شريط الاخبار
بعد الأفلان والأرندي.. الأفافاس في صلب تهمة التجوال السياسي لعبة الحوت الأزرق القاتلة تستنفر الحكومة مساهل: قرار ترامب حول القدس تعدٍّ غير مسبوق على مقدساتنا 52 بالمئة نسبة امتلاء السدود عبر الوطن انهيار الدينار لا يخدم المنتج ولا المستهلك زطشي وماجر يقودان الجزائر إلى فضيحة مدوية معالجة تأثير الزيادات التي أقرّها قانون المالية لسنة 2018 راوية يؤكد أن الحكومة لن تتراجع عن الزيادات في أسعار الوقود بن غبريت تدعو الأولياء لمراقبة أبنائهم للحد من ظاهرة الحوت الأزرق سناباب تدعو الموظفين للوقوف ضد تهويد القدس ومساندة الفلسطينيين المديرية العامة للأمن الوطني تحقق في وفاة الأطفال بسبب الحوت الأزرق شبح السنة البيضاء يطارد 60 ألف طالب بمدارس عليا إنشاء شركة مختلطة لإنتاج ما بين 10 و20 مليون جرعة لقاح سنويا بن زروقي: لابد من تطبيق الحمض النووي لإثبات مجهولي النسب الجامعة العربية ترفض قرار ترامب بشأن القدس! جنازة الراحل عطايلية تجمع شمل المسؤولين تسجيلات حج 2018 في ديسمبر الجاري الأفافاس يفوز برئاسة المجلس الشعبي الولائي لتيزي وزو لعهدة ثانية مستورد استورد 20 ألف شاحن سامسونغ مقلّد بقيمة 900 مليون مسيرات ووقفات تضامنية مع الفلسطين بجامعات قسنطينة علي حداد يدعو لإنشاء بنك خاص لتمويل المؤسسات الاقتصادية قضايــــــــا «داعـــــــش» تتصـــــــدر القائمـــــــة بعـــــــد طـــــــيّ ملفـــــــات الجماعـــــــات الإرهابيـــــــة الجزائريون ينتفضون نصرة للقدس عبر مختلف الوطن انطلاق أشغال الدورة الرابعة للجنة الحكومية الجزائرية-الفرنسية المشتركة الإفراج عن شروط الاعتماد والمصادقة على الكتب المدرسية وشبه المدرسية جزائريون يطالبون ماكرون بالاعتذار عن الجرائم الاستعمارية وآخرون بـبالفيزا قرابة 400 مليار دج حجم الاستثمارات الفرنسية بالجزائر طمار يكشف عن انطلاق المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتزيين العاصمة تعليق التوطين البنكي على المنتجات الموجهة للاستثمار والصفقات العمومية إجراءات أمنية مشددة لتأمين زيارة ماكرون استمرار الاحتجاجات للمطالبة بترقية اللغة الأمازيغية ورفض إقصائها وزارة الصحة تعد بالتكفل بمطالب الأطباء المقيمين ملف الذاكرة بيد بوتفليقة وفرنسا اعترفت بجرائمها في 62 فرنسا لم ولن تعتذر والجزائر مدعوّة للتعامل معها بمنطق الندّ للندّ أستاذ ينتحل صفة طبيب بمصلحة التوليد في مستشفى مصطفى باشا استسلام ثلاثة إرهابيين في أدرار وتمنراست لوكورغراندميزون: فرنسا مطالبة بالاعتراف العلن بجرائمها في الجزائر وزارة السكن تكشف عن معايير تّوجيه مكتتبي عدل2 سيارات سوزوكي جزائرية في الأسواق ماي المقبل منتجات فلاحية جزائرية ستغزو الأسواق الأوروبية العام المقبل

حذّروا من ارتفاع أسعار السلع والخدمات بسبب رفع تسعيرة الوقود

نواب المعارضة ينتقدون قرار طباعة النقود وفرض ضرائب جديدة


  13 نوفمبر 2017 - 19:42   قرئ 278 مرة   1 تعليق   الاقتصاد
نواب المعارضة ينتقدون قرار طباعة النقود وفرض ضرائب جديدة

انتقد نواب البرلمان خلال اليوم الثاني لمناقشة وعرض مشروع قانون المالية لسنة 2018، قرار الحكومة بتبني صيغة التمويل غير التقليدي وطباعة النقود وفرض ضريبة جديدة على تسعيرة الوقود تقدر بـ5 دج على البنزين و2 دج على المازوت، معتبرين أنها زيادة تحمل في طياتها زيادات عديدة تنجر عنها وتمس أسعار السلع والخدمات، فيما ثمّن نواب البرلمان سواء من الموالاة أو المعارضة رفع الحكومة التجميد عن المشاريع التنموية وكذا الإبقاء على سياسة الدعم الاجتماعي التي لابد من توجيهها لمستحقيها.

 

 تمحورت تدخلات نواب البرلمان عن أحزاب المعارضة خلال اليوم الثاني لمناقشة وعرض مشروع قانون المالية لسنة 2018، حول انتقاد تبني الحكومة قرارين في مشروع القانون، اعتبر المتدخلون أنهما لا يتماشيان مع بعضهما بعضا وسيسببان عبئا ثقيلا على المواطن البسيط فقط، ويتمثلان في طباعة النقود بما يضمن وفرة في السيولة، ويقابله فرض ضريبة جديدة على مختلف أنواع الوقود، في إشارة من نواب المجلس الشعبي الوطني إلى أن الحكومة  استغفلت  الجزائريين -حسب تعبيرهم- بالشروع في عملية طباعة النقود، وهي الخطوة التي حذر منها خبراء الاقتصاد نظرا للآثار السلبية الناتجة عنها من ارتفاع معدلات التضخم وارتفاع الأسعار بسبب توفر الكتلة النقدية في السوق الوطنية.

من جهتهم، انتقد نواب البرلمان عدم توفر أي إحصائيات لقيمة الأموال الواجب طبعها والقيمة التي يحتاجها الاقتصاد الوطني لتمويل مشاريع اقتصادية، في الوقت الذي يؤكد فيه الوزير الأول أحمد أويحيى أن العديد من الدول العظمى على غرار أمريكا واليابان وبريطانيا قد سبقت الجزائر في اللجوء للتمويل غير التقليدي، واستدل وقتها على ضرورة طباعة النقود باعتبار أن  تعديل قانون القرض والنقد سيسمح بتفادي اللجوء إلى إقرار حزمة جديدة من الإجراءات الضريبية على حساب المواطن في قانون المالية المقبل .

وانتقدت كل من النائب عن حزب العمال نادية يفصح وكذا بسمة عزوار عن جبهة المستقبل في مداخلتهما، تخيير الحكومة للجزائريين بين اللجوء  الحتمي  إلى طباعة مزيد من النقود وإلا فرض رسوم جديدة تُثقل كاهل المواطن سنة 2018 أو اللجوء للاستدانة الخارجية، والذي قابله حسب نص المشروع- فرض الحكومة لزيادات في الرسوم والضرائب التي تضمنها مشروع قانون المالية لـ2018، وتتمثل في الضريبة الجديدة على مشتقات البترول بالتزامن مع توجه الحكومة لطباعة الأموال، بما يدل على أن الدولة استغفلت المواطن البسيط ومررت قانون النقد والقرض المعدل مما يُضعف قدرة المواطن الشرائية أكثر مماهي عليه اليوم ويخلق  أزمة اقتصادية واجتماعية جديدة تعمق الأزمة الحالية ، في إشارة إلى عدم وجوب فرض ضرائب جديدة على المواطن البسيط بعد توفير الأموال اللازمة غير المحدودة الناتجة عن طبع النقود.  وطالب النائب عن حركة مجتمع السلم الشيخ المنور الحكومة بمراجعة الإعفاءات الضريبية السنوية التي تقدر بـ600 مليار دينار دون إضفاء قيمة مضافة على الاقتصاد الوطني، إضافة إلى مراجعة الإعفاءات التي يستفيد منها مستوردو الذرة والشعير، فيما يستفيد منه هؤلاء فقط وتتم المضاربة في سعره، مما يحرم الفلاح والموال من الدعم. بالمقابل، قدم النائب عن حزب جبهة النضال الوطني حسين بلعباسي نفس الطرح الذي ينتقد تناقض الحكومة في محافظتها على الدعم الإجتماعي  بالموازاة مع فرض ضريبة جديدة تحمل في طياتها زيادات بالجملة على مختلف المواد والسلع والخدمات، بما يساهم في  إضعاف القدرة الشرائية للمواطن البسيط وتحميله لوحده عبء الزيادات الجديدة . من جهة أخرى، ثمّنت أحزاب الموالاة والمعارضة فضلا عن حزب التجمع الوطني الديمقراطي على لسان النائب إيمان عراشة رفع الدولة التجميد عن المشاريع  الحساسة ، إضافة إلى الإبقاء على سياسة الدعم الاجتماعي، لكن لابد من تأطير برنامج مدروس لتوجيه الدعم نحو الفئات المعوزة فقط.

مريم سلماوي

 


تعليقات (1 منشور)


15/11/2017 09:59:54
الحل يكمن في زياده الضرائب على ارباح المؤسسات وتحصيل الضرائب غير المدفوعه ولو بالعداله وخفض سعر المازوت بدينارين وزياده سعر سيرغاز وزياده اجور العمال الدين يتقاضون اقل من45الف دينار الاقل من30الف دينار زياده ب10بالمئه كل سنه على مدى خمس سنوات ومن 31الف الى 45الف زياده ب5بالمئه في خمس سنوات ابتداءا من2019
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha