شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

كان ضيف نادي السينمائيين.. مرزاق علواش:

«على الشباب البحث عن وسائل تمويل مشترك»


  08 ماي 2018 - 16:09   قرئ 552 مرة   0 تعليق   ثقافة
«على الشباب البحث عن وسائل تمويل مشترك»

يظل متشبثا بالكاميرا والإنتاح في حقبة بات الفن السابع لا يتستقطب الجماهير بالجزائر وتعددت أسباب ذلك٫ على غرار غلق العديد من قاعات السينما، النقص الفادح في التكوين -بالمعنى الإحترافي للكلمة- وصولا إلى النقص الفادح في التمويل مع سياسة ترشيد النفقات التي مست العديد من القطاعات، ولم ترحم المجال الثقافي، ما دفع المخرج مرزاق علواش إلى مطالبة الجيل الجديد من المخرجين إلى إيجاد سبل جديدة للتمويل قصد تجسيد مشاريعهم المسرحية.  

دعا المخرج مرزاق علواش، السينمائيين الشباب إلى التقرب من «الشبكات» لإنجاز أفلامهم، لأن السينما اليوم تعتمد على التمويل المشترك، وقال صاحب «عمر قتلاتو» الذي نزل ضيفا على الطبعة الثالثة من نادي السينمائيين، الذي يقيمه المركز الوطني للسينما والسمعي البصري شهريا، إنه على السينمائيين معرفة ما يجري في عالم التوزيع وكيف يتم التركيب المالي.
أضاف علواش «يتعين على السينمائي أول أمس، البحث عن جهات أخرى للتمويل والتقرب من ‘الشبكات’ الممولة وعالم التوزيع والإلمام بعملية التركيب المالي، لأن الإنتاج السينمائي أصبح يعتمد على التمويل المشترك بين أطراف عديدة»، كما طالب في نفس السياق، بضرورة الإلمام بسير هذه الشبكات أو «الشباك» التي يزداد عددها، وتوجد على مستوى المهرجانات، مثل مهرجان برلين الذي أنشأ شباكا خاصا بمساعدة السينما الإفريقية في مرحلة ما بعد الإنتاج.
قال بهذا الصدد «إن دعم الدولة لا يكف لوحده في إنتاج الفيلم، لذا على السينمائيين البحث عن موارد أخرى»، كما يفعل المصريون واللبنانيون والتونسيون. أكد المخرج مرزاق علواش أن السينمائيين الجزائريين الشباب يعانون اليوم كثيرا في إنتاج أعمالهم، بينما كان جيله رغم المصاعب، محاطا بـ«طاقم» من رجال متعاون مع الفنانين.
وعن مشاريعه، قال إنه بصدد تصوير عمل جديد دون إعطاء تفاصيل،  مؤكدا أنه حاليا مشغول بمرافقة نزول فيلمه «مدام كوراج» في القاعات الجزائرية من قبل الديوان الوطني للثقافة والاتصال في عدد من القاعات، وسيكون أول عرض خلال هذا الشهر بقاعة «الأطلس» (باب الوادي).
عاد المخرج خلال النقاش الذي تلى عرض فيلمه «مغامرات بطل» (1978)، للحديث عن ظروف إنتاج الفيلم الذي اعتمد فيه على وجوه جديدة، على غرار البطل مهدي مصطفى ججام وممثلي المسرح الذين سيطر الأداء الركحي على أدوارهم. كما تحدث بتواضع عن بعض النقائص في هذا الفيلم الذي نال جائزة «التانيت الذهبي» في مهرجان «أيام قرطاج السينمائية» بتونس في1978.
ز. أيت سعيد