شريط الاخبار
طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017

ندوات علمية و وورشات تكوينة

المهرجان الدولي للمونودراما بقرطاج يرمي بخطوة الى الامام في أجندة المهرجانات التونسية


  05 ماي 2018 - 12:16   قرئ 372 مرة   0 تعليق   ثقافة
المهرجان الدولي للمونودراما بقرطاج يرمي بخطوة الى الامام في أجندة المهرجانات التونسية

 

اختتمت امس وفعاليات الطبعة الاولى للمهرجان الدولي للمونودرام بقرطاج والتي دأب فيها المشاركون على تقديم اعمالهم المونودرامية التي اختيرت لتكون فاتحة اول مبادرة للمسرحي اكر عزوز في اثراء الساحة المسرحية والتي لم تغب مشاركة الجزائر من خلال الندوات العلمية التي قدمها الدكتور حمزة جاب الله وعرض الراحلة للمسرحية ايت تونس علي مع عرض بوسعدية الذي كان مسك الختام

رغم حضور تجارب مكرّسة في المسرح التونسي خلال العقود الماضية، وتعدّد فضاءات العرض والمهرجانات التي تقام في معظم المدن، إلا أن لم يجر تأسيس تظاهرة تتخصّص بشكل مسرحي بعينه أو تهتمّ بمضامين أو قضايا محدّدة في ما تقدّمه

التظاهرة انطلقت في 30 افريل الجاري  وتواصلت الى غاية 5 ماي ، حيث توزّعت فعالياتها بين " مدينة الثقافة كارمن وقاعة الفتح والحمراء...فكان مهرجان قرطاج الدولي للمونودراما رغم بعض النكسات الى انهيسعى لام يصنع منعرجا في اجندة المهرجانات المسرحية يتونس. فكان اللقاء الجامع بين البلدان العربية والاجنبية ، منها شاطئ الإنسانية لبوركينافاسو والتي حاول من خلاله الى تسليط الضوء على المعاناة و القهرو الفقر الذي اضحى يجتاح الدول الإفريقية والعالم ككل ، العروض المختلفة التي استطاعت فيها الدولة الحاضنة لحدث من ان تبرز غلى خشبة المسرح فضلا عن تفاعل الجمهور معهم على غرار عرض وجيعة، سيلفي ،اوذيب

وقد عمدت الدورة الأولى. على تكريم عدداً من روّاد فن المونودراما العرب، منهم عبد الحق الزروالي من المغرب الذي قدّم عرض الافتتاح بعنوان "آش سمّاك الله..."، وآية علي من الجزائر، وسعاد خليل من ليبيا، وكمال التواتي ونور الدين بن عزيزة من تونس.

وقد اندرجت الأعمال المشاركة ضمن اعمال  الأولى تنافست في إطار المسابقة الرسمية، والثانية ضمن "العروض الشرفية" ويقدّمها فنانون لهم تجارب نوعية في بلدانهم، والقسم الثالث يضم عروض "المونودراما الضاحكة"

كما شمل البرنامج على ندوة فكرية حول المونودراما احتضنها فرع "المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات" في العاصمة التونسية بعد غدٍ الجمعة، وتقسم إلى جلستين يتحدّث خلالهما كلّ من حمزة جاب الله من الجزائر، وحسين علي هارف ومقداد مسلم وفاروق صبري من العراق، وتحسين يقين وغنام خضر من فلسطين، والمسكيني الصغير من المغرب، وسعاد خليل من ليبيا، كما اقيمت  أربع ورشات تدريبية هي: "فن الممثل الواحد" لـ مازن الغرباوي من مصر، و"فن الممثل" لـ باردول ميغان من بنين، و"التجديد في المونودراما" لـ فاروق صبري من العراق، و"المونودراما بين تقنيات الإلقاء وفنون الأداء" لـ نزار كشو من تونس

من بين العروض المشاركة؛ "جيب الذاكرة" لـ عالي ديدة من موريتانيا، و"كلام الجوف" لـ عبدو جلال من المغرب، و"موسم الهجرة إلى الحقيقة" لـ الضو محمد من السودان، و"سأموت في المنفى" لـ غنام غنام من فلسطين، و"نوم الهناء" لـ سفيان عطية من الجزائر، و"الكوميديا للتنمية" لـ ألين تيلي من ساحل العاج، و"صفحة أولى" لـ حسين الفيفي من السعودية.

المهرجان الدولي للموندراما بقرطاج الذي تشارك فيه عدة دول كاطاليا المغرب، ليبيا و مصر وتونس بوركينا فاصو . البينين والعراق و ساحل العاج و فلسطين وفرنسا . بتقديم برنامج ثري ومتنوع والوقوف على احد اهم الاجناس المسرحية، وهو المونودرام والذي حضرت فيه الجزائر كمشارك مثلته عدد من الاعمال الابداعية على غرارعرض بوسعدية للمخرجة تونس آيت عليوالذي سيكون خاتمة التظاهرة المسرحية التي يترأسه المسرحي التونسي بوعزيز إكرام،  ومن بين العروض الجزائرية نجد عرض كل من مونودرام  الاستاذ ، عرض عدت لافتش عن نفسي وهو عرض مشترك جزائري فرنسي ،عرض الراحلة، كاين وكاين ،الشيبانية وهو عمل مشترك جزائري تونسي ، الهيام، وقد تتوزع هذه العروض على عدد من القاعات التونسية على غرار قاعة الكوليزي ، قصر المؤتمرات البنزرت ، قاعه ريحة البلاد وقاعة الفتح.

كما كانت هناك فرصة لتقديم عدد من العروض الحكواتية من بينها عرض الهيام لرابح بن سعيد من الجزائر و كذا الحلو والمرة للحكواتية نعومة ملوحة ، الى جانب عروض تونسية منها خوخةللحكواتي عروسي زبيدي ، جنات. لكمال بوزيدي ، مجموعة السرك لعبد الرحيم جلولي ، حكاية تونسيه لفاطمة بوصوفة وسلام لمجموعة ولد الباي. اكرام عزوز الذي ابدى. في كلمته التي القاها في الافتتاح بقاعة الكوليزي بالعاصمه تونس عشقة للفن الرابع اينما حل وارتحل ، خاصه امام كل التضحيات التي قدمت في هذا الفن والمبادرة التي قام بها كونه صاحب فكرة تاسيس المهرجان وأنه فرصةللتعريف بكل الاسماء التي ساهمت في تقديم اعمال وجهود للمشرح العربي على غرار  زرزالي عبد الحق الذي قال انه قدم الكثير لتونس. والذي سعى انه يعرف بفن الموندراما في الوطن العربي وقدقدم عرضه اشسماك الله ، ووجه رسالة لكل شخص من المشاركين العرب واهتبرهم نجوم الفن الرابع في الوطن العربي، واكد سعيهم   رغم كل التحديات والعقبات التي تواجه اي طبعة في اولى مراحلها للمضي قدما وترسيخ فكرة اللحتفاء باحد اهماجناسالمسرح وهو المونودرام . وهو ما سيدفع بهم  قدما لتقديم الافضل . مشيرا الى ان الحلم الكبير هو منبع حضور المع مبدعي المسرح في الوطن العربي .

 

سعاد.ش



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha