شريط الاخبار
اغتيال قيادي أزوادي من الموقّعين على اتفاق الجزائر بمالي الحكومة الفرنسية تجدّد سعيها للتهدئة وتؤكد متانة العلاقات مع الجزائر الجيش يحبط محاولة إغراق الجزائر بـ24 قنطارا من الكيف المغربي تزويد الملبنات الخاصة بكميات إضافية من بودرة الحليب الجزائريون العالقون بمطار «شارل ديغول» يعودون إلى لندن «صيدال» يستعد لتكوين كفاءات متخصصة لإنتاج اللقاح الروسي لا أثر للحوم المبرّدة المستوردة بالأسواق في اليوم الثاني من رمضان مديرية الشبكات وأنظمة الإعلام تحذر من هجمات قرصنة خلال الأشهر المقبلة «صيدال» يستهدف القضاء على ندرة الأدوية بإنشاء مصانع خاصة بها الخارجية تستكمل تطبيق ورقة طريق دعم المتعاملين الاقتصاديين لولوج التصدير صنهاجي يدعو لتسريع تلقيح المواطنين ويستبعد بلوغ المناعة الجماعية 51 إصابة جديدة بكورونا المتحورة في الجزائر مؤسسة بريد الجزائر تفرج عن المنحة التحفيزية لوقف الإضراب شرف الدين عـمارة يتسلم الـيوم قــــيادة الـفاف استكمال التحقيقات مع غول وزعلان في قضية رجل الأعمال «متيجي» «المنحة التحفيزية» مجرد مُسكّن اتحاد التجار ينفي تسجيل ندرة الزيت و5 آلاف طن فائض في الإنتاج اكتظاظ بمراكز البريد يثير استياء المواطنين في اليوم الأول من رمضان عمال الأسلاك المشتركة لقطاع التربية في إضراب وطني يومي 25 و26 أفريل زبدي يدعو لتحيّين المنظومة التشريعية للقضاء على اختلال السوق اللجنة المركزية لحزب العمال تجدد دعمها للمكتب السياسي وأمانته الدائمة بن زيان يجتمع بكونفدرالية أرباب العمل لتقريب الجامعة من المؤسسة الاقتصادية نسبة الاستجابة لإضراب «كنابست» تجاوزت 70 بالمائة في اليوم الثاني دوريات يومية لمصالح الأمن وقمع الغش لمحاربة الندرة والاحتكار بالأسواق فرنســـــا تصــــدم نظــــام المخـــــــزن انطلاق أول رحلة تصدير للمنتجات الجزائرية نحو إفريقيا عبر البحر «كوفاكس» يتجه نحو مضاعفة إمداداتها لـ90 بلدا بدءا من ماي المقبل 29 أفريل آخر أجل للتسجيل على قوائم التأهيل لترقية موظفي التربية مهياوي يؤكد إمكانية أخذ الجرعة الثانية من اللقاح بعد شهرين من الأولى تبون يدعو لاحترام البروتوكول الصحي والابتعاد عن التبذير في رمضان الجزائر تطالب فرنسا بمعالجة ملفات ضحايا التجارب النووية بأكثر جدية الأسعار تواصل الارتفاع في اليوم الأول من رمضان ماكـــــرون يرافــــع مـــن أجـــل تعزيــــز التعــــــاون مـــــع الجزائــــر كريسويل لاعب وست هام يثني على قـدرات مـحرز الاقتصاد الرمضاني في عز الجائحة رضا تير يدعو إلى ترشيد الاستهلاك ووضع حل للتبذير تعليمات صارمة لمدراء التجارة باستحداث أسواق للبيع بالتخفيض والترويجي سونلغاز يتخذ تدابير لمواجهة الطلب على الكهرباء خلال رمضان والصيف بن زيان يدعو الفائزين في مسابقة الدكتوراه إلى إنتاج المعرفة اختبار التربية البدنية لتلاميذ «الباك» و«البيام» ابتداء من 16 ماي

قال إنه لا يمكن الحكم على نجاحها قبل مرور خمس سنوات

مسدور ينتقد عدم تعميم الصيرفة الإسلامية على البنوك العمومية


  02 مارس 2021 - 21:24   قرئ 565 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
مسدور ينتقد عدم تعميم الصيرفة الإسلامية على البنوك العمومية

انتقد الخبير الاقتصادي فارس مسدور عدم تعميم خدمة الصيرفة الإسلامية على جميع البنوك العمومية، موضحا أن هذه العملية تسير بخطوات متثاقلة في الجزائر، إلا أنه لا يمكن الحكم على نجاحها من عدمه قبل مرور خمس سنوات.

أكد مسدور أن فعالية الصيرفة الإسلامية لن تظهر قبل خمس سنوات، منتقدا في اتصاله مع «المحور اليومي» تأخر بعض البنوك العمومية عن إطلاق هذه الخدمة رغم تعليمات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بضرورة تعميم هذه الخدمة على جميع المؤسسات البنكية.

وأوضح الخبير الاقتصادي، أن سبب تداول الأموال خارج القنوات الرسمية لا يرجع إلى المعاملات الربوية للبنوك فقط، بل يرجع إلى أسباب أخرى تتعلق بفقدان المواطنين الثقة بالمؤسسات المصرفية، داعيا إلى وضع تسهيلات لأصحاب الأموال من أجل ضخها في القنوات الرسمية. وأفاد مسدور، بأن خدمة الصيرفة الإسلامية في الجزائر ما زالت في بداياتها الأولى، قائلا إن هذه العملية تسير بوتيرة بطيئة في الجزائر. وبخصوص الأموال المتداولة خارج الأسواق الرسمية، قال محدثنا إنها تجاوزت 45 مليار دولار، الأمر الذي يؤثر سلبا على الاقتصاد الوطني، مؤكدا أن الأموال المتداولة خارج المجال المصرفي أموال طائلة ولا يمكن التعامل مع مالكيها بخشونة، داعيا إلى وضع العفو الجبائي المشروط، والمصالحة الاقتصادية، من أجل تشجيع أصحاب تلك الأموال على ضخها في القنوات الرسمية واستفادة الاقتصاد الوطني منها.

في الصدد ذاته، نوه مسدور بالدور الذي تلعبه الصيرفة الإسلامية في بعث الاقتصاد الوطني، من خلال القروض والتمويلات المالية التي يستفيد منها المتعاملون الاقتصاديون والمستثمرون.   

في سياق ذي صلة، قال مدير البنوك العمومية والسيولة المالية، حسان بودالي، إنه قبل نهاية سنة 2021 ستكون هناك 300 وكالة بنكية تعمل بالصيرفة الإسلامية.

وتعول الحكومة على خدمة الصيرفة الإسلامية من أجل استقطاب أموال الاقتصاد الموازي، وإعادة ضخها في القنوات الرسمية لإعادة بعث الاقتصاد الوطني الذي تأثر كثيرا خلال السنوات القليلة الماضية بفعل تهاوي أسعار النفط وتراجع عائدات الخزينة العمومية من العملة الصعبة.

لطفي العقون