شريط الاخبار
اختفاء خاشقجي يعيد فتح ملفات الاغتيالات السياسية والويل لمن يقول لا˜ لدكتاتوريي العرب الخضر˜ بحاجة لانتصار أمام غامبيا لترسيم التأهل علاش يؤكد تحقيق الجوية الجزائرية نموا بنحو 5 بالمائة مستثمرون أوروبيون مهتمون بالسياحة الصحراوية في الجزائر نسبة تطـابق الفنادق المحلية مع المواصفات الدولية لا تتعدى 30 % الإفراج عن شروط جديدة للتّنازل عن أراضي الدولة لبناء المساكن المدعّمة ماكرون يشدد على ضرورة اعتراف فرنسا بممارستها الهمجية ضد الجزائريين زيارة منظمة أرباب العمل الدولية... نحو فتح الإستثمار الأجنبي بالجزائر خدمات وأسعار تنافسية لجلب المعتمر الجزائري اتفاقيات شراكة بين مراكز للردم التقني وخواص لرسكلة النفايات القطيعة بين الأساتذة ورئاسة الجامعة المركزية تخرج الطلبة إلى الشارع إدراج مجازر أكتوبر في الكتب المدرسية الفرنسية عرض التجربة الأمريكية على منتجي الألبان الجزائريين شرطة مطار العاصمة تحبط عملية تهريب 170050 أورو شهادة الصحافي المصري علاء الدين صادق التوترات الجيو سياسية والانخفاض المفاجئ في المخزونات الأمريكية ينعش البرميل هواوي ميت 20 أحدث الهواتف وأفضلها ابتكارا من الشركة إطلاق مشروع التوأمة بين أنام وقطب التشغيل بفرنسا انزلاق في البرلمان ! بلماضي يقضي على سياسة النجوم ويبعث المنافسة في الخضر˜ دعوة لتضافر الجهود وإشراك جميع الهيئات والبحث عن سبل مواجهة الكوارث الطبيعية نرفض تحميل البلديات المسؤولية بل تتقاسمها كل الأطراف المعنية˜ ما مصير 265 مليار دينار المخصصة لحماية المدن من الفيضانات؟˜ الباتريوت يقررون العودة إلى الاحتجاج اتفاقية تسمح بالتكفل 100 بالمائة باقتناء الأدوية لجميع الأجراء توزيع أكبر حصة سكنية بمختلف الصيغ في الفاتح نوفمبر وزارة الدفاع تعمل على تطويرطرق وقدرات الاستعلام الوقائي والإنذار المبكر قضاء الجزائر يفتتح ملف تفجير قصر الحكومة مجددا مير˜ أولاد فايت يدعو الوصاية لإشراك المجالس البلدية في القرارات افتقار البلديات لمخططات التهيئة أسهم في حدوث الكوارث الطبيعية توظيف الصيادلة في المؤسسات الاستشفائية إجباري˜ الداخلية تحدد عدد وإجراءات شغل المناصب العليا في البلديات والولايات جنازة الفريق أحمد بوسطيلة تجمع شخصيات سياسية ووطنية ورياضية إشادة بجهود الجزائر في القضاء على الإرهاب والتطرف كهول˜ يقودون التنظيمات الطلابية خدمة˜ للأحزاب السياسية الرئاسيات ستجرى في وقتها ومن حق كل مواطن الترشح وفق إرادته دون غيرها تزويد 1541 ابتدائية بالطاقة الشمسية خلال سنتين تطور إنتاج الحبوب بنسبة 272 بالمائة والحليب بـ122 بالمائة البنين - الجزائر (اليوم سا 16 بالتوقيت الجزائري) موريتانيا بوابة لاكتساح المنتوج الوطني أسواق إفريقيا الغربية

الأسلحة الليبية هُرّبت إلى 12 دولة في الساحل والمغرب والمشرق

قيادة الجيش تعبّر عن قلقها من تنامي التجارة غير الشرعية للأسلحة


  09 جانفي 2018 - 20:24   قرئ 624 مرة   0 تعليق   الحدث
قيادة الجيش تعبّر عن قلقها من تنامي التجارة غير الشرعية للأسلحة

مرتزقة وجماعات مسلّحة تستغل شساعة الحدود ونقص المراقبة 

 عبرت قيادة الجيش الوطني الشعبي عن قلقها من تنامي التجارة غير الشرعية للأسلحة في إفريقيا من طرف مرتزقة وجماعات مسلحة تستغل شساعة الحدود ونقص المراقبة، وقالت إنّ هذه الجماعات أنشأت شبكات دعم محلية لجمع المعلومات وتوريد الأسلحة والذخيرة، الأمر الذي ضاعف من تعقيدات أشكال الجريمة المنظمة العابرة للحدود كالاتجار بالبشر والمخدرات.

عادت مؤسسة الجيش للخطر الذي يمثله تنامي التجارة غير الشرعية للأسلحة الخفيفة في إفريقيا، وقالت في آخر عدد لها من مجلتها الشهرية، إلى أن العديد من المختصين والمهتمين بالشأن الأمني في الساحل الإفريقي، يؤكدون على أن الارتباط الوثيق بين الجماعات الإرهابية والشبكات الإجرامية الضالعة في الجريمة المنظمة، جعلها تغتنم الفرصة لتجنيد عدد كبير من الأفراد للنشاط في هذا المجال وإنشاء شبكات دعم محلية لجمع المعلومات وتوريد الأسلحة والذخيرة، الأمر الذي ضاعف من تعقيدات الجريمة العابرة للحدود مثل الاتجار بالبشر والمخدرات.

واستشهدت مجلة  الجيش  لسان حال المؤسسة العسكرية بتقارير مجلس الأمن الدولي، التي أكدت أن الأسلحة والذخائر والمتفجرات التي تم الاستيلاء عليها من مخازن الأسلحة الليبية تم تهريبها عبر طرق مختلفة إلى 12 بلدا في مناطق المغرب العربي والساحل والمشرق العربي، وكذا القرن الافريقي، كما تحدثت ذات التقارير عن وجود مؤشرات تدل على نقل هذه الأسلحة إلى سوريا، علما أن هذه الأخيرة تشمل - حسب ذات المصادر - قنابل صاروخية وبنادق عديمة الارتداد وقاذفات الصواريخ المتعددة، بالإضافة إلى قاذفات أرض- جو، منظومات الدفاع الجوي المحمولة، القذائف الموجهة المضادة للدبابات وبنادق هجومية حديثة.

وربطت قيادة الجيش الوطني الشعبي حالة انعدام الأمن الشديد في شمالي مالي بالانتشار الواسع للسلاح الخفيف، وتجلى ذلك في حوادث السطو المسلح والخطف وغيرها من الأنشطة التي تقوم بها ميليشيات مختلفة، الى جانب تهريب المخدرات وتشكيل جماعات إرهابية تزرع الرعب في المناطق السالف ذكرها.

وتعكس عمليات الحجز، التي تنفذها وحدات الجيش الوطني الشعبي على طول الحدود الجنوبية بالخصوص، القلق الذي أبدته قيادة الجيش من تجارة الأسلحة غير الشرعية في الساحل الإفريقي، حيث تم طيلة العام الماضي ضبط وإحباط محاولات إدخال ترسانات حربية قادمة من وراء الحدود في طريقها الى معاقل الإرهابيين أو المهربين، على غرار قاذفات صواريخ  أر بي جي 7  و أر بي جي 2  ومدافع  أس بي جي9  وصواريخ من نوع غراد ومختلف أنواع قطع الأسلحة والمتفجرات.

زين الدين زديغة

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha