شريط الاخبار
لا مجال للعودة إلى الوراء ميهوبي يصر على دعم الثقافة الأمازيغية ويدعو إلى الإنتاج بها حرية الفكر بين الرفض والرضوخ في مسرحيتي «سينيني» و«الاغتراب» أمانة إتحاد الكتاب تطالب ميهوبي بالاعتذار وتصف قراراته باللامسؤولة جمعية «دير الخير وانساه» توجه مشروعي «حقيبة الرحمة» و «استرني» لسكان المناطق النائية مبولحي يتحول إلى بطل قومي في السعودية سليماني تحت الصدمة وتضييعه لوديتي تنزانيا والنمسا وارد «سي أس سي» يحول أنظاره نحو قمة سطيف إقالة المدير الولائي لأملاك الدولة بوهران بسبب سوء التسيير أزمة حادة في أكياس الحليب تعود للواجهة ببلديات العاصمة بلدية عين النعجة.. مدينة تغرق في النقائص وسكانها يأملون في المنتخبين الجدد عصابــــات تستغــــل واد كنيـــس لعــــرض أسلحـــة محظـــورة ونشـــر إعلانـــات كاذبـــة لبيـــع السيـــارات بن غبريت تمنع مغادرة التلاميذ من المدارس خلال أيام الإضراب بوتفليقة يتمسك ببن غبريت ويدعو نقابات التربية للتعقل المحكمة العليا لجنوب إفريقيا تنتصر للصحراء الغربية 263 مليار سنتيم دخلت الخزينة العمومية بفضل بروسيات الشرطة ألفا حاج إضافي يعانقون حلم أداء الحج هذا الموسم عمال البلديات في إضراب وطني لثلاثة أيام بداية من الغد رواتب الأطباء المقيمين الأضعف مقارنة بموظفي الأمن في الشركات الكبرى كناس ينفي مثول منسق مجلسه الوطني أمام العدالة الوجه الخفي لنشاط استيراد السيارات من أوروبا ودبي إلى الجزائر! إضراب جديد للتكتل النقابي لمختلف النقابات يوم 04 أفريل الإصلاحات التي قام بها بوتفليقة عززت مكانة المرأة في المركزية النقابية إضرابكم غير شرعي وقرار عزل الأساتذة المضربين قانوني أوبك تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط العام المقبل توقيف 7 مهرّبين وحجز بندقيتي صيد الإدارة تعاقبنا لأننا حضن للحركات الاحتجاجية ارتفاع محسوس في أسعار اللحوم البيضاء تنسيقية 21 مؤسسة عمومية تدعم سيدي السعيد وتطالب بتحسين الأجور مديرية التجارة لبومرداس تنشئ نقاط بيع للقضاء على المضاربة عملية ترحيل جديدة للمهاجرين الأفارقة نحو بلدانهم تركيا تقدم للجزائر لائحة بأنشطة منظمة قولن على ترابها الأورو يرتفع مجددا مقابل الدينار في المعاملات الرسمية وزارة الطاقة تشرع في مراجعة قانون المحروقات الحكومة تشدد الخناق على كبار منتجي الحليب وتفتح تحقيقا معهم فتح فروع بنكية جزائرية بالخارج سيكون عبر مراحل كنابست خارجة عن القانون .. إضرابها غير شرعي ومجانية التعليم في خطر زطشي يسيّر بالهاتف وسيقود الكرة الجزائرية إلى الهاوية أنا باق على رأس المركزية النقابية ولسنا حركى لتشتمونا مصانع تركيب السيارات تغري تبحث عن شركات المناولة للاستثمار بالجزائر

بعد فتح مصالح للشحن الجوي بمطارات بسكرة والوادي

منتجات فلاحية جزائرية ستغزو الأسواق الأوروبية العام المقبل


  06 ديسمبر 2017 - 21:57   قرئ 414 مرة   0 تعليق   الاقتصاد
منتجات فلاحية جزائرية ستغزو الأسواق الأوروبية العام المقبل

 تعتزم الحكومة تنشيط صادرات الجزائر من المنتجات الفلاحية من خلال فتحها لعدة مصالح للشحن الجوي بالولايات الجنوبية على غرار ولايتي بسكرة والوادي، بعدما حققتا قفزة نوعية في القطاع الفلاحي لاسيما مادتي الطماطم والبطاطا والتمر في السنتين الماضيتين.  

 

 من المنتظر أن تحقق الجزائر حجما قويا من الصادرات مع مطلع السنة المقبلة 2018، خاصة من المنتجات الفلاحية التي تعول عليها الحكومة كثيرا من أجل جلب العملة الصعبة ودعم الاقتصاد الوطني الذي تأثر كثيرا جراء انهيار أسعار النفط في السوق الدولية، حيث عرف المنتوج الفلاحي بالولايات الجنوبية وخاصة بولايتي بسكرة والوادي تطورا كبيرا في الفترة الأخيرة، بعدما تمكنا من تحقيق نتائج ايجابية خاصة في شعبة الطماطم والبطاطا، حيث أصبحت ولاية بسكرة  قطبا زراعيا بامتياز كونها تمون ما يقارب 40 ولاية، من المنتجات الفلاحية، نتيجة مناخها المناسب، حيث تتربع زراعة الخضروات فيها على أكثر من 6 آلاف هكتار في بيوت محمية والمساحات في زيادة لأنها ملك الخواص وتستصلح باستمرار، إلا أنها تعاني من مشكل نقص المياه لذا يتم الاعتماد على تقنيات السقي، لاسيما ان  الفلاحة في بسكرة قد دعمت مطلع سنة 2000،  أين وجهت 80 بالمئة من المشاريع المدعمة والموجهة للشباب للاستثمار في مجال الزراعة بما فيها النخيل والمقدر بـ 4 ملايين نخلة ذات منتوج يقدر بحوالي 4 مليون قنطار، كما تنتج عدة منتجات فلاحية بقيمة مالية تقدر بـ 240 مليار  دينار سنويا، وعليه سارعت الحكومة إلى فتح عدة مصالح للشحن الجوي في المناطق الجنوبية لتصدير  كميات  كبيرة من المنتجات الفلاحية إلى الخارج، حيث دخلت مصلحتا الشحن بكل من ولايتي بسكرة والوادي حيز الخدمة مؤخرا، ومن المنتظر أن يتم تصدير الملايين من الأطنان إلى الخارج في السنوات القليلة المقبلة. وفي سياق ذي صلة، دعا رئيس الجمعية الوطنية للمصدرين الجزائريين علي باي ناصري إلى ضرورة وضع رؤية اندماج الجزائر في العالم الاقتصادي وخلق استراتيجية على مستوى وزارة الفلاحة تعتمد على الطلب، مشددا أن بناء التصدير لأوروبا يعتمد على دخول هذا السوق بالمبكرات التي ستمكننا من فرض أسعار مرتفعة، والتوجه نحو عقد اتفاقيات تجارية مع افريقيا لفتح مجال التصدير. وبخصوص المشاكل التي يواجهها المصدرون، أوضح ناصري خلال نزوله ضيفا على الإذاعة الجزائرية أنه رغم وجود ارادة سياسية للتصدير، إلا أن الحكومات السابقة لم تضع استراتيجية للتصدير في الميدان، في اشارة منه إلى ثلاثية سنة 2011 التي تم فيها اقتراح 62 بندا ولم يطبق منها سوى 3 بنود ، مضيفا أن أكبر مشكل يعرقل هذه العملية عدم وجود شبكة التوزيع وقانون الصرف، بالإضافة إلى افتقاد الشركات العمومية والخاصة للرغبة في التصدير، في وقت وصل فيه سوق الاستيراد إلى 62 مليار دولار.   وأفاد ذات المتحدث، أن الأزمة المالية التي شهدتها الجزائر أدت إلى توجه الشركات والحكومة نحو التصدير من خلال رفع العراقيل، متوقعا تحقيق حجم قوي من الصادرات في سنة 2018، مشيرا إلى أن هناك 800 شركة مسجلة في عملية التصدير غير أن الخبرة تنقصها وتحتاج إلى التكوين في هذا الجانب على حد قوله.

لطفي العقون 

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha