شريط الاخبار
ارتفاع قيمة الإيرادات الجمركية إلى 69.54 مليار دينار خلال جانفي مربو الدواجن يخصصون 1 بالمائة من إنتاجهم للمستشفيات وزارة التجارة تنصب لجنة أزمة لضبط المواد الأساسية في السوق الجزائر تستورد 240 ألف طن من القمح الإبقاء على سمير بنلعربي وسليمان حميطوش رهن الحبس المؤقت النيابة العامة تقدم تفاصيل بخصوص محاكمة كريم طابو دفاع كريم طابو يؤكد تواجده بالعيادة متعاملو الصناعة الصيدلانية ينتجون 476 ألف لتر من المحلول الكحولي الاتحادية الوطنية للبحث العلمي تشيد بإنجازات الأسرة البحثية في ظل أزمة كورونا مدير المصالح الفلاحية بتيزي وزو ينفي ندرة السميد ارتفاع الوفيات بفيروس كورونا إلى 21 وتسجيل 302 حــــــــــــــــالة مؤكدة كورونا يعطي الضوء الأخضر لدخول التعاملات البنكية الإلكترونية إخضاع 2500 جزائري لتحاليل الكشف عن «كورونا» أزيد من 04 آلاف جزائري عالق في الخارج بسـبب «كورونا» يجب شرعا احترام إجراءات وزارة الصحة حول تجهيز ودفن الميت بكورونا العاصمة تحت حظر التجوال ومصالح الأمن تشن حملات مراقبة لضمان تطبيقه تبون يؤكد وقوف الدولة والجزائر قاطبة لمواجهة فيروس كورونا تمديد مهلة دفع مستحقات الإيجار والأعباء لساكني «عدل» و»السوسيال» لمدة شهر تأييد حكم حبس أويحيى وسلال بـ 15 و12 سنة والبراءة لزعلان ارتفاع طفيف في أسعار النفط والبرميل بـ28 دولارا «نفطال» تستبعد اللجوء إلى غلق محطات الخدمات الميزان التجاري يسجل عجزا بـ792 مليون دولار خلال جانفي المنصرم شيتور يستعين بالأساتذة الباحثين لصياغة مضامين الدروس عبر الإنترنت «كلنا البليدة» تغزو المواقع والجزائريون يتجندون لخدمتها في الواقع تمديد صلاحية بطاقة طالبي العمل عن بعد للحد من انتشار كورونا تطمينات بضمان صبّ معاشات المتقاعدين بصفة عادية لجنة خاصة لدراسة كيفية تموين ولاية البليدة بالخضر والفواكه ارتفاع وفيات كورونا إلى 19 حالة وتسجيل 264 إصابـــــــــــــــــــــــــــــــــة مؤكدة عــــــــام سجنـــــــا نافـــــــذا فـــــــي حـــــــق كريـــــــم طابـــــــو وباء «كـورونا» يؤجل طرح مسودة تعديل الدستور للنقاش بلحيمر يطالب الصحافة الوطنية بالاستمرار في تقديم خدماتها العمومية البليدة تفقد حركتيها وحواجز الدرك تطوّق مداخلها ومخارجها لتطبيق الحجر الصحي التام الشروع في تجريب دواء «كلوروكين» على مصابين بكورونا في مستشفى القطار العزل الصحي لكل المساجين الجدد ولا إصابات بكورونا في المؤسسات العقابية تفعيل حسابات أولياء التلاميذ عن بعد للاطلاع على نتائج الفصل الثاني تراجع نشاط الخبازين بـ30 بالمائة بسبب الخوف من كورونا استقرار وفيات «كورونا» وارتفاع عدد الإصابات المؤكـــــــــــــــــــــدة إلى 230 النطق بالحكم في حق عبد الوهاب فرساوي يوم 6 أفريل عطلة إجبارية لعمال التربية تشمل الحوامل والمربيات والمصابين بأمراض مزمنة قرى تيزي وزو تدخل الحجر الصحي العام وتقيم حواجز مراقبة لشل حركة المواطنين

رغم الخسائر الكبيرة التي تكبدتها السينما العالمية

التكنولوجيا تنقذ الشركات والمنتجين على النت


  23 مارس 2020 - 09:14   قرئ 191 مرة   0 تعليق   ثقافة
التكنولوجيا تنقذ الشركات والمنتجين على النت

لجأ عدد من كبريات الشركات العاملة في مجال الأفلام السينمائية، إلى حل جديد سيتيح لعشاقها مشاهدتها فور عرضها في موعدها بدور السينما، دون ارتيادها أو التجمع مع آخرين لحضورها.

 

يتمثل الحل الذي أقدمت عليه شركة ”يونيفيرسال بيكتشر“، وقد تحذو حذوها العديد من الشركات العاملة في المجال قريبا، في إتاحة الأفلام الجديدة للجمهور عبر الإنترنت يوم عرضها مقابل أجر معين تحدده الشركة.

وبحسب موقع ”فاريتي“، تأمل تلك الشركات في تعويض خسائرها الفادحة المتوقعة بسبب تفشي وباء كورونا حول العالم، وقرارات معظم الدول بإغلاق دور عرض السينما، ومنع التجمعات في الأماكن العامة والمغلقة.

 ستبدأ شركة «يونيفيرسال بيكتشرز» بعرض أحدث أفلامها مقابل الأجر عبر الإنترنت للمهتمين، وستكون أفلام «إنفزيبل هوم» و»هونت» أول العروض المتاحة للجمهور بالإيجار وقت عرضها.

وستكون أولى العروض الجديدة تلك متاحة ابتداء من يوم 10 أفريل المقبل، وستقوم الشركة أيضا بإنتاج الأفلام الموجودة حاليا في دور العرض عند الطلب بدءا من يوم الجمعة المقبل.

كما ستكون الأفلام متاحة لفترة تأجير لمدة 48 ساعة بسعر تجزئة مقترح يبلغ 19.99 دولار في الولايات المتحدة، وبالسعر نفسه تقريبا في الأسواق الدولية.

ويعد الإعلان عن ذلك بمثابة ضربة لمسارح الأفلام، التي قاومت منذ فترة طويلة أي محاولات لتقصير مقدار الوقت المتاح للأفلام حصريا على الشاشة الكبيرة.

الوباء يهزم الفن السابع

سجل شباك التذاكر في أمريكا الشمالية أدنى مستوى له منذ 20 عاما، وأصبحت صالات السينما شبه خالية وأغلق بعضها أبوابه، في إطار مكافحة فيروس كورونا المستجد.

وحسب شركة «اكزبيتر ريليشنز»، حققت الأفلام الـ12 الأولى في الترتيب أقل من 51 مليون دولار خلال عطلة نهاية الأسبوع، وهي أقل بمرتين تقريبا عما حققته الأعمال في عطلة نهاية الأسبوع الماضي البالغة 93 مليونا، وكشفت الشركة أن الإيرادات الأخيرة أقل من تلك المسجلة في عطلات نهاية الأسبوع التي تلت هجمات 11 سبتمبر 2011، في حين كانت العائدات العام الماضي وفي الفترة نفسها 130 مليون دولار.

وامتثل كثير من المشاهدين في أمريكا الشمالية لتعليمات السلطات بملازمة منازلهم؛ إذ أمر رئيسا بلدية نيويورك ولوس أنجلوس بإغلاق كل دور السينما في المدينتين للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وفي ظل هذا الوضع الكارثي تصدر فيلم “أونوورد” من إنتاج “ديزني”، شباك التذاكر للأسبوع الثاني على التوالي مع 10.6 مليون دولار متقدما على فيلمين جديدين هما “بلودشوت” من بطولة فان ديزل 9.2 مليون دولار و”ستيل بيليف” 9.1 مليون دولار.

وحل في المرتبة الرابعة “إنفزبل مان”، ويروي قصة امرأة شابة يسكن حبيبها السابق أحلامها بعد انتحاره، محققا 5.9 مليون دولار، أما المرتبة الخامسة فكانت من نصيب فيلم التشويق «ذي هانت»، الذي حقق إيرادات قدرها 5.3 مليون دولار.

وجاء في المرتبة السادسة فيلم “سونيك ذا هيدجهوج” بإيرادات قدرها 2.5 مليون دولار، تبعه “ذا واي باك” برصيد 2.4 مليون دولار، ثم فيلم «ذي كال أوف ذي وايلد» 2.2 مليون دولار متراجعا للمرتبة الثامنة.

وفي المرتبة التاسعة حل فيلم «إيما» وحقق إيرادات قدرها 1.3 مليون دولار، وأخيرا فيلم “باد بويز فور لايف” برصيد 1.1 مليون دولار.

الفضاءات الرقمية ملجأ المنتجين

مع تفشي «كورونا» حول العالم، تغيّرت أنماط الترفيه واستهلاكه، إذ أدى الخوف من العدوى إلى إحجام المشاهدين عن الذهاب إلى دور السينما، ونجم عن ذلك لجوء القائمين على صناعة السينما إلى منصات البث الإلكتروني.

وتسببت الأزمة في لجوء شركات السينما العالمية إلى تأجيل عرض الإنتاجات الضخمة مثل فيلم جيمس بوند الجديد «لا وقت للموت» الذي أُرجئ عرضه إلى نوفمبر المقبل،. غير أن التأجيل ربما لا يمثل الحل الأسلم للشركات التي تخشى الخسارة، ووجدت شركة «إن بي سي يونيفرسال» حلاً مؤقتاً بإطلاق الأفلام الجديدة على منصات البث الإلكتروني المباشر، على أن يدفع المشاهد مبلغاً مالياً لقاء استئجار الأفلام لساعات.

وأعلنت الشركة أنها ستطرح الأفلام الجديدة في التاريخ المحدد لنزولها دور السينما، وستبدأ بفيلم «ترولز وورلد تورز» الذي من المقرر عرضه في أميركا في 10 أفريل المقبل.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة «إن بي سي يونيفرسال»، في بيان، إن الشركة قامت بهذا الإجراء تفادياً «لتأخير الأفلام أو عرضها في وقت حرج. وأضاف: {أردنا توفير الخيار للمشاهدين لمشاهدة تلك الأعمال في المنزل».

يُذكر أن شباك تذاكر السينما في شمال أمريكا قد شهد انخفاضاً في الإيرادات لم يشهد مثله من أكثر من عقدين من الزمن، بسبب لزوم المشاهدين منازلهم.

ز.أيت سعيد