شريط الاخبار
مجمّع «جيكا» يشرع في استغلال وتحويل الرخام الديوان الوطني يطمئن باستقرار أسعار الدواجن في غضون 15 يوما بولنوار يتهم المنتجين بالتلاعب في أسعار المواد الغذائية غلق ثالث ابتدائية بسبب كورونا في تيزي وزو انطلاق مرحلة تأكيد التسجيلات للناجحين الجدد بداية من اليوم «عدل» تسوّي وضعية المكتتبين الذين لم يدفعوا الشطر الأول الحكومة تحذّر من سيناريو الموجة الثانية لوباء «كورونا» قيادة الدرك تتخذ إجراءات ميدانية لمحاربة الاتجار بالمفرقعات والألعاب النارية تأجيل قضية كريم طابو إلى جلسة 16 نوفمبر المقبل بعجي يهاجم الحرس القديم لـ «الأفلان» ويتهمهم باستغلال الحزب لتحقيق مآرب شخصية الشرطة الإسبانية تطيح بشبكة «حراقة» تنشط على خط وهران – ألميريا الجزائر تضمن أمنها الطاقوي لغاية 2040 رغم استنفاد نصف احتياطها من الطاقة حملة مقاطعة المنتجات الفرنسية تتزايد وماكرون يطالب بوقفها مستشفيات الوطن تعلن حالة التشبّع للمرة الثانية وتعزز قدرات الاستقبال إبراهيم مراد يشدّد على تطبيق برنامج الرئيس للنهوض بمناطق الظل 517 ناجح في البكالوريا تحصّلوا على معدل يساوي أو يفوق 18 من 20 بن حمادي استفاد من امتيازات لإنجاز مصنع الأدوية «فارما جيبي» بسيدي عبد الله بلعمري يثني على دور بلماضي في انضمامه إلى ليون الانتخاب بالكمامة.. تنظيم الطوابير خارج وداخل مكاتب التصويت وفرز الأصوات بالقفاز نسعى لبلوغ 70 بالمائة من المحطات الموزعة لـ»سيرغاز» آفاق 2025 نحو فتح خطين للنقل البحري يربطان مستغانم بمرسيليا وبرشلونة تواصل ارتفاع أسعار صرف العملة في السوق السوداء «كنابست» تستنكر الاكتظاظ الرهيب المسجّل في مدارس بومرداس الحكومة تحدّد النشاطات المعنية بقاعدة 49 / 51 خلال مجلس الوزراء المقبل فتح التسجيلات في موقع المدرسة العليا للضمان الاجتماعي 2020 / 2021 درار يستبعد العودة لتشديد الحجر ويقترح غلق الأسواق وفرض رقابة صارمة الإخوة بن حمادي وأويحيى وسلال أمام محكمة سيدي امحمد اليوم مصالح التجارة والأمن تشدّد الرقابة ضد أصحاب المحلات الحراك فرض التعديل الدستوري الذي سيكرس القطيعة مع الممارسات القديمة دعوة مكتتبي «أل بي بي» لاستكمال الإجراءات تحسبا لاستلام المفاتيح «عدل» تفتح الموقع لاستخراج أوامر دفع الشطر الثالث جراد يرى أن الدستور الجديد سيعيد الجزائر إلى المسار الصحيح المروّجون للدستور الجديد يمرون إلى السرعة القصوى لحشد الدعم للوثيقة شنڤريحة يدعو لتحكيم صوت العقل وتجاوز المصالح لإنجاح استفتاء الدستور المدارس العليا للأساتذة.. الطب والصيدلة واللغات تستقطب الناجحين الجدد محرز ينفي الإشاعات التي ربطته بـ «بي اس جي» أعضاء لجنة المالية بالبرلمان يدعون إلى تخفيف الضغط الضريبي اتفاقية بين وزارة التعليم العالي ومختبر «فايزر» للتكوين في مجالات الصناعة الصيدلانية المصنعون المحليون لا يغطون سوى %20 من سوق المستلزمات المدرسية أولياء التلاميذ يشتكون تجاهل الإجراءات الوقائية بمختلف المدارس

يتضمن حقائق وقصائد تنشر لأول مرة عن الفنان الراحل

مهنى محفوفي يصدر «سليمان عازم: العودة المستحيلة»


  29 سبتمبر 2020 - 09:13   قرئ 1999 مرة   0 تعليق   ثقافة
مهنى محفوفي يصدر «سليمان عازم: العودة المستحيلة»

أطل المختص في علم الموسيقى وصاحب العديد من المؤلفات حول الأغنية الجزائرية بمختلف أنواعها، مهنى محفوفي بجديد صدر بالعاصمة الفرنسية باريس، نهاية هذا الأسبوع، بعنوان «سليمان عازم: العودة المستحيلة»، وهو دراسة حلل فيها حياة وأعمال الفنان الراحل، من طفولته بقرية أغني قغران بأعالي تيزي وزو إلى منفاه ووفاته ودفنه بمنطقة مواساك الفرنسية سنة 1983، كما وردت في هذا الكتاب أشعار لا يعرفها عشاق فن الراحل وغير معروفة لدى جمهوره، وسبق وأن قال المؤلف إن القارئ بإمكانه اعتبار الكتاب سيرة ذاتيه، ديوان شعر أو إضافة أخرى تؤرخ لوجه من وجوه الأغنية الجزائرية.

يعد مهنى محفوفي من الذين عرفوا وتعاملوا مع الراحل سليمان عازم، ولعل هذا الكتاب الذي يتضمن صورا تنشر لأول مرة عن الفنان الذي تغنى ببلاده في المنافي وأراضي الغربة، بالمرأة، بالحرية، والعادات والتقاليد سيثري الخزينة الحافلة بمختلف المؤلفات والكتب التي أرخت للموسيقى والأغنية في الجزائر بأسماء من ذهب، رجال ونساء تفانت في خدمة الفن والثقافة وتركت كنوزا ثمينة وسكن أصحابها قلوب الجمهور رغم غياب الجسد. 

أكد محفوفي أن هذا الكتاب يغوص في تاريخ الفنان الراحل ومدى تعلقه بالعائلة والوسط الريفي الذي جعله لا يغادر تلك القرية التي فتح فيها عينيه ولو بقلبه -رغم هجرته إلى الضفة الأخرى في سنوات الشباب-وقد أدرج صورا سيكتشفها القارئ وجمهور الفنان لأول مرة تعكس أيام الطفولة السعيدة بمسقط رأسه رغم المحن التي فرضتها الحرب في الأربعينيات والخمسينيات. قبل أن يتنقل للحديث عن سنين الدراسة بالقرية بين 1924 و1928 قبل أن يخصص جزءا كبيرا لهجرته إلى فرنسا في 1937 في جرح عميق عجز سليمان عازم عن تضميده، وعاد في أغانيه وأحاديثه مع الأصدقاء وكل من التقى به بالضفة الأخرى في أكثر من مناسبة. كما تطرق إلى الأسطوانة الموسيقية الأولى التي أصدرها عام 1948 والتي عرفت نجاحا منقطع النظير، بعد إدراجه فيها أغنية عن الاحتلال الفرنسي للجزائر وكفاح الجزائريين لاسترجاع السيادة.

وكان هذا تمهيدا للتطرق للعراقيل التي واجهها سليمان عازم في إصدار ألبوماته بباريس بسبب وقفوه إلى جانب شعبه ونصرته للقضية الوطنية، حيث منعت أغنيته «فاغ أياجراذ» التي وصف فيها الاستعمار بالجراد خلال الخمسينيات.هذا الكتاب الذي قال عنه المؤلف إنه كان نتاج سبعة لقاءات جمعته بالفنان الراحل سليمان عازم، فضل مهنى محفوفي أن تكون خاتمته الحديث عن الأيام الأخيرة في حياة الفنان ووفاته يوم 28/01/1983 ودفنه بمنطقة مواساك -وهو خيار مر لا يزال الكثيرون يطعنون فيه- 

سبق لمهنى محفوفي وأن ألف العديد من الكتب عن قامات الفن الجزائري، على غرار «الشيخ الحسناوي: الفنان الجزائري المُهذّب والحر»، إلى جانب «أغاني النسوة في منطقة القبائل».

ز. أ سعيد