شريط الاخبار
ألمانيا رحّلت 534 جزائري من أراضيها خلال 11 شهرا تراجع عدد التأشيرات التي منحتها فرنسا للجزائريين بـ28 بالمائة المغرب يواصل خرجاته البهلوانية˜ ويحمّل الجزائر مسؤولية تضاعف التهديدات الإرهابية مصالح الأمن تضع حسابات رجال أعمال لاجئين سوريين تحت الرقابة أويحيى يقرر الخروج عن صمته الحكومة تفتح ملف ركوب قوارب الموت من سواحل الجـزائر لا حجة لكم في الإضراب وأغلب مطالبكم تمت معالجتها˜ توزيع أزيد من 6700 سكن عدل بداية فيفري عسكري سابق يشوّه جسد خطيبته بـ الأسيد˜ بدافع الخيانة بودبوز يغيب عن تدريبات بيتيس ورحيله يتأكد إحالة ملف قضية الطفلة نهال على قضاء تيزي وزو الداربي العاصمي يحبس الأنفاس وسوسطارة أمام فرصة تعميق الفارق "السينا" يستعرض تجربة "المصالحة الوطنية" أمام برلمانيين عرب وأفارقة الحكومة تدشن حملة الرئاسيات من العاصمة مصنع لإنتاج أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم والسكري محليا فولكسفاغن˜ تستثمر 700 مليون أورو لإنتاج سيارات كهربائية بأمريكا ملفات مهمة على طاولة وزير التجارة قريبا الجزائر أمام كارثة نفوق 10 بالمائة من ماشيتها خلال أيام فقط منتدى رؤساء المؤسسات يشيد بالعلاقات الجزائرية الأمريكية الشرطة الإسبانية تطيح بشبكة إرهابية في برشلونة تضم 5 جزائريين المعلومات المقدمة مغلوطة والمضافات الغذائية ليست مسرطنة لهبيري يتفقد المصالح المركزية للعتاد والإمداد للأمن الوطني اعتماد 4 آلاف صيدلية بالمناطق النائية والأحياء الجديدة توزيع 05 آلاف مسكن على مكتتبي عدل1˜ بسيدي عبد الله وبوينان مجلس المحاسبة يحذر من استنزاف ديون المؤسسات العمومية للخزينة العمومية إحصاء 100 ألف حالة تسوس أسنان لدى التلاميذ في العاصمة الطلبة الاحتياطيون في مسابقة الدكتوراه يطالبون بزيادة عدد المقاعد المفتوحة وزارة الصحة تعلن وفاة شخص بسبب الإنفلونزا الموسمية الشروع في تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتصدي والوقاية من مخاطر الفيضانات تأجيل جلسة تنصيب أعضاء مجلـس الأمة الجدد غلام الله يرافع لكتابة اللغة الأمازيغية بالحرف العربي 3 سنوات حبسا لمستثمر جزائري هرّب مبالغ مالية لشراء عقارات بفرنسا فرنسا تحتضن يوم الجزائر لدراسة فرص الاستثمار في مجال السيارات نفوق 3 آلاف رأس من الماشية بسبب الحمى القلاعية ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع الصناعي العمومي بنسبة 3 بالمائة منظمة حماية المستهلك تتحفظ على وثيقة مديرية الصحة لولاية الجلفة متعاملو الفندقة يدعون إلى التكوين للرقي بالسياحة جمع مليون طن من النفايات المنزلية و200 طن من الخبز انطلاق عملية تأكيد التسجيلات لامتحانات الباك˜ و البيام˜ و السانكيام˜ الجزائر تخفض إنتاجها النفطي بـ 25 ألف برميل يوميا

قال إن روايته «السلب» جاءت لتعرية فساد البعض منهم

بوجدرة: «الأدباء المتهجمون على الجزائر هدفهم إرضاء الغرب»


  28 جانفي 2018 - 10:11   قرئ 590 مرة   0 تعليق   ثقافة
بوجدرة: «الأدباء المتهجمون على الجزائر هدفهم إرضاء الغرب»

هاجم الروائي رشيد بوجدرة كل من الروائيين بوعلام صنصال، كمال داود وسليم باشي بسبب تهجمهم على الجزائر وتاريخها في تصريحاتهم معتبرا إياها محاولات لكسب المال والشهرة بهدف إرضاء الغرب واستجدائه.

التقى صاحب كتاب «ألف عام وعام من الحنين» بقرائه أول أمس خلال جلسة بيع بالتوقيع التي عقدها بمكتبة « كتب فن وثقافة» بوهران عن كتابه «جنازة التاريخ» و»السلب» هذا الأخير الذي اعتبره رواية لتعرية فساد بعض الكتاب الذين سخروا أقلامهم للتهجم على الجزائر وشعبها، على غرار بوعلام صنصال وكمال داود وسليم باشي، حيث تساءل بوجدرة  خلال المداخلة التي قدمها بحضور عدد من المثقفين عن سبب وصف هذا الأخير الجزائر بأنه بلد استبدادي وشمولي منددا كل الأقاويل قائلا «لا يحق له الحديث عن الجزائر، باعتبار أنه موظف لدى الدولة الفرنسية التي عينته مديرا للمركز الثقافي في كورك بإيرلندا.
كمال داود كان عضوا في الجماعات المسلحة حين كان مراهقا
انتقد رشيد بوجدرة تصريحات كمال داود التي سب فيها الجزائريين وحتى الفلسطينيين، الذين قال عنهم بوجدرة إنه يحبهم كثيرا، ويتعاطف معهم كشعب مضطهد ويتعرض للتعذيب منذ 70 سنة، معبرا عن استغرابه اعتبار كمال داود استشهاد 600 طفل فلسطيني في قطاع غزة قضية لا تهمه وليست مشكلته على الإطلاق.
ليعود نفس المتحدث إلى الشكوى التي رفعها كمال داود ضده، مؤكدا بأنه لا يزال يصر بأن صاحب رواية «مورسو تحقيق مضاد»، انضم فعلا إلى الجماعات المسلحة في سن المراهقة وأن كمال داود اعترف بعظمة لسانه بأنه كان ينشط في المخيمات الدينية أيام العطل، كاشفا للجمهور الحاضر (رشيد بوجدرة) بأن هذه الكتابات الجريئة سببت له العديد من المشاكل، حيث تعرض شخصيا لـ8 محاولات اغتيال منها محاولتين من قبل عبد الفتاح حمداش.ودافع صاحب «الحلزون العنيد» بشدة عن جيش التحرير الوطني، نافيا أن يكون «جيشا نازيا» وتاريخه دموي ومليء بالسواد، مشيرا إلى أن الشعب الجزائري، يحب الآخر وليس عنصريا وأنه ناضل ببسالة ليحصل على استقلاله وحريته التي كافح من أجلها طيلة 132 سنة، وعبر رشيد بوجدرة في مداخلته التي حضرها نخبة من المثقفين، الأكاديميين والإعلاميين.
  استقبال حفيدة معذب الجزائريين فريال فيرون صدمة
عاد بوجدرة الى قضية فريال فيرون الكاتبة الفرنسية حفيدة الباشاغا بن قانة الذي اعتبر استقبالها  في البرلمان المنقضية عهدته صدمة، مؤكدا أن هذا الرجل كان «معذبا كبيرا وقطع آذان العديد من الجزائريين»، كما أنه «...كان يربي النحل ويضع العسل في أجساد الجزائريين حتى تهجم عليهم أسراب النحل لتقتلهم»، منوها على أنه يحب ذاته كثيرا ويحب الجزائر وشعب الجزائر، مبرزا أنه فضل البقاء في بلده على اللجوء في فرنسا، رغم التهديدات التي تعرض خلال العشرية السوداء، كاشفا أنه لديه سكن في باريس وسكن في تونس وآخر في المغرب، إلا أنه رفض جميع الدعوات التي وصلته لمغادرة البلاد، مستدلا بالمثل الشعبي المعروف «هنا يموت قاسي»، ليعبر في الأخير عن أسفه وحزنه لهؤلاء الكتاب والمثقفين الذين يستغلون كتاباتهم المنتقدة لبلادنا بغية تحقيق مكاسب مادية وشهرة على حساب أمة وتاريخ جزائري حافل بالإنجازات.
نــوال الـهواري



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha