شريط الاخبار
بعد الأفلان والأرندي.. الأفافاس في صلب تهمة التجوال السياسي لعبة الحوت الأزرق القاتلة تستنفر الحكومة مساهل: قرار ترامب حول القدس تعدٍّ غير مسبوق على مقدساتنا 52 بالمئة نسبة امتلاء السدود عبر الوطن انهيار الدينار لا يخدم المنتج ولا المستهلك زطشي وماجر يقودان الجزائر إلى فضيحة مدوية معالجة تأثير الزيادات التي أقرّها قانون المالية لسنة 2018 راوية يؤكد أن الحكومة لن تتراجع عن الزيادات في أسعار الوقود بن غبريت تدعو الأولياء لمراقبة أبنائهم للحد من ظاهرة الحوت الأزرق سناباب تدعو الموظفين للوقوف ضد تهويد القدس ومساندة الفلسطينيين المديرية العامة للأمن الوطني تحقق في وفاة الأطفال بسبب الحوت الأزرق شبح السنة البيضاء يطارد 60 ألف طالب بمدارس عليا إنشاء شركة مختلطة لإنتاج ما بين 10 و20 مليون جرعة لقاح سنويا بن زروقي: لابد من تطبيق الحمض النووي لإثبات مجهولي النسب الجامعة العربية ترفض قرار ترامب بشأن القدس! جنازة الراحل عطايلية تجمع شمل المسؤولين تسجيلات حج 2018 في ديسمبر الجاري الأفافاس يفوز برئاسة المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو لعهدة ثانية مستورد استورد 20 ألف شاحن سامسونغ مقلّد بقيمة 900 مليون مسيرات ووقفات تضامنية مع الفلسطين بجامعات قسنطينة علي حداد يدعو لإنشاء بنك خاص لتمويل المؤسسات الاقتصادية قضايــــــــا «داعـــــــش» تتصـــــــدر القائمـــــــة بعـــــــد طـــــــيّ ملفـــــــات الجماعـــــــات الإرهابيـــــــة الجزائريون ينتفضون نصرة للقدس عبر مختلف الوطن انطلاق أشغال الدورة الرابعة للجنة الحكومية الجزائرية-الفرنسية المشتركة الإفراج عن شروط الاعتماد والمصادقة على الكتب المدرسية وشبه المدرسية جزائريون يطالبون ماكرون بالاعتذار عن الجرائم الاستعمارية وآخرون بـبالفيزا قرابة 400 مليار دج حجم الاستثمارات الفرنسية بالجزائر طمار يكشف عن انطلاق المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتزيين العاصمة تعليق التوطين البنكي على المنتجات الموجهة للاستثمار والصفقات العمومية إجراءات أمنية مشددة لتأمين زيارة ماكرون استمرار الاحتجاجات للمطالبة بترقية اللغة الأمازيغية ورفض إقصائها وزارة الصحة تعد بالتكفل بمطالب الأطباء المقيمين ملف الذاكرة بيد بوتفليقة وفرنسا اعترفت بجرائمها في 62 فرنسا لم ولن تعتذر والجزائر مدعوّة للتعامل معها بمنطق الندّ للندّ أستاذ ينتحل صفة طبيب بمصلحة التوليد في مستشفى مصطفى باشا استسلام ثلاثة إرهابيين في أدرار وتمنراست لوكورغراندميزون: فرنسا مطالبة بالاعتراف العلن بجرائمها في الجزائر وزارة السكن تكشف عن معايير تّوجيه مكتتبي عدل2 سيارات سوزوكي جزائرية في الأسواق ماي المقبل منتجات فلاحية جزائرية ستغزو الأسواق الأوروبية العام المقبل

نحو إبرام اتفاق بين مديرية الفلاحة والمعهد التقني لزراعة الأشجار المثمرة والكروم

الفاو تضع مقاييس الجودة العالمية على زيت الزيتون المحلي بتيزي وزو


  11 أكتوبر 2017 - 20:17   قرئ 375 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
الفاو  تضع مقاييس الجودة العالمية على زيت الزيتون المحلي بتيزي وزو

يجري حاليا تنفيذ مشروع لوضع مقاييس الجودة على زيت الزيتون في ولاية تيزي وزو، بفضل برنامج منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو). حيث يشرف على هذا البرنامج المعهد التقني لزراعة الأشجار المثمرة والكروم الذي يهتم بتطوير المنتجات المحلية في المناطق الجبلية بالبلاد، حسبما أكده رئيس مصلحة التنمية الريفية بمصالح مديرية الفلاحة كورابة كريم لـ المحور اليومي .

 

أكد رئيس مصلحة التنمية الريفية بمديرية المصالح الفلاحية أن ولاية تيزي وزو واحدة من المناطق الخمس في البلاد التي تم اختيارها لاستضافة مشروع المساعدة التقنية لتعزيز إنتاج زيت الزيتون في الجزائر، حيث ترتكز الخطوة الأولى على جمع البيانات المتعلقة بقطاع زراعة الزيتون في الولاية بالتفصيل، وهي العملية سارية المفعول حاليا، ويجري القيام بهذا العمل على الأرض في حقول أشجار الزيتون وكذا التعاونيات الفلاحية المختصة في هذا المجال، وهي المرحلة التي ستساهم -حسب محاورنا- إلى حد بعيد في إبراز الطرق والعادات المعتمد عليها في عملية الإنتاج والحصاد، ناهيك عن معايير الحفظ وكذلك طرق عصر الزيتون. وأضاف أنه سيتم تنفيذ المشروع العام المقبل في بعض المزارع ومعاصر الزيتون وفقا للمبادئ التوجيهية لمنظمة الأغذية والزراعة التي ستشرف على وضع مجموعة من المواصفات على أساس المعلومات المجمعة. يتم توجيهها فيما بعد للمزارعين وأصحاب المعاصر لتحسين جودة المنتج وتحقيق تطور في الإنتاج العضوي الحقيقي وجعلها منتوجا منافسا في السوق العالمية. من جهة أخرى، قال ذات المتحدث إن تيزي وزو معروفة بوفرة إنتاج زيت الزيتون، حيث إن التوقعات المرتقبة لكميات الإنتاج هذا العام التي وضعتها مصالح المديرية تقدر بنحو 700 ألف قنطار من الزيتون أي ما يعادل 11 مليون لتر من زيت الزيتون في نسبة إنتاج إجمالية لمساحة 32 ألف هكتار. رغم المؤهلات التي توفرها الولاية في هذا الفرع، إلا أن الجودة التقليدية لزيت الزيتون تعرقل عملية تطوير القطاع ووضع مقاييس الجودة على المنتج، رغم أن الولاية لا تستخدم المبيدات في ثقافتها الإنتاجية إلا أن أساليب الجني والحفظ إضافة إلى طرق العصر تبقى الهاجس الأكبر الذي يهدد بعرقلة تنمية الفرع وإنتاجه بعلامات الجودة المعتمدة عالميا، خصوصا أن هذه الطرق قد تم انتقادها من طرف الخبراء، بسبب ارتفاع نسبة الحموضة في زيت زيتون المنطقة مما حال دون التوجه نحو تصدير المنتج إلى الأسواق العالمية. وهو التحدي الذي رفعه الكثير من المزارعين على غرار المنحدرين من بلديتي الأربعاء ناث إيراثن وتيزي غنيف الذين نجحوا مؤخرا في تجربة تصدير زيت زيتون جرجرة إلى بعض البلدان على غرار فرنسا وكندا وساحل العاج.

أغيلاس. ب

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha