شريط الاخبار
امتحانات شفهية للتحقق من الخلفيات الفكرية للأئمة الجدد تواطؤ فرنسي - مغربي للتضييق على نفوذ الجزائر وعلاقاتها في إفريقيا «مساهل لم يرتكب خطأ دبلوماسيا وإنتاج المخـــــــــــــــــــــدرات في المغرب مقنّن» المخزن يكيل التصريحات بـ»مكيالين» ويحاول التغطية على أزماته بمهاجمة الجزائر الجزائر ترفض الردّ على التصريحات العدائية للمغرب توقيف سبعة عناصر دعم للإرهاب بسكيكدة وباتنة والشلف منافسة شرسة بين الجوية الجزائرية والشركات الأجنبية أويحيى في زيارة تفقدية لورشات العاصمة الثلاثاء المقبل الإدارة مدعوة إلى التدقيق في شطب الموتى 60 مليار متر مكعب خزان المياه الذي تنام عليه سلسلة جرجرة هامل يؤكد استعداد الشرطة الجزائرية لتقاسم الخبرة مع الدول الشقيقة راوية يطمئن المواطنين ويؤكد أن الآلية لن تؤثر في القدرة الشرائية لازيادة في إي ار جي ، إي بي أس والكهرباء ضمن قانون مالية 2018 قانون المالية محفوف بالمخاطر وإشراك البرلمان في المراقبة أمر حتمي الحكومة في مواجهة المحرضين السياسيين ضد عرقلة حلولها للخروج من الأزمة «الحكومة جددت الثقة في أفسيو وما حدث من الماضي» المغرب يستدعي سفيره والقائم بالأعمال الجزائري احتجاجا على تصريحات مساهل «قضايــــــا تجنيــــــد الجزائرييــــــن عبــــــر فايسبـــــــوك ملفــــــات فارغــــــة ولا تحـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــمل ثقــــــلا إرهابيــــــــــــا» الحكومة تقحم الخارجية في البحث عن مخارج من الازمة المالية الحكومة تراهن على «إعادة الاعتبار» للعملة الوطنية في قانون المالية 2018 الإفراج عن قائمة أسماء الأساتذة الاحتياطيّين الناجحين يوم 26 نوفمبر أويحيى يرافع لصالح تشجيع الاستثمار المحلي لتجاوز الأزمة الجامعة الصيفية لـبأفسيو تتحول إلى ما يشبه ندوة للوفاق الوطني إحباط إغراق سوق السكوار بـ 2.5 مليون أورو مزورة الجزائر تتجه نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي في الإسمنت وتصديره بحلول جانفي الطلاق بالتراضي قرابة مليوني جزائري زاروا تونس منذ بداية السنة إرهابي يسلم نفسه للجيش بتمنراست غليان بقطاع التربية والنقابات تهدد بالاحتجاج والإضراب في نوفمبر نجاح المفاوضات مرهون بتخلي فرنسا عن الأطروحة المغربية منح 26 إعلاميا عربيا شهادات تدريبية في الاستشراف الجيوسياسي والاقتصادي الفصل في تقديم طلب رفع كوطة الجزائر من الحجاج بعد أيام الأساتذة والطلبة يشلّون 7 جامعات لأسبوع والعدوى قد تنتقل إلى أخرى تسويق 32 ألف طن من البطاطا المخزنة في بومرداس مغترب وزوجته يتعرضان للنصب على يد قريبهما سلبهما 400 مليون سنتيم أويحيى يسحب صلاحية توزيع العقار الصناعي من الولاة وزارة الصحة تحذر من انتشار بعوضة النمر بالولايات الساحلية حداد ورجال الأفسيو في مهمة إيجاد حلّ للنهوض بالاقتصاد الوطني 83.57 مليار دينار خارج الفوترة خلال 2017 التجارة الإلكترونية ستدخل حيز التطبيق بعد تبني البرلمان مشروع القانون

انخفاض مرتقب لأسعار السلع المستوردة بعد ارتفاعها الفاحش

مستوردون يتنفسون الصعداء بعد الإفراج عن حاوياتهم المحجوزة


  12 أوت 2017 - 21:20   قرئ 367 مرة   1 تعليق   الاقتصاد
مستوردون يتنفسون الصعداء بعد الإفراج عن حاوياتهم المحجوزة

  تنفس مستوردون وتجار الصعداء بعد قرار وزير التجارة عبد الحفيظ ساسي بالإفراج عن السلع المحجوزة في الموانئ والتي استوردها أصحابها قبل الانطلاق في تطبيق نظام السلع، حيث سارع المستوردون إلى اخراج حاوياتهم لتلبية حاجيات السوق التي عرفت نقصا فادحا في بعض المواد، أدى إلى ارتفاع أسعارها. 

باشر العديد من المستوردين والمتعاملين الاقتصادين في إتمام جميع الإجراءات لإخراج سلعهم التي كانت محجوزة بموانئ الجزائر، جراء فرض الحكومة لرخص استيراد شملت منتجات جديدة على غرار الشكولاطة، البلاستيك، السجادات والعديد من مواد البناء، ففور اصدار وزير التجارة عبد الحفيظ ساسي لقرار الافراج عن السلع المحجوزة في الموانئ، سارع المستوردون الذين يملكون وثائق تثبت انهم قاموا بتقديم طلبات لسلعهم قبر تطبيق نظام رخص الاستيراد إلى تحرير حاوياتهم المعبئة بمختلف المواد والسلع والتي كلفت أموالا باهظة، لينفس هؤلاء الصعداء بعد تجنبهم خسائر مالية فادحة كانت ستؤدي بهم إلى الإفلاس وتعليق نشاطهم إلى وقت غير معلوم. في السياق ذاته، عرفت مختلف موانئ الجزائر على غرار ميناء العاصمة، سكيكدة، عنابة ووهران نشاطا كبيرا، حيث اصطفت شاحنات الوزن الثقيل أمام الموانئ لإخراج الحاويات وتسليمها لأصحابها، بعدما عرفت تلك الموانئ ركودا لم يعهده عمالها منذ سنوات طويلة. ومن المنتظر أن تعرف أسعار العديد من المواد المستوردة انخفاضا خلال الأيام القليلة المقبلة، بعدما شهدت ارتفاعا محسوسا نتيجة إدراجها ضمن قائمة السلع المعنية برخص الاستيراد، كما سيعيد قرار تحرير المنتجات المستوردة، النشاط إلى العديد من ورشات العمل التي اضطرت إلى غلق أبوابها وتسريح العمال نتيجة نقص المواد الأولية المستوردة. وكانت الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الجزائريين قد طلبت من الحكومة ضرورة تسوية هذا المشكل الذي بقي عالقا منذ أسابيع، حيث دعت إلى تطبيق اجراءات المنع على السلع التي تم استيرادها بعد صدور القرار و ليس قبله تجنّبا للخسائر الكبيرة و تفاديا لاضطراب السوق، لاسيما أن بعض أسعار المواد المستوردة التي شملها قرار «رخصة الاستيراد» عرفت ارتفاعا ملحوظا في السوق الوطنية، وصلت نسبته إلى 40 بالمائة لبعض المنتجات، كما قدمت الجمعية اقتراحا استعجاليا للحكومة لتمديد مهلة توطين البنوك لتلك السلع والبضائع بشهرين أو ثلاثة إلى غاية تمكين المتعاملين والمستوردين من اخراج سلعهم و الوفاء بالتزاماتهم مع الممّونين. 

لطفي العقون



تعليقات (1 منشور)


بلاد كولوهم 13/08/2017 10:50:43
بعدما تكبدو خسائر جد معتبرة جراء مكوث الحاويات في الموانيء الجافةالمملوكة لفرنسيين منذ أكثر من شهرين يتم الآن الإفراج عن الحاويات والله بلادنا تسير إلى الهاوية كان عليكم عدم إحتجاز الحاويات أصلا حفاظا على القدرة الشرائية للمواطن و المستوردين فيآن واحد، علاش الخسارة هكذا علاش؟ مليت منك يا بلاد راني ديسيذيت اللي يجي يغني بهواه والرابح فرنسا اللي عمرها خرجت من الجزائر خاسرة
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha