شريط الاخبار
بعد الأفلان والأرندي.. الأفافاس في صلب تهمة التجوال السياسي لعبة الحوت الأزرق القاتلة تستنفر الحكومة مساهل: قرار ترامب حول القدس تعدٍّ غير مسبوق على مقدساتنا 52 بالمئة نسبة امتلاء السدود عبر الوطن انهيار الدينار لا يخدم المنتج ولا المستهلك زطشي وماجر يقودان الجزائر إلى فضيحة مدوية معالجة تأثير الزيادات التي أقرّها قانون المالية لسنة 2018 راوية يؤكد أن الحكومة لن تتراجع عن الزيادات في أسعار الوقود بن غبريت تدعو الأولياء لمراقبة أبنائهم للحد من ظاهرة الحوت الأزرق سناباب تدعو الموظفين للوقوف ضد تهويد القدس ومساندة الفلسطينيين المديرية العامة للأمن الوطني تحقق في وفاة الأطفال بسبب الحوت الأزرق شبح السنة البيضاء يطارد 60 ألف طالب بمدارس عليا إنشاء شركة مختلطة لإنتاج ما بين 10 و20 مليون جرعة لقاح سنويا بن زروقي: لابد من تطبيق الحمض النووي لإثبات مجهولي النسب الجامعة العربية ترفض قرار ترامب بشأن القدس! جنازة الراحل عطايلية تجمع شمل المسؤولين تسجيلات حج 2018 في ديسمبر الجاري الأفافاس يفوز برئاسة المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو لعهدة ثانية مستورد استورد 20 ألف شاحن سامسونغ مقلّد بقيمة 900 مليون مسيرات ووقفات تضامنية مع الفلسطين بجامعات قسنطينة علي حداد يدعو لإنشاء بنك خاص لتمويل المؤسسات الاقتصادية قضايــــــــا «داعـــــــش» تتصـــــــدر القائمـــــــة بعـــــــد طـــــــيّ ملفـــــــات الجماعـــــــات الإرهابيـــــــة الجزائريون ينتفضون نصرة للقدس عبر مختلف الوطن انطلاق أشغال الدورة الرابعة للجنة الحكومية الجزائرية-الفرنسية المشتركة الإفراج عن شروط الاعتماد والمصادقة على الكتب المدرسية وشبه المدرسية جزائريون يطالبون ماكرون بالاعتذار عن الجرائم الاستعمارية وآخرون بـبالفيزا قرابة 400 مليار دج حجم الاستثمارات الفرنسية بالجزائر طمار يكشف عن انطلاق المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتزيين العاصمة تعليق التوطين البنكي على المنتجات الموجهة للاستثمار والصفقات العمومية إجراءات أمنية مشددة لتأمين زيارة ماكرون استمرار الاحتجاجات للمطالبة بترقية اللغة الأمازيغية ورفض إقصائها وزارة الصحة تعد بالتكفل بمطالب الأطباء المقيمين ملف الذاكرة بيد بوتفليقة وفرنسا اعترفت بجرائمها في 62 فرنسا لم ولن تعتذر والجزائر مدعوّة للتعامل معها بمنطق الندّ للندّ أستاذ ينتحل صفة طبيب بمصلحة التوليد في مستشفى مصطفى باشا استسلام ثلاثة إرهابيين في أدرار وتمنراست لوكورغراندميزون: فرنسا مطالبة بالاعتراف العلن بجرائمها في الجزائر وزارة السكن تكشف عن معايير تّوجيه مكتتبي عدل2 سيارات سوزوكي جزائرية في الأسواق ماي المقبل منتجات فلاحية جزائرية ستغزو الأسواق الأوروبية العام المقبل

عليوي أكد أن مديرية أملاك الدولة جمدت 27 ألف ملف لعقد امتياز

إعادة النظر في قانون الامتياز لاستغلال الأراضي الفلاحية حتيمة


  10 أكتوبر 2017 - 19:31   قرئ 275 مرة   1 تعليق   الاقتصاد
إعادة النظر في قانون الامتياز لاستغلال الأراضي الفلاحية حتيمة

حمّل الأمين العام للإتحاد العام للفلاحين الجزائريين مسؤولية الندرة التي تشهدها سوق المنتجات الفلاحية وكذا غلاء الأسعار إلى وجود ازمة تسيير وتسويق وكذا تخزين بما خلق فوضى في القطاع، داعيا الحكومة إلى ضرورة إعادة الحكومة النظر في قانون الإمتياز ومنح الأراضي الفلاحية غير المستغلة وكذا تنظيم النشاط.

 

وطالب عليوي الحكومة ضرورة إعادة النظر في قانون الإمتياز 10-00 المتعلق بالمجلس الأعلى للفلاحة وكذا ملف الأراضي الغير المستغلة لحد الساعة الذي يتم الفصل فيه، ضف إلى ذلك معالجة قضية الرهن وديون الفلاحين التي تم مسحها وظلت الإتاوات أو مايعرف بالضرائب تُثقل كاهلهم وتعرقل نشاطهم.

وأكد ذات المتحدث في سياق ذي صلة أن الإصلاحات التي يعرفها القطاع الفلاحي لابد أن تمر بـ سلاسة  وخاصة فيما تعلق بالقوانين على غرار قانون الإمتياز00-10 بما يضمن استغلالا أوسع للأراضي الفلاحية غير المستغلة لحد الساعة والرفع من المردودية الإنتاجية من خلال مراجعة المراسيم التطبيقية للزراعة الحديثة، داعيا في الوقت ذاته إلى إعادة النظر في القانون المتعلق بالغرف الفلاحية لتنظيم المهنة أكثر إضافة إلى قانون التعاون الفلاحي من خلال مراجعة آليات الدعم وتنشيط عمل الصندوق الوطني للدعم الفلاحي بما يضمن توسيع قاعدة الاستثمارات الفلاحية وتطوير الإنتاج الوطني.

وأرجع محدثنا العجز المسجل في السوق الوطنية من منتجات فلاحية وكذا غلاء أسعارها إلى فشل جهود الفلاحين في توفير إنتاج متنوع وكبير خلال أشهر جويلية، أوت وسبتمبر، إلى أزمة في التسيير، التسويق والتعليب فضلا عن عدم وجود سياسة لتخزين فائض الإنتاج الموسمي وإخراجه في فترات الندرة مثلما هو الحال اليوم، مؤكدا أن نجاعة ونجاح الإستثمارات الفلاحية ترهنها الصرامة والجدية الكاملة للدولة في تنظيم القطاع والتحكم فيه بما يضمن وفرة في المنتوج وبأسعار معقولة في متناول المواطنين. وفي سياق ذي صلة قال عليوي بأن مشكل التحويل زاد من حدته الإستثمارات في الصناعات التحويلية التي بقيت على الاوراق ولم ترى النور بعد في الواقع

وبالمقابل انتقد المسؤول الأول في اتحاد الفلاحين تحميل مسؤولية الإستثمار الفلاحي لبنك التنمية الفلاحية لوحده فقط باعتباره غير كاف لتحقيق التنمية المنشودة، موجها دعوته للصناعيين والبنوك الوطنية وكذا البنوك الاجنبية التي تستثمر في الفلاحة ببلدان مجاورة وفي الجزائر لم تسجل اي مشروع في القطاع،  وفيما يتعلق بعقود الإمتياز المجمدة، قال عليوي أنه تم تجميدها نظرا لأن اللجنة المخصصة لذلك لم تدرس الملفات المعنية وظلت حبيسة أدراج مديرية أملاك الدولة. وفي سياق متصل فيما تعلق بتموين الموالين ومربي المواشي بالأعلاف، أكد ذات المسؤول أن الكوطة لم تتغير فهي نفسها مثل السنة الماضية، فعملية التموين تتم عن طريق الفدرالية الوطنية لمربي المواشي.

مريم سلماوي

 


تعليقات (1 منشور)


11/10/2017 09:56:38
الحل في اقامه شركه بين القطاع العام في الفلاحه والصناعات الغدائيه وتربيه الدواجن والابقار والمواشي والتركيز على انتاج الحبوب والقطن والطماطم المصبره والزيتون والتمور والفواكه الاخرى للاكتفاء الداتي والتصدير بعد دلك مع توسيع نشاط الشركه كل عام بزياده راسمالها ووضع مده زمنيه للاكتفاء الداتي من المنتوجات الفلاحيه وشكرا30
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha