شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

تواصل فعاليات الأيام المغاربية للمسرح بالوادي

«بانتورا سبيسيال».. ترفع مستوى المنافسة وتعري المنظومة الاجتماعية»


  20 فيفري 2018 - 10:54   قرئ 310 مرة   0 تعليق   ثقافة
«بانتورا سبيسيال».. ترفع مستوى المنافسة وتعري المنظومة الاجتماعية»

ضمن فعاليات أيام المسرح المغاربي في طبعته السادسة تقدمت التعاونية الثقافية تافتيكا للمسرح وفنون العرض، بآخر أعمالها المسرحية «بانتورا سبيسيال» أول أمس لتتنافس على جوائز المهرجان الذي يستقطب عروضا لأزيد من 7 دول عربية ومغاربية صنعت الحدث طيلة أيام التظاهرة منذ انطلاقها بتاريخ 15 فيفري الجاري.  
وادي سوف: نجيبة صيودة
على وقع تصفيقات الجمهور وضحكاته المتفاوتة تقدم العمل المسرحي المعنون «بانتورا سبيسيال» لمخرجه سفيان عطية، العائد من تتويجين اثنين أحدهما بمهرجان المسرح المغاربي بنابل التونسية والآخر بمهرجان النخلة الذهبية بأدرار، ليصنع الحدث مرة أخرى، في تعرية الواقع الاجتماعي المعيش، شهد العرض، المنتج من قبل التعاونية الثقافية تافتيكا للمسرح وفنون العرض من العلمة بالتعاون مع المسرح الجهوي للعلمة، تفاعلا لا مثيل له مع الجمهور المتعطش للفكاهة الساخرة بدار الثقافة محمد الأمين العمودي.
مسرحية بانتورا سبيسيال عمل كوميدي ساخر تدور أحداثه حول عاملين يشتغلان في الدهان والطلاء، تأخذهما الحكايات نحو عوالم مختلفة متناسين بذلك عملهما الأساسي وبالتالي ينشغلان عن آداء واجبهما الذي يتكاسلان منذ البداية عن تأديته، ليغوصا في هموم أكبر منهما متناسين وظيفتهما الأساسية، فتبدأ رحلتهما نحو المغامرات بين مد وجزر آخذة الجمهور نحو مواقف طريفة وفكاهية موجهة لمختلف الفئات العمرية على اختلاف مستوياتها، والتي أضفت نكهة خاصة كونها تحوي مجموعة من الطاقات الشابة الساعية نحو الرقي بالمسرح الجزائري، في مدة ساعة وربع تقريبا اختارها المخرج سفيان عطية ليترجم من خلالها ما جاء في نص الكاتب بلال عرابة الذي اقتبس العمل عن فقرة من كتاب الأمير لنيقولا ميكيافيللي، والتي تجسد جانبا من الواقع المعيش بأسلوب هزلي حمل المشاهد الى أجواء من المتعة والفرجة المصاحبة لضحكات هستيرية وتصفيقات حارة دوت خلالها القاعة.
العمل كذلك يعبر عن صرخة ضد التهميش، الحقرة، المحسوبية، وحتى الطبقية، جاء لينفض أوجاع الكثيرين ممن عانوا وما زالوا يعانون من ظلم الأقدار المحتومة، صب خلالها فريق العمل خبرة ارتأوا عرضها في عمل ثنائي يجمع بين الممثل وكاتب النص بلال لعرابة والممثل عاطف كرميش، واللذان يترجمان من خلال عمل كوميدي هزلي كلاسيكي يحمل بين ثناياه أبعادا ثقافية، اجتماعية، وحتى سياسية، في رسائل واضحة وصريحة، تنتفض ضد الكثير من الظروف، مجسدة في مجموعة من المواقف الطريفة بين عناصر المسرحية اللذان يتقمسان مختلف الأدوار المركبة بأسلوب سلس مهذب لا يتنافى مع الأعراف والتقاليد أو حتى الدين جاء فقط ليقول في رسالة واضحة يكفي آن الأوان لأن يتغير هذا المجتمع.
 بلال لعرابة: ندعو القائمين لتغيير مكان العروض  
وعلى هامش العرض أعرب كاتب النص بلال لعرابة وأحد الممثلين في المسرحية، عن سعادته وارتياحه للنجاح الذي حققه العمل منذ انطلاقه في سلسلة مشاركات، والذي قال إن هذا العمل مقتبس عن فقرة لكتاب ميكيافيلي «الأمير» والتي تدخل ضمن اهتماماته ككاتب نصوص هزلية، حاول خلاله العمل على إيجاد شخصيات ساذجة لوضعها في الواجهة بعد منحها سلطة الحكم، لمعرفة ما يمكنهم فعله فيما يمثل حسبه إضاءة أو لمحة على السياسة أو السياسيين أو الراغبين في الدخول للنشاط السياسي بدون تقديم حلول، مرورا ببعض المواقف الاجتماعية الممزوجة بمواقف كوميدية، أراد لها أن تجسد على الركح الذي لم يكن من السهل عليه المشاركة فيه كممثل أيضا كونه كان يحاول دائما الحفاظ على النص الأصلي في ظل سعي المخرج للتغيير بما يتناسب والعمل فوق الخشبة، وفي سياق متصل تحدث لعرابة عن ظروف أيام المسرح المغاربي الذي يرى أن له مستقبلا زاهرا في تفعيل وتنشيط الحركة المسرحية الجزائرية بمنحها مكانة وسط مختلف الدول الفاعلة والمشاركة في فعالياته معتبرا أنه يعد فرصة كذلك للاحتكاك والاطلاع على ثقافة الآخر، كما دعا القائمين عليه لضرورة دراسة والتعمق في محاولة إيجاد حلول أخرى لمكان عرض الأعمال كون ركح دار الثقافة محمد الأمين العمودي لا يتوفر على أدنى شروط العرض ما يعيق الممثلين عن تقديم أعمالهم في أحسن المستويات، مؤكدا أن التظاهرة التي تصل لعامها السادس بإمكانها تحقيق ما يصبو إليه الفن الرابع في الجزائر.  



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha