شريط الاخبار
بعد الأفلان والأرندي.. الأفافاس في صلب تهمة التجوال السياسي لعبة الحوت الأزرق القاتلة تستنفر الحكومة مساهل: قرار ترامب حول القدس تعدٍّ غير مسبوق على مقدساتنا 52 بالمئة نسبة امتلاء السدود عبر الوطن انهيار الدينار لا يخدم المنتج ولا المستهلك زطشي وماجر يقودان الجزائر إلى فضيحة مدوية معالجة تأثير الزيادات التي أقرّها قانون المالية لسنة 2018 راوية يؤكد أن الحكومة لن تتراجع عن الزيادات في أسعار الوقود بن غبريت تدعو الأولياء لمراقبة أبنائهم للحد من ظاهرة الحوت الأزرق سناباب تدعو الموظفين للوقوف ضد تهويد القدس ومساندة الفلسطينيين المديرية العامة للأمن الوطني تحقق في وفاة الأطفال بسبب الحوت الأزرق شبح السنة البيضاء يطارد 60 ألف طالب بمدارس عليا إنشاء شركة مختلطة لإنتاج ما بين 10 و20 مليون جرعة لقاح سنويا بن زروقي: لابد من تطبيق الحمض النووي لإثبات مجهولي النسب الجامعة العربية ترفض قرار ترامب بشأن القدس! جنازة الراحل عطايلية تجمع شمل المسؤولين تسجيلات حج 2018 في ديسمبر الجاري الأفافاس يفوز برئاسة المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو لعهدة ثانية مستورد استورد 20 ألف شاحن سامسونغ مقلّد بقيمة 900 مليون مسيرات ووقفات تضامنية مع الفلسطين بجامعات قسنطينة علي حداد يدعو لإنشاء بنك خاص لتمويل المؤسسات الاقتصادية قضايــــــــا «داعـــــــش» تتصـــــــدر القائمـــــــة بعـــــــد طـــــــيّ ملفـــــــات الجماعـــــــات الإرهابيـــــــة الجزائريون ينتفضون نصرة للقدس عبر مختلف الوطن انطلاق أشغال الدورة الرابعة للجنة الحكومية الجزائرية-الفرنسية المشتركة الإفراج عن شروط الاعتماد والمصادقة على الكتب المدرسية وشبه المدرسية جزائريون يطالبون ماكرون بالاعتذار عن الجرائم الاستعمارية وآخرون بـبالفيزا قرابة 400 مليار دج حجم الاستثمارات الفرنسية بالجزائر طمار يكشف عن انطلاق المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتزيين العاصمة تعليق التوطين البنكي على المنتجات الموجهة للاستثمار والصفقات العمومية إجراءات أمنية مشددة لتأمين زيارة ماكرون استمرار الاحتجاجات للمطالبة بترقية اللغة الأمازيغية ورفض إقصائها وزارة الصحة تعد بالتكفل بمطالب الأطباء المقيمين ملف الذاكرة بيد بوتفليقة وفرنسا اعترفت بجرائمها في 62 فرنسا لم ولن تعتذر والجزائر مدعوّة للتعامل معها بمنطق الندّ للندّ أستاذ ينتحل صفة طبيب بمصلحة التوليد في مستشفى مصطفى باشا استسلام ثلاثة إرهابيين في أدرار وتمنراست لوكورغراندميزون: فرنسا مطالبة بالاعتراف العلن بجرائمها في الجزائر وزارة السكن تكشف عن معايير تّوجيه مكتتبي عدل2 سيارات سوزوكي جزائرية في الأسواق ماي المقبل منتجات فلاحية جزائرية ستغزو الأسواق الأوروبية العام المقبل

الحكومة في وادٍ والمتعاملين في وادٍ والاقتصاد الجزائري الخاسر

وكالات السياحة الجزائرية تُبدع في الترويج للوجهة الخارجية!


  19 ماي 2017 - 19:27   قرئ 679 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
وكالات السياحة الجزائرية تُبدع في الترويج للوجهة الخارجية!

أبدعت وكالات السياحة والأسفار الجزائرية في الترويج للوجهة الخارجية خلال الطبعة الـ 18 للصالون الدولي للسياحة والأسفار المنعقدة في الجزائر، وبدت هذه الوكالات في وادٍ والحكومة في وادٍ آخر، إذ تريد هذه الأخيرة ترقية القطاع داخليا والعمل على استقطاب السياح الأجانب وإقناع الجزائريين بقضاء عطلهم على أرض الوطن، في حين تسعى الأخرى لتحقيق أكبر قدر من الربح المرتبط بوجهات سياحية واقعة في الخارج. 

الهند...موسكو، إيران وكوبا إضافة إلى جزر المالديف وتايلند واندونيسيا هي وجهات سياحية دولية تسعى وكالات السياحة والأسفار الجزائرية على الاستثمار فيها واستقطاب أكبر قدر من السواح الجزائريين من فئة الأثرياء وحتى متوسطي الدخل الذين بات يستهويهم هذا النوع من الرحلات، ولاحظنا خلال جولة قادت «المحور اليومي» إلى أروقة الصالون أمس، أن وكالات السياحة والأسفار وسعت نشاطها نحو عواصم سياحية جديدة انطلاقا من الجزائر بعد النجاح الكبير الذي حققته في تونس، تركيا، مصر والمغرب بدلا من الترويج للسياحة الداخلية، حيث اكتشفنا أن وكالة أسفار خاصة واحدة فقط من بين تلك التي زرنا أجنحتها بالمعرض قامت بإعداد برامج سياحية على التراب الوطني، ويتعلق الأمر بوكالة «توبة تور» التي عرضت على زبائنها قضاء العطلة في ولايات تلمسان ووهران، وهذا دون اغفال الوجهات الخارجية على رأسها تونس، في وقت تسعى الحكومة جاهدة لتدارك التراجع الرهيب في أسعار البترول إلى أقل من النصف وتعويض انهيار مداخيل الخزينة العمومية من قطاعات السياحة والفلاحة والصناعة، كما فرضت متطلبات السوق على الوكالات العمومية التكيف مع المتغيرات حيث انخرطت بدورها في مخطط الترويج للسياحة في الخارج، على غرار سياحة وأسفار الجزائر، التي أعلنت خلال الصالون الدولي للسياحة، عن عروض لقضاء 9 أيام في العاصمة التركية إسطنبول بـ 16 مليون وأخرى بـ 15 يوما تشمل زيارة جزيرة أنطاليا بـ 26 مليون سنتيم، مع عرض آخر نحو شرم الشيخ في مصر، غير أن هذه الوكالة لم تهمل -إن صح القول- السياحة الداخلية، حيث قدمت عروض لقضاء نهاية كل أسبوع أو أسبوع كامل في سطيف، الجزائر، وهران، تلمسان، بوسعادة، بسكرة وبجاية وكذا غرداية، تيميمون وتيبازة، بأسعار تتراوح بين 14 و45 ألف دينار حسب عدد الأيام بشرط أن تكون عبر أفواج أدناها 6 أشخاص وأكثرها 30 شخصا، وهنا أوضح المشرفون على هذه الوكالة العمومية بصالون السياحة لـ «المحور اليومي»، أن تكاليف اعداد برنامج سياحي في الصحراء مثلا مرتفع جدا، وهو ما يحتم التنقل عبر أفواج. 

15 مليون لزيارة الهند و22 مليون لـ 10 أيام في موسكو 

أما عن أسعار الوجهات الجديدة التي أطلقتها وكالات السياحة والأسفار الجزائرية في سبيل تدعيم مداخيل بعض الدول واستنزاف جيوب الجزائريين، فبلغت 15 مليون ونصف بالنسبة للهند لمدة 9 أيام وبين 15 و19 مليون سنتيم لجزر المالديف لمدة أسبوع لدى وكالة «ماي قيد»، و22 مليون سنتيم بالنسبة لروسيا لـ 10 أيام عند وكالة «بوليتورز»، في حين ستعلن وكالة «فيلاج للسياحة» عن عروضها نحو ايران وكوبا خلال شهر جوان القادم، بحيث تتواجد هذه الأخيرة في طور التحضير مثلما استقته «المحور اليومي» من جناح الوكالة في صالون السياحة الدولي الذي يدوم لغاية الـ 22 ماي الجاري، وهذا دون اغفال عشرات الوكالات التي تهافتت على المغرب، مصر، تركيا وتونس، وأخرى نحو ماليزيا وتايلند واندونيسيا على غرار تلك العروض التي أطلقتها وكالة «هي ترافل» بين 18 و22 مليون سنتيم حسب عدد الأيام والبلد الآسيوي المراد زيارته. 

السياحة الجزائرية الخاسر الأكبر

بين الوجهة الخارجية التي باتت تستهوي الجزائريين وتدر بالربح على المتعاملين السياحيين، تبقى السياحة الداخلية والاقتصاد الجزائري الخاسر الأكبر، في ظل الجهود للنهوض بهذا القطاع المهم الذي يمكنه تعويض مداخيل النفط نظرا للإمكانيات الكبيرة التي تزخر بها مختلف ولايات الوطن بين سياحة جبلية، حموية، شاطئية، صحراوية وغيرها.

زين الدين زديغة   

 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha