمال النواب يشرعون في حزم حقائبهم لمغادرة البرلمان الوزارة الأولى تمدد إجراءات الحجر بـ 19 ولاية لـ 15 يوما «نعول على التمثيليات الديبلوماسية للترويج للمنتوج الوطني وتشجيع المصدرين» مراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة تسرّع وتيرة الإنجاز ماندي سيجدد عقده مع بيتيس أفريل القادم ! الحكومة تستهدف إنهاء الفوضى في القطاع الصيدلاني الوفاق يواجه مصيرا مجهولا في افتتاح دور مجموعات «الكاف» العودة للفوترة في أسواق الخضر والفواكه للقضاء على المضاربة العدالة تشرع في التحقيق مع الإرهابي أحسن رزقان المدعو «أبو الدحداح» العزف على أوتار مقطوعة الولايات الوسطى دون أسواق للسيارات المستعملة وزارة العدل تقترب من طيّ ملف موقوفي الحراك نهائيا تأجيل ملف نهب العقار في سكيكدة إلى 14 مارس التراشق يطبع النشاط الحزبي قبيل فتح الترشيحات للتشريعيات وزارة التجــــــــارة تمنـــــــع استيـــــــراد 13 منتوجـــــــا جديـــــــدا وزارة التربية تتدخل في الوقت بدل الضائع لتفادي الإضرابات «فتح المعابر البرية ضروري لتجنّب كساد المنتجات الفلاحية بالوادي» الكوكي يصر على نقاط بسكرة قبل التفكير في أورلاندو تبون يشدد على غلق الحدود والمجال الجوي للوقاية من كورونا تفعيل منصة حجز مواعيد أخذ اللقاح المضاد لكورونا تعليمات للولاة بإلغاء صحيفة السوابق القضائية واعتماد الوثائق الإلكترونية ثنائية الإسلامي - العلماني نواب الغرفة العليا يزكون بالأغلبية قوجيل رئيسا لمجلس الأمة الجزائر تضمن مبدئيا 23 مليون جرعة لتطعيم 35 بالمائة من المواطنين تبون يدعو المركزية النقابية لتحصين الجبهة الاجتماعية لا خسائر بشرية.. هلع وتشققات بمنازل ومدارس في زلزال سطيف الجزائر تستلم 200 ألف جرعة من لقاح «سينوفارم» الصيني المركزية النقابية تؤكد عزمها على إعادة فتح ملف التقاعد النسبي جراد يؤكد مواصلة متابعة المسؤولين الذين أضرّوا بالاقتصاد الوطني شنڤريحة يحذر من استغلال حروب الجيل الجديد في توجيه الرأي العام تأجيل ملف تفجيرات قصر الحكومة إلى الدورة الجنائية المقبلة «لا ندرة في مادة الزيت المقنّنة.. وعهد الاحتكار قد ولّى» المساعدون والمشرفون التربويون يجتمعون اليوم للفصل في قرار الإضراب العميد يكتفي بنقطة بطعم الهزيمة أمام الترجي «تربص مارس فرصة لبلماضي لاكتشاف عناصر جديدة» كبح الأطماع غير المشروعة زيارة مرتقبة لأعضاء السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا إلى الجزائر وزارة المالية تمدّد آجال صرف منحة كورونا إلى 10 مارس 389 قضية اعتداء على الأطقم الطبية منذ بداية الجائحة

موازاة مع تحقيق الفائض وتخفيف قيود التصدير

منتجات فلاحية جزائرية تغزو الأسواق الآسيوية والأوروبية


  21 فيفري 2021 - 20:39   قرئ 379 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
منتجات فلاحية جزائرية  تغزو الأسواق الآسيوية والأوروبية

 استطاعت المنتوجات الفلاحية الجزائرية ولوج عدة أسواق دولية بفضل الجودة والنوعية التي  تتمتعان  بها، وهذا بعدما تمكن فلاحو العديد من الولايات، خاصة ولاية الوادي، من تحقيق الاكتفاء الذاتي في عدة محاصيل.

انطلقت أول شحنة تصدير منتوج البطاطا من ولاية وادي سوف نحو اسبانيا، حيث قدرت الشحنة الأولى بـ26 طنا على أن تتواصل من 4 إلى 6 شحنات أخرى كل أسبوع إلى غاية نهاية شهر مارس القادم، وجاءت هذه العملية من أجل امتصاص الفائض في الإنتاج،  بعدما عرفت الولاية بداية موسم جني منتوج البطاطا، والذي يفوق 11 مليون قنطار في ظل تهاوي وانهيار أسعاره في السوق الوطنية.

وأشرف على العملية المتوسطية للتوضيب والتبريد، والتي قدمت تسهيلات في التوضيب، فيما ساهمت الغرفة الفلاحية في ربط علاقة بين المصدرين والفلاحين.

وتعد هذه الشحنات في إطار الطلبيات الأوروبية للبطاطا الجزائرية، إضافة إلى امتصاص الفائض من الإنتاج وجلب العملة الصعبة لتعويض تراجع مداخيل النفط للخزينة العمومية.

ولم تمنع البيئة الصحراوية وخصوصياتها، «السوافة» من خدمة أرضهم وتطوير الفلاحة فيها، حيث جعلوا من هذه الأخيرة نعمة مكنتهم من توفير و تموين الولايات المجاورة للوادي وحتى الولايات الشمالية بعدة منتوجات زراعية ذات جودة  عالية، على  غرار  مادتي الطماطم والبطاطا، فهذه الأخيرة أصبح جزء  كبير منها يصدر  نحو  دول افريقية  و أسيوية وحتى أوروبية نظرا لتحقيق الولاية مردودية فلاحية جيدة، أين تنتج ولاية وادي سوف وحدها ربع ما تنتجه جميع ولايات الوطن،  مكنتها من تحقيق  اكتفاءها الذاتي من هذه المحاصيل، وتكاد تصبح سلة غذاء كل الجزائريين. وقد قررت الحكومة مراجعة نظام دعم الصادرات في ما يتعلق بالنقل، لتخفيف المصاريف على المصدرين، مع دراسة إنشاء المناطق الحرة وفق المعايير الدولية لتطوير المبادلات التجارية مع مراعاة الخصوصيات الجزائرية وتنظيم التجارة عبر الحدود، وإنشاء نشاطات تجارية داخل البلدان المجاورة.

وسيتم ‹›في القريب›› إعادة فتح المخابر المتنقلة لمراقبة الجودة عبر معابر حدودية بثلاث ولايات بجنوب البلاد، حسب ما علم لدى مسؤولي مديرية التجارة بورقلة، كما تجرى حاليا إعادة هيكلة تلك المخابر التي تضمن مراقبة جودة المنتجات والسلع الواردة من الخارج على مستوى المعابر الحدودية الطالب العربي «الوادي»، الدبداب «إيليزي»، وعين قزام «تمنراست»، حسب ما أوضح مدير التجارة، عياشي عمروني، على هامش ملتقى وطني حول المنظومة التنظيمية المؤطرة للجودة وحماية المستهلك الذي عقد عن طريق تقنية التحاضر عن بعد.

وتشمل مراقبة جودة السلع الموجهة للاستهلاك المواد الغذائية بأنواعها ومواد التجميل والنظافة الجسمية وكذا المنتجات الصناعية، حيث يتم إخضاعها للمراقبة التحليلية التي تحقق في مدى مطابقتها للمعايير القانونية أو التنظيمية، كما شرح عمروني.

لطفي العقون