شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

دافع عن كتاباته ضد من اتهموه فيها بـ»المناسباتية» واسيني الأعرج:

«تتويج بقطاش مستحق وانتظروني في الجزء الثاني من رواية الأمير»


  27 ديسمبر 2017 - 12:11   قرئ 267 مرة   0 تعليق   ثقافة
«تتويج بقطاش مستحق وانتظروني في الجزء الثاني من رواية الأمير»

دافع الروائي الكبير واسيني الأعرج عن كتاباته التي انتقدها البعض واعتبروها «مناسباتية» مرجعا ذلك إلى كون ما يقدمه هو حب للشخصيات، خاصة ما لاحقه من تعليقات عقب صدور  روايته «الأمير عبد القادر» التي كشف فيها لـ»المحور اليومي» عن تحضيراته لوضع الجزء الثاني منها تحت تصرف القارىء قريبا بعد نجاح انتاجه السابق «إزيس كوبيا» مثنيا على تتويج فوز مرزاق بقطاش بجائزة آسيا جبار للرواية كونه اسم تألق في الساحة الأدبية الجزائرية. 

 
بالعودة إلى مجال الاقتباس وتجربتك فيه مع كل من مراد سنوسي  إلى جانب تحويل نص روايتك مملكة الفراشة إلى الركح بالدوحة. هل يعني أن واسيني ينتقي مقتبسيه ؟

لا طبعا. لقد كانت العروض مباشرة وأنا لم أرفض،  فالمقتبسون معروفون وجهودهم كانت واضحة جدا لما حققته الأعمال المسرحية من نجاحات، فقد تأثرت كثيرا بسنوغرافيا  عرض «امرأة من ورق» لمراد سنوسي الذي قال إنها استطاعت أن ترفع المسرحية بنسبة 50 بالمائة، إلى جانب الرؤية الإخراجية.
 
خرجت بخفي حنين من مسابقة  جائزة «أسيا جبار» أمام منافسة قوية أسفرت عن تتويج الروائي مرزاق بقطاش؟

يضحك.. سعدت كثيرا بتسيّد الروائي مرزاق بقطاش لأن فوز أسماء مثله يفرحني، فهذا الرجل منذ 40 سنة وهو يكتب وينتج روايات، للأسف أنه  لم يكن له الحظ في الفوز بجوائز، لكن الأكيد أنني أنزعج لو منحت لاسم ضعيف، حتى فوز «نور الدين سعدي» عن الرواية باللغة الفرنسية تتويج مستحق، فقد كتب أجمل راوياته «بيت الأنوار»، «الأصول»، ورواية «شارع التيه» التي بلغ فيها سقف الكتابة الروائية، ففوز هكذا روايات لا بد أن أكون غبي حتى لا أفرح، والرواية الأمازيغية -على حسب قراءة لجنة التحكيم- تتسحق أيضا لأني للأسف لا أجيد القراءة باللغة الأمازيغية.
 
لقاؤك اليوم هو موعد آخر يتجدد مع قرائك في حصة بيع بالتوقيع في المسرح الوطني محي الدين بشطارزي  لروايتك «إزيس كوبيا» بعد عدة جلسات داخل وخارج الوطن، هل وصلت لنشوة هذا المؤلف؟

طبعا. كتاباتنا كروائيين موجهة للجمهور، فرغم أن الطبعة تسرعت قليلا، كنت جد سعيد رغم أن الكتاب طبع يومين قبل فعاليات الصالون الدولي للكتاب 2017، كما وقعته  في بيروت لجمهور رائع،  وهو مكانها الطبيعي وهي الجملة التي لم أنساها لمي زيادة حينما قالت «إنه سيأتي يوم من الأيام من ينصفني»،  فأنا حاولت أن أنصفها، كما أنه سيوقع أيضا في فلسطين ومصر تزامنا ومعرض القاهرة الدولي التي تكون فيه الجزائر ضيف شرف الطبعة، فقد تم انجازه بـ 5 طبعات،  في الجزائر، بيروت، فلسطين، سوريا ومصر، وكلها أماكن عاشت فيها البطلة.
 
يهاجمك البعض ويتهمك بالقول إن كتاباتك «مناسباتية» ماهو ردك؟

صحيح أنني سمعت كثيرا بهذا الاتهام، فياريت أنهم «ينوروني» ويضعوني في الصورة أمام كتاب عن «مي زيادة» أين هي «المناسباتية» أو حينما كتبت عن «الأمير عبد القادر» فهو مهمل تمام، كتب عنه رواية واحد فقط، وهذا بالنسبة لي جريمة  فالشخصية التي جاءت في القرن 19 وغيرت منظور الناس ودخلت في حوار الأديان، فكتابة عن شخص هو تكريم له،  ويضعني البعض بمتخصص وأنا أرفض هذا الأمر جاء بحب  وهو نفس الشيء الذي حدث مع «مي زيادة».
 
ماذا بعد رواية «إزيس كوبيا»؟

الجزء الثاني من كتاب الأمير عبد القادر.
 
حاورته: نـوال الـهواري
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha