شريط الاخبار
برندت الجزائر تطلق عرضا ترويجيا بتخفيض استثنائي على هاتفها بي - وان متعاملون اقتصاديون يؤكدون أنهم ضحايا التقليد ويسجلّون 20 قضية بالمحاكم وزير الفلاحة يطالب بوضع خارطة طريق لتقليص واردات الحبوب الأمم المتحدة تدعو لفتح تحقيق مستقل في وفاة محمد مرسي مرسي يوارى الثرى بالقاهرة الشرطة تحسس مستعملي الطرق بمحيط مراكز اجتياز البكالوريا قايد صالح يحذّر من الأطراف التي تريد إدخال الجزائر في الفراغ الدستوري الفلسفة والعلوم ترفعان معنويات الأدبيّين والعلميّين في ثالث أيام البكالوريا إحالة قائمة أخرى من وزراء وولاة سابقين وحاليين على العدالة الحراك الشعبي يُخلي قصر المعارض من العارضين قاضي التحقيق يستمع إلى البوشي والسائق الشخصي لعبد الغني هامل العدالة تطيح بإمبراطوريات المال الفاسد وتزج بأكبر السياسيين في سجن الحراش الوضع الأمني في مصر يهدد الكان المطالبة باسترداد الأموال المنهوبة ورفض إشراف رموز النظام السابق على الانتخابات تضامن جزائـري واسع مع محمد مرسي على فايسبوك الحكومة تقرر عزل المنتخبين المحليين المتابعين قضائيا احزاب سياسية جزائرية تستنكر ظروف وفاة محمد مرسي بومار كومباني تكشف عن منصة أجهزة تلفزيوناتها الذكية ستريم الجديدة أرينا 8.5 مليار دينار قيمة التعويضات عن الحوادث في 2018 خبراء يؤكدون صعوبة استغلال الغاز الصخري حاليا ميراوي يؤكد نجاعة الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال اتفاقية شراكة بين مصرف السلام - الجزائر ومؤسسة بيتروجال ديـوان الحج والعمرة يحذّر الحجاج من الوكالات الوهمية بدوي يأمر بالتكفل العاجل بالمتضررين في فيضانات إيليزي 83.43 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام˜ بمستغانم 6 أشهر حبسا نافذا لعلي حداد في قضية حصوله على جـــــــــــــواز سفر بطريقة غير قانونية الحبس لعولمي و5 إطارات بوزارة الصناعة والمدير السابق لبنك CPA وأحمد أويحيى الوالي السابق عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس الرياضيات تبكي العلميّين والأدبيّين في اليوم الثاني من البكالوريا قايد صالح يدعو لحوار وطني شامل يمهد لانتخابات رئــــــــــــــاسية في أقرب الآجال التنظيمات الطلابية المتحزّبة تتخوف من امتداد منجل العدالة إليها تشكيل لجنة يقظة وتقييم لترشيد استيراد الحبوب قانون المحروقات الجديد لم يدرج ملف استغلال الطاقات المتجددة الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا

الأستاذ الجامعي والباحث في لسانيات اللغة الأمازيغية سعيد شماخ:

الاقتباس السينمائي من الأدب مقيد بإيديولوجيات سياسية وطابوهات مجتمعية


  27 فيفري 2018 - 10:51   قرئ 627 مرة   0 تعليق   ثقافة
الاقتباس السينمائي من الأدب مقيد بإيديولوجيات سياسية وطابوهات مجتمعية

قال الأستاذ الجامعي والباحث في لسانيات اللغة الأمازيغية سعيد شماخ أمس، إن الاقتباس السينمائي في الجزائر يخضع إلى عدة معايير جعلته مقيدا إما بإيديولوجيات سياسية أو طابوهات فرضتها ذهنيات المجتمع الجزائري، متخذا من فيلم الربوة المنسية للمخرج الراحل بوقرموح المقتبس عن رواية الكاتب مولود معمري كعينة لإبراز هذه العوائق، باعتبار أن سيناريو الفيلم تعرض لعملية حذف لقطات كانت مهمة في نص الراوية.
 
اعتبر الباحث الجامعي سعيد شماخ خلال المحاضرة التي ألقاها بدار الثقافة مولود معمري ضمن فعاليات المهرجان الوطني الثقافي للفيلم الأمازيغي، أن الاقتباس السينمائي من الأدب في صناعة السينما الجزائرية يبقى بعيدا عمّا يجب أن يكون عليه مقارنة بالاقتباس السينمائي الموجود في الدول الغربية. وأرجع ذلك إلى تحكم عدة عوامل في الاقتباس السينمائي من الأدب خصوصا المتعلقة منها بالإيديولوجيات السياسية التي كثيرا ما تكون عقبة لطرح بعض المواضيع نظرا لحساسيتها، وغالبا ما يكون المنتج أو المخرج مجبرا على التنازل عنها أو حذف جزء منها سعيا لترخيص عمله السينمائي أو الحصول على الدعم المالي، وهو نفس الإشكال الذي يطرح أيضا عندما يتعلق الأمر بمشكل ذهنيات المجتمع التي تشكل عقبة في الاقتباس السينمائي من الرواية الأدبية الأصلية، حيث إن المخرج يجبر أيضا على حذف أحداث من عمله المصور رغم وجودها في الراوية الأصلية، تجنبا أيضا لمواجهة المجتمع الذي ما زال متحفظا في عاداته وتقاليده، وهو مقيد بذلك، باعتبار أن الفيلم موجه للجمهور الواسع ويتناول قضية ما من القضايا الاجتماعية، مضيفا أن النسخة الأصلية للفليم لم يتحصل عليها حتى المخرج من المنتج الفرنسي إلى حد الساعة. في سياق آخر، أسقط الباحث الجامعي انتقاداته هذه على العمل السينمائي «الربوة المنسية» للمخرج بوقرموح المقتبس عن رواية مولود معمري، ففي جزء من محاضرته التي حملت عنوان «الربوة المنسية... من الأدب إلى السينما» قال إن الفيلم بعيد عمّا حققه من صدى في السينما الجزائرية لاسيما الأمازيغية منها، لكونه من أولى الأعمال الناطقة بالأمازيغية سنوات التسعينات، إلا أن مرور الوقت أظهر –حسبه- أن هناك عدة نقائص تسببت في فوارق بين الرواية الأصلية والفيلم المنتج من طرف عبد الرحمان بوقرموح الذي لم يعالج عدة مواضيع كانت ذات أهمية في الرواية، على غرار مشاركة منطقة القبائل في الحرب العالمية الثانية وغيرها من الأحداث التي تعمد المخرج إسقاطها للأسباب سالفة الذكر. من جهتها، لم تسر المختصة في السينما الأمازيغية والمستشارة لدى الاتحاد الأوروبي «لطيفة لافير» في نهج الباحث الجامعي سعيد شماخ، حيث أرجعت تجاوز مخرج الفيلم لبعض الأحداث التي ذكرت في الرواية الأصلية إلى عامل الوقت، حيث قالت إن مرض بوقرموح تزامن مع عملية تصوير وتركيب الفيلم، ولم يكن لديه الوقت الكافي لاقتباس الرواية في شكلها الأصليو خاصة أن من الصعب تلخيص رواية يمكن قراءتها في أسبوع أو أكثر في مدة لا تتجاوز ساعة والنصف.
 أغيلاس. ب