شريط الاخبار
مسيرات واحتجاجات بالعاصمة وعدد من الولايات للمطالبة بالتغيير السياسي القضاء على الإرهابي «يحيى أبو الهمام» في مالي الأئمة يدعون إلى المحافظة على السلم والاستقرار ويحذّرون من الانزلاق رئيس لجنة كشف المنشطات يؤكد تناوله لـ "الكوكايين" برلماني سابق سرّب معلومات تتعلق بالدولة لصالح جهات أجنبية مسابقة ثانية لترقية أزيد من 09 آلاف أستاذ إلى رتبتي رئيسي ومكون "ورود التراث الأدبي الجزائري في الكتب المدرسة ليس مجرد كلام" "سنابست" تلتحق بـ "أنباف" وتتمسك بإضراب 26 و27 فيفري عودة الحراسة الأمنية للتمثيليات الدبلوماسية الفرنسية بالجزائر مصفاة سيدي رزين ستُحول الجزائر إلى مصدر للوقود ومشتقاته النفطية ربراب يبحث عن استثمارات جديدة في منطقة القبائل شاب يهشم رأس والدته بساطور ويرمي جدته من الطابق الرابع بباب الوادي حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري

روائع الزاهي والعنقى بأوتار القيثارة وترافقها خربشات قلم الرصاص

«فن الشارع» بالعاصمة.. هروب من طوق الجدران لمعانقة الهواء الطلق


  13 فيفري 2018 - 10:53   قرئ 699 مرة   0 تعليق   ثقافة
«فن الشارع» بالعاصمة.. هروب من طوق الجدران لمعانقة الهواء الطلق

بعيدا عن صالات المسرح واستوديوهات التسجيل، ومتحررا من جدران المعارض، بات الابداع يعانق صخب وصدى الشارع بفضل شبان لا  تحذوهم أحلام وتطلعات لبلوغ درجات عظمى من النجومية أو تحقيق طموحات كبروا برغبة تحقيقها، بل وفاء لهواية تسكن وجدانهم. يقفون كل مساء في زاوية من ساحات محتلفة ارتبطت بتاريخ «البهجة»، بين «أودان» و»البريد المركزي» يصطحبون آلاتهم الموسيقية، لوحاتهم، ريشاتهم ومكبرات الصوت الصغيرة ليطربوا المارة والمحيطين بهم إلى جانب الجالسين في المقاهي المقابلة للأماكن التي تعودت على إبداعاتهم البسيطة التي كسرت الروتين اليومي للعاصمة، لتصبح الجلسات في الهواء الطلق وعلى الأرصفة فرصا يستمتع بها عشاق فنون الشارع.
جمهور من مختلف الأعمار يتابع بشغف المقاطع الموسيقية التي يؤديها «نجوم الشارع»، تارة يرددون معهم وتارة يساندونهم بالتصفيقات، مكونين حلقة دائرية وسطها شباب تعلقوا بعذوبة ألحان القيثارة، أو عاشق للفن الشعبي وترديد الأغاني والمقاطع الموسيقية الشبابية معهم.  ليسوا بحاجة إلى تراخيص ولا ينتظرون دورهم في صالات العرض لإبراز مواهبهم، بل اختاروا أن يقدموا عروضهم للناس كلما سنحت لهم الفرصة لذلك. موسيقى، ألحان، ورسم غيرت ملامح أزقة وساحات «مزغنة» على غرار «أودان» و»البريد المركزي» لتبعث في أعماقها نفسا فنيا وثقافيا جديدا أطلق عليه «فن الشارع».
منذ ثلاث سنوات، أصبحت أرصفة وزوايا العاصمة، تنبض على وقع «موسيقى الشارع» بعد أن أضحت تعرف صخب الفرق الموسيقية، ولوحات رسم ضمن ظاهرة فنية لم تكن مألوفة لدى الجزائريين وتستقبل الساحة فنونا عدة، على غرار الموسيقى، الرسم، التعبير الحر،  لتصبح مسرحا لكل الفنانين الذين لم يجدوا الفرصة لتقديم أنفسهم أمام الجمهور وفي المسارح، يختارون الفضاءات المفتوحة لتحتضن مواهبهم وليثيروا انتباه المارة والفضوليين.
«فن الشارع» مصطلح يتم إطلاقه بشكل محدد على أشكال الفنون البصرية التي يتم إنشاؤها في الأماكن العامة مثل فن الملصقات، النحت والغرافيتي، وفكرته هذا النوع من الفنون ترتكز بشكل رئيسي على التحليق خارج السرب والابتعاد عن أماكن الفن التقليدي، وتنفيذ الأعمال الفنية بدون وجود حسيب أو رقيب يحتذي دوما بقواعد صارمة محفوظة ومعلبة، يُذكر أن فن الشارع قد ظهر للمرة الأولى عام 1980 على هيئة فن الكتابة على الجدران، ومن المميزات الكبرى التي يحظى بها هذا الفن الالتحام بشكل مباشر مع الجمهور بدون التقيد بمعايير معينة، وقد كان هدف فن الشارع دوما  جذب الانتباه لقضية مجتمعية هامة، أو نشر القيم الجمالية.
إعداد: نوال الهواري



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha