شريط الاخبار
اختفاء خاشقجي يعيد فتح ملفات الاغتيالات السياسية والويل لمن يقول لا˜ لدكتاتوريي العرب الخضر˜ بحاجة لانتصار أمام غامبيا لترسيم التأهل علاش يؤكد تحقيق الجوية الجزائرية نموا بنحو 5 بالمائة مستثمرون أوروبيون مهتمون بالسياحة الصحراوية في الجزائر نسبة تطـابق الفنادق المحلية مع المواصفات الدولية لا تتعدى 30 % الإفراج عن شروط جديدة للتّنازل عن أراضي الدولة لبناء المساكن المدعّمة ماكرون يشدد على ضرورة اعتراف فرنسا بممارستها الهمجية ضد الجزائريين زيارة منظمة أرباب العمل الدولية... نحو فتح الإستثمار الأجنبي بالجزائر خدمات وأسعار تنافسية لجلب المعتمر الجزائري اتفاقيات شراكة بين مراكز للردم التقني وخواص لرسكلة النفايات القطيعة بين الأساتذة ورئاسة الجامعة المركزية تخرج الطلبة إلى الشارع إدراج مجازر أكتوبر في الكتب المدرسية الفرنسية عرض التجربة الأمريكية على منتجي الألبان الجزائريين شرطة مطار العاصمة تحبط عملية تهريب 170050 أورو شهادة الصحافي المصري علاء الدين صادق التوترات الجيو سياسية والانخفاض المفاجئ في المخزونات الأمريكية ينعش البرميل هواوي ميت 20 أحدث الهواتف وأفضلها ابتكارا من الشركة إطلاق مشروع التوأمة بين أنام وقطب التشغيل بفرنسا انزلاق في البرلمان ! بلماضي يقضي على سياسة النجوم ويبعث المنافسة في الخضر˜ دعوة لتضافر الجهود وإشراك جميع الهيئات والبحث عن سبل مواجهة الكوارث الطبيعية نرفض تحميل البلديات المسؤولية بل تتقاسمها كل الأطراف المعنية˜ ما مصير 265 مليار دينار المخصصة لحماية المدن من الفيضانات؟˜ الباتريوت يقررون العودة إلى الاحتجاج اتفاقية تسمح بالتكفل 100 بالمائة باقتناء الأدوية لجميع الأجراء توزيع أكبر حصة سكنية بمختلف الصيغ في الفاتح نوفمبر وزارة الدفاع تعمل على تطويرطرق وقدرات الاستعلام الوقائي والإنذار المبكر قضاء الجزائر يفتتح ملف تفجير قصر الحكومة مجددا مير˜ أولاد فايت يدعو الوصاية لإشراك المجالس البلدية في القرارات افتقار البلديات لمخططات التهيئة أسهم في حدوث الكوارث الطبيعية توظيف الصيادلة في المؤسسات الاستشفائية إجباري˜ الداخلية تحدد عدد وإجراءات شغل المناصب العليا في البلديات والولايات جنازة الفريق أحمد بوسطيلة تجمع شخصيات سياسية ووطنية ورياضية إشادة بجهود الجزائر في القضاء على الإرهاب والتطرف كهول˜ يقودون التنظيمات الطلابية خدمة˜ للأحزاب السياسية الرئاسيات ستجرى في وقتها ومن حق كل مواطن الترشح وفق إرادته دون غيرها تزويد 1541 ابتدائية بالطاقة الشمسية خلال سنتين تطور إنتاج الحبوب بنسبة 272 بالمائة والحليب بـ122 بالمائة البنين - الجزائر (اليوم سا 16 بالتوقيت الجزائري) موريتانيا بوابة لاكتساح المنتوج الوطني أسواق إفريقيا الغربية

تصدر أوّل بيان باللغة الوطنية الثانية

الأمازيغية رسميا في المراسلات والبيانات الحكومية


  10 جانفي 2018 - 21:04   قرئ 918 مرة   0 تعليق   الحدث
الأمازيغية رسميا في المراسلات والبيانات الحكومية

 أصدرت وزارة الداخلية والجماعات المحلّية، لأوّل مرّة، بيانا رسميا باللغة الأمازيغية بصفتها اللغة الرسمية الثانية التي أقرّها الدستور في مادّته الثالثة مكرّر، بشأن تسجيلات قرعة موسم الحج 2018.

 

 شرعت السلطات العمومية رسميا في إرفاق اللغة الأمازيغية في جميع البيانات والمراسلات الرسمية، وذلك تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، خلال اجتماع مجلس الوزراء الأخير، الذي أقرّ فيه برسمية 12 يناير عيدا وطنيا وعطلة مدفوعة الأجر للاحتفال برأس السنة الأمازيغية. وجاءت أوّل خطوة، من قبل مصالح وزارة الداخلية، التي أصدرت أول بيان رسمي باللغة الأمازيغية إلى جانب اللغة العربية. ونشرت الوزارة بيان التسجيلات لقرعة موسم الحج 2018، باللغة الأمازيغية بعد بيان اللغة العربية، وجاء هذا بعد إقرار الرئيس بوتفليقة إعلان 12 يناير المصادف لرأس السنة الأمازيغية، يوم عطلة مدفوعة الأجر. وإن كانت الحروف المستعملة في كتابة الأمازيغية، قد جاءت باللاتينية، وهي مسألة اشتدّ عليها الخلاف، بين مطالبين بكتابتها بالأحرف العربية وآخرين بالأحرف اللاتينية، واستقرّ الاختلاف على كتابتها بحروف  تيفيناغ  الأصلية للغة الأمازيغية، إلّا أنّ الخطوة في حدّ ذاتها تعتبر  تاريخية  بالنسبة للغة التي ناضل من أجل تكريسها رسميا الآلاف من نشطاء الحركة الأمازيغية منذ عشرات السنين. وسبق للمجلس الشعبي الوطني، أن استعمل اللغة الأمازيغية في كتابة الكلمة الرسمية لرئيس المجلس السابق محمد العربي ولد خليفة، خلال افتتاح دورة البرلمان، وكان ذلك خطوة سابقة أقدمت عليها مؤسسة عمومية رسمية، بعد إقرار رسمية هذه اللغة بعد التعديل الدستوري الذي أقرها إلى جانب اللغة العربية، لكنّ هذه السنة لم تثبت ولم يلتزم بها خليفته على رأس هذه الهيئة. واعتبر نشطاء وأحزاب سياسية إقرار رئيس الجمهورية بترسيم عيد يناير يوما وطنيا للاحتفال بالسنة الأمازيغية، وكذا الشروع في تفعيل عمل الأكاديمية الوطنية لترقية اللغة الأمازيغية، تكفّلا تاما بمطالب نشطاء الحركة الأمازيغية. وقد أعطى الوزير الأول أحمد أويحيى، الاثنين الماضي، تعليمات صارمة من أجل الشروع في إعداد مشروع قانون يحدد عمل الأكاديمية، على أن يتمّ عرضه على البرلمان خلال السداسي الأوّل من السنة الجارية. وصادقت الحكومة أمس خلال اجتماعها على تعديل القانون المتعلق بقائمة الأعياد القانونية. وتشمل هذه المصادقة على اعتبار الـ12 جانفي من كل سنة احتفال بيوم رأس السنة الأمازيغية. وقالت مصالح الوزارة الأولى في بيان لها، إن هذا التعديل سيتبع مساره عبر مجلس الوزراء ليتم تحويله الى البرلمان قريبا.

ح. ذ

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha