شريط الاخبار
الحكومة تشرع في استرجاع المصانع المصادَرة من رجال الأعمال النواب يشرعون في حزم حقائبهم لمغادرة البرلمان الوزارة الأولى تمدد إجراءات الحجر بـ 19 ولاية لـ 15 يوما «نعول على التمثيليات الديبلوماسية للترويج للمنتوج الوطني وتشجيع المصدرين» مراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة تسرّع وتيرة الإنجاز ماندي سيجدد عقده مع بيتيس أفريل القادم ! الحكومة تستهدف إنهاء الفوضى في القطاع الصيدلاني الوفاق يواجه مصيرا مجهولا في افتتاح دور مجموعات «الكاف» العودة للفوترة في أسواق الخضر والفواكه للقضاء على المضاربة العدالة تشرع في التحقيق مع الإرهابي أحسن رزقان المدعو «أبو الدحداح» العزف على أوتار مقطوعة الولايات الوسطى دون أسواق للسيارات المستعملة وزارة العدل تقترب من طيّ ملف موقوفي الحراك نهائيا تأجيل ملف نهب العقار في سكيكدة إلى 14 مارس التراشق يطبع النشاط الحزبي قبيل فتح الترشيحات للتشريعيات وزارة التجــــــــارة تمنـــــــع استيـــــــراد 13 منتوجـــــــا جديـــــــدا وزارة التربية تتدخل في الوقت بدل الضائع لتفادي الإضرابات «فتح المعابر البرية ضروري لتجنّب كساد المنتجات الفلاحية بالوادي» الكوكي يصر على نقاط بسكرة قبل التفكير في أورلاندو تبون يشدد على غلق الحدود والمجال الجوي للوقاية من كورونا تفعيل منصة حجز مواعيد أخذ اللقاح المضاد لكورونا تعليمات للولاة بإلغاء صحيفة السوابق القضائية واعتماد الوثائق الإلكترونية ثنائية الإسلامي - العلماني نواب الغرفة العليا يزكون بالأغلبية قوجيل رئيسا لمجلس الأمة الجزائر تضمن مبدئيا 23 مليون جرعة لتطعيم 35 بالمائة من المواطنين تبون يدعو المركزية النقابية لتحصين الجبهة الاجتماعية لا خسائر بشرية.. هلع وتشققات بمنازل ومدارس في زلزال سطيف الجزائر تستلم 200 ألف جرعة من لقاح «سينوفارم» الصيني المركزية النقابية تؤكد عزمها على إعادة فتح ملف التقاعد النسبي جراد يؤكد مواصلة متابعة المسؤولين الذين أضرّوا بالاقتصاد الوطني شنڤريحة يحذر من استغلال حروب الجيل الجديد في توجيه الرأي العام تأجيل ملف تفجيرات قصر الحكومة إلى الدورة الجنائية المقبلة «لا ندرة في مادة الزيت المقنّنة.. وعهد الاحتكار قد ولّى» المساعدون والمشرفون التربويون يجتمعون اليوم للفصل في قرار الإضراب العميد يكتفي بنقطة بطعم الهزيمة أمام الترجي «تربص مارس فرصة لبلماضي لاكتشاف عناصر جديدة» كبح الأطماع غير المشروعة زيارة مرتقبة لأعضاء السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا إلى الجزائر وزارة المالية تمدّد آجال صرف منحة كورونا إلى 10 مارس 389 قضية اعتداء على الأطقم الطبية منذ بداية الجائحة

الاتفاق لم ينتج استثمارا مباشرا أجنبيا منذ 2005

مطالب بمراجعة اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي


  22 فيفري 2021 - 20:48   قرئ 471 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
مطالب بمراجعة اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي

 أكد المشاركون في يوم دراسي لتقييم اتفاق الشراكة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي على وجوب مراجعة الاتفاق من أجل تصحيح «الاختلال في التوازن» الاقتصادي، وأشاروا إلى أن هذا الاتفاق «لم ينتج استثمارا مباشرا أجنبيا ولم يستحدث مناصب شغل ولم يحقق نموا اقتصاديا».

  وضح الأستاذ برشيش عبد الحميد، خلال اليوم الدراسي الذي نظمه المعهد الوطني للدراسات الإستراتيجية الشاملة تحت شعار «وضعيات وآفاق»، أنه يجب الشروع في مراجعة هذا الاتفاق والجلوس إلى طاولة المفاوضات»، مضيفا أن «النقطة السلبية (للاتفاق) تخص الجانب التجاري والاقتصادي».

من جهة أخرى، أوضح الأستاذ السابق في المدرسة العليا للبنوك أن «الاتحاد الأوروبي اعترف بنفسه بهذا الوضع وشرع في بذل جهود من أجل تقويمه»، مشيرا إلى «الامتيازات» في قطاعي العدالة والتعليم العالي.

من جانبه، ركز الأستاذ في المدرسة العليا للتجارة بالجزائر العاصمة درغوم محفوظ على «الاختلال في التوازن الواضح في التبادلات التجارية بين الاتحاد الأوروبي والجزائر»، مشيرا إلى نقص الاستثمارات الأجنبية المباشرة وضعف صادرات الجزائر نحو الاتحاد الأوروبي». كما يرى المتدخل الذي ندد بهيمنة المواد الأولية في الصادرات الجزائرية نحو الاتحاد الأوروبي أنه من الضروري مراجعة اتفاق الشراكة أو إعادة ضبطه.

شدد من جهته مدير العلاقات التجارية الثنائية على مستوى المديرية العامة للتجارة الخارجية بوزارة التجارة دراجي سمير على ضرورة استفادة الجزائر من الامتيازات التي يمنحها اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي.

ويرى دراجي، في هذا الصدد، أنه بغية إنجاح التنويع الاقتصادي الوطني يجب استقطاب الاستثمارات المباشرة من الخارج بما فيه الكفاية والاستفادة من الخبرة الأجنبية حسب ما تمليه بنود الاتفاق. وذكر ذات المسؤول بالجهود التي قامت بها الجزائر في إطار الإجراءات التحفيزية التي تهدف إلى جلب الاستثمارات الأجنبية المباشرة، مشيرا إلى إعادة صياغة قاعدة 51/49 وتحديدها للقطاعات الاستراتيجية فقط. وقال دراجي «نحن بصدد تطوير استراتيجية وطنية للتصدير مع دراسة الشعب التي تخدم التصدير على غرار الفلاحة والإسمنت والحديد الذي بدأت الجزائر في تصديره».

وكان وزير الشؤون الخارجية صبري، في تصريح سابق لوكالة الأنباء الجزائرية، قال خلال ترؤسه مع الممثل السامي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، لأشغال الدورة 12 لمجلس الشراكة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي، قال إن «هناك إرادة للحوار من الجانبين ولم نلمس الرفض من الطرف الأوروبي»، مؤكدا أن الاتفاق يجب أن «يوازن» بين مصالح الطرفين الجزائري والأوروبي.

للتذكير، فإن اتفاق الشراكة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي دخل حيز التنفيذ سنة 2005 بطلب من الجزائر لدى المفوضية الأوروبية سنة 1993، ويهدف إلى إقامة شراكة متميزة في كافة القطاعات الاقتصادية.

 ياسمين بوعلي