شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

قال إنها ظلت حبرا على ورق.. محمد بلقيصرية:

«نطالب وزارة الثقافة بتسريع الاستفادة من إنشاء مؤسسات للإنتاج»


  21 مارس 2018 - 11:36   قرئ 479 مرة   0 تعليق   ثقافة
«نطالب وزارة الثقافة بتسريع الاستفادة من إنشاء مؤسسات للإنتاج»

طالب المخرج المسرحي محمد بلقيصرية الجهات المسؤولة في الوفاء بوعودها فيما يخص الاستفادة من إنشاء مؤسسات للإنتاج والاستثمار فيها، بعد تمكينهم من قروض من طرف الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب «الأونساج» و»كناك»، وأن القاعات السينمائية لم يسمح لهم باستغلالها، متهما القنوات الخاصة بالتلاعب في الإنتاج.
 
هاجم المسرحي محمد بلقيصرية الجهات المسؤولة على القطاع الثقافي، أمام الإهمال الذي طالهم فيما يخص المشاريع الاستثمارية التي وعدوا بها فيما يخص إنشاء مؤسسات إنتاج عبر الولايات الداخلية، واعتبر أن سياسة المركزية لازالت تطغى حول استغلال المشاريع في القطاع الثقافي، حيث صرح بلقيصرية في حديثه لـ»المحور اليومي» «تخرجنا من المعهد العالي للفنون الدرامية لمهن الفنون العرض والسمعي البصري، كانت بعض الوعود من طرف الوزيرة السابقة خليدة تومي إلى نادية لعبيدي إلى غاية الوزير الحالي عزالدين ميهوبي، مفادها إنشاء مؤسسات للإنتاج على حسب الولايات كوننا كنا في العاصمة، وكانت الدولة قد أعطت بعض الامتيازات في الاستثمار خاصة  في هذا المجال.
ومن هذه الامتيازات يضيف المتحدث «أنه عند التوجه إلى الهضاب العليا، أو الجنوب سواء الامتيازات الجبائية أو من ناحية العقار الصناعي الذي فتحته الحكومة للشباب من أجل أن يستفيد من القاعات المغلقة للسينما وهو ما يحدث مؤخرا من إعادة فتح هذه الأخيرة. والتي لم نستفد منها، خاصة القاعات التابعة للديوان الوطني للثقافة والإعلام التي أضحت المسير الأول للقاعات بوهران وتيارت التابعة لها والتي سحبت منها مؤخرا لتوكل للوكالة الوطنية للإشعاع الثقافي، وقال إن هناك عدة قاعات لمدن مجاورة التابعة لولاية تيارت، ولم نستفد منها أيضا في إطار الإنتاج السينمائي.أما فيما يخص صندوق الدعم «فداتيك» قال بلقيصرية «لم نتلقى أي دعم، وكل القروض التي تسلمناها من طرف الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب «أونساج» و»كناك»، أضحت حبرا على ورق ولم نلتمس أي شيئ، سواء فيما يخص كتابة سيناريو أو اخذ أي دعم من المديريات المختصة في الدعم السينمائي وحتى الصناعة السينمائية التي تتضمن حتى الورشات، وهنا يبقى سؤال مطروح حول الجهة المخولة بالاستفادة من هذه الميزانية».
فالمشاريع التي خاضها هؤلاء كان الاستفادة منها يخضع لشروط واولها أن يكونا حاصلين على ديبلوم تحت رعاية وزارة الثقافة، وهو ما حصل رغم أننا كان بإمكاننا ان نشغل مناصب مسؤولين. وشدد  محدثنا على أهمية الصناعة السينمائية في عهد الوزير السابق عبد المجيد تبون، أمام التكاليف الباهضة التي تنفق على المسلسلات الأجنبية والمسلسلات التركية، في حين يمكن أن تنجز أعمال بتكاليف أقل، وأن الرزنامة التي تسير وفقها القنوات الخاصة التي تتلاعب بالإنتاج وأنها ليست نفسها التي يعتمدها التلفزيون الجزائري فالدقيقة الواحدة في أي قناة تبتاعها بـ 8000 دج، والتلفزيون الجزائري بـ 30 ألف دينار. وأكد على أن هناك قانون يسمح لك حينما تكون منتج سينمائي يمكن أن تكون المنتج المنفذ للتلفزيون الجزائري فلمن توجه هذه الميزانيات.
نوال الهواري



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha