شريط الاخبار
سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم دورة تكوينية للجمارك لكشف الركاب المشتبه فيهم بالمطارات والموانئ ميزانية إضافية لاستكمال عملية التوسعة نحو بابالوادي وبراقي والمطار وزارة السياحة تسترجع مشاريع سياحية من مستثمرين خواص "مخالفين" الأفامي يخالف توقعات الحكومة ويحذر من ارتفاع التضخم اتصالات الجزائر تطلق عرضها الجديد "IDOOM FIBRE" محترف تصريحات ترامب بعدم خفض إنتاج « أوبك » تُربك السوق وتهوي بالأسعار متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة

ميهوبي يؤكد أن القصبة من اهتمامات رئيس الجمهورية

وزارات توحّد جهودها لإعادة تأهيل المدن التراثية القديمة


  22 جانفي 2018 - 10:56   قرئ 608 مرة   0 تعليق   ثقافة
وزارات توحّد جهودها لإعادة تأهيل المدن التراثية القديمة

تعوّل وزارات الثقافة، السياحة والسكان على الحفاظ على التراث الثقافي الجزائري من خلال إعادة تأهيل المدن القديمة الآهلة بالسكان، والتي رصدت لها الدولة إمكانيات والتي يلزم قطاع الثقافة بشكل خاص على خاصة بعد التعديل الدستوري الأخير إلقاء كل الثقل من أجل التكفل الأمثل لهذا الموقع الانساني وحماية التراث الثقافي ضمن المبادئ الدستورية، وهو ما ترجمه الملتقى الدولي للحفاظ وتهيئة القصبة موقع التراث العالمي.

 افتتحت أشغال الملتقى الدولي الخاص بالحفاظ على القصبة وإعادة تهيئتها، صباح امس، بفندق الأوراسي الذي سجل حضور العديد من الوزراء على غرار وزير الثقافة عز الدين ميهوبي ووزير السكن وزير السياحة والصناعات التقليدية حسان مرموري،  ووزيرة البيئة فاطمة الزهراء زرواطي، إلى جانب عدد من المختصين والخبراء الدوليين في مسألة حفظ التراث، والتي أكد فيها المسؤول الأول لهضبة العناصر ميهوبي على أن الدولة تطبق توجيهات رئيس الجمهورية لتستعيد القصبة وجهها القديم لما تحمله من مقومات هندسية نادرة وتراث غير مادي ثري، اقترن اسمها ببطولات الشعب الجزائري.
أضاف عزالدين ميهوبي أنه قد أضحى لزاما على القطاع بعد التعديل الدستوري الأخير بذل كل الجهود للتكفل الأمثل بهذا الموقع الانساني لا سيما أن المادة 45 مكرر من دستور 2016 تم إدراجها وتنص على حماية التراث الثقافي الجزائري، في إشكالية جمعت المختصين والباحثين الدوليين في علم التراث حول تأهيل المدن القديمة التراثية الآهلة بالسكان لاسيما ما تعلق الأمر بأعرق وأقدم المدن في التاريخ وهي قصبة الجزائر المصنفة عالميا، واسترسل ميهوبي الذي شارك في افتتاح اشغال الملتقى أن التراث تدعمه  الدولة لما يحمله من قيمة، ومن هذا  المنطلق  يضيف ذات المتحدث «شهد شهر جانفي حدثين مميزين يؤكدان على رغبتهم القوية في تفعيل التراث المادي وغير المادي منها تكريس يناير كيوم وطني يحتفى به عبر  كامل التراب الوطني، إلى جانب الملتقى الدولي الذي افتتحت أشغاله أمس، لإثراء تصوراتهم بغرض تأهيل القصبة التي تشكل القلب النابض لمدينة الجزائر، ولأن الارادة السياسية قوية ومعبره عنها بخصوص اهتمام الدولة بحماية التراث الأمة كون أن المنظومة القانونية  المتعلقة بحماية التراث موجودة والمخططات العمل للحفظ والتثمين  قد تم وضعها من طرف خبراء أكفاء رصدت الحكومة  الإمكانات الضرورية للشروع في تأهيل القصبة ضمن معايير منظمه اليونسكو.
وقد أضحى إعادة تأهيلها ببعدها العمراني وتراثها غير المادي من أولويات الحكومة ويحظى بمتابعة مباشرة من طرف الوزير الأول، كما تتظافر فيها جهود مختلف القطاعات الحكومية والجماعات المحلية والمجتمع المدني، وكذا الطابع العمراني للقصبة، وأن الجزائر تملك العديد من القصبات، وعليه فإن الدولة -حسب الوزير- تولي أهمية كبرى لها ليس فقط المتواجدة منها بالعاصمة كون التراث لا يمكن تجزئته، وأكد على أن وزارة الثقافة سعت لأن تحافظ على خصوصية القصبة من خلال ارسال وفود من الخبراء الجزائريين على رأسهم منير بوشناق للاستفادة من تجارب الدول الصديقة للاطلاع على عمليات الناجحة للمواقع التراثية الحضارية المماثلة لا سيما مناطق البحر الأبيض المتوسط  وكسب التجربة من من الدورات التكوينية المتخصصة.
ومكن مسعى الشروع في تهيئة القصبة، إعادة تهيئة مسجد «كتشاوة» مع الشريك التركي الذي ساهم في إعادة المعلم إلى سابق عهده أفضل بكثير منه، يترجم هذا الترميم ثمرة الشراكة بين الدولتين في هذا المجال.
يتطلع الوزير في هذا المجال إلى التجارب الناجحة لدول مختلفة على غرار فلسطين، تونس، اسبانيا، إيطاليا، البرازيل وكوبا التي أوفدت خبراء أكفاء سيعرضون خلال هذه الندوة الدولية تجاربهم في حفظ وترميم المدن العتيقة في بلدانهم وكيفية استغلالها لتحقيق اهداف اجتماعية، اقتصادية وثقافية وتحقيق موارد مالية إضافية في السياحة المحلية.
اشاد الوزير كذلك بالدور الهام للجمعيات الثقافية المهتمة بقصبة الجزائر والتي اعتبرها شريكا هاما في اثراء الأفكار والتصورات وتحسيس السكان حول دور هذا الموروث وتثمينه، كما أشار الى الجهود الحثيثة التي تقوم بها ولاية الجزائر التي نجحت في إشراك عدة قطاعات في هذه العملية الكبرى الى جانب مصالح وزارة الثقافة، فضلا عن جهود وزارة التربية التي تسعى جاهدة الى ترقية البعد التاريخي والتراثي للأمة في المؤسسات التربوية، فيما أكد أم مسألةتأهيل القصبة يحتاج الى مساهمة خبراء المنظمات الدولية المتخصصة في مقدمتها الـ «يونيسكو» التي من شأنها مرافقة الخبراء والمختصين المحليين.
وأشار الوزير إلى تطلع الجزائر لترقية ترقية التعاون مع شرائها من أجل تأمين التراث الثقافي وتنسيق الجهود من أجل محاربة المتاجرة غير الشرعية  في صلب نتائج المؤتمر الدولي حول التراث المنعقد في ديسمبر سنة 2016.
نـوال الــهواري



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha