شريط الاخبار
حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية

التحقيق متواصل مع ثمانية مديرين من الشركة

لافارج˜ موّلت تنطيم داعش˜ لتحصين قواعده وعرضت عمالها للخطر


  02 جويلية 2018 - 20:13   قرئ 568 مرة   0 تعليق   الحدث
لافارج˜ موّلت تنطيم  داعش˜ لتحصين قواعده وعرضت عمالها للخطر

اتهم القضاء الفرنسي شركة  لافارج˜ للإسمنت بالتواطؤ في جرائم ضد الإنسانية وتمويل الإرهاب في سوريا، بعد تحقيق رسمي عن التورط المحتمل في دفع عشرات الملايين من الدولارات لتنظيم  داعش˜،وقال مصدر قضائي إن الشركة الفرنسية متهمة أيضا بتعريض حياة عمالها للخطر ودفع نحو 35 مليون دولار لتنظيم  داعش˜ وجماعات متطرفة أخرى عبر وسيط سوري، من أجل مواصلة العمل في المناطق التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة.

 

يخضع 8 من مديري شركة  لافارج˜ للتحقيق، من بينهم المدير العام السابق برونو لافون، كما يحقق القضاء الفرنسي في تورط رجل الأعمال السوري المعارض فراس طلاس في التوسط بين داعش والشركة حسب معلومات نشرتها شبكة  سكاي نيوز عربية˜،كما أبرز التحقيق أن  لافارج˜ باعت لـ˜داعش˜ الإسمنت الذي استخدم في بناء وتدعيم وتحصين مواقعه بمناطق نفوذه.ويسعى عمال سابقون في فرع الشركة في سوريا إلى تثبيت تلك التهم، التي تتضمن تعريض حياتهم للخطر وتمويل الإرهاب. وأسست لافارج مصنعها في سوريا عام 2007، وبدأت بالإنتاج عام 2011، وواصلت عملها خلال مرحلة سيطرة التنظيمات المسلحة ومنها  داعش˜ على المنطقة التي بني فيها المصنع. وفي 2017، فتح المدعي الفرنسي تحقيقا في تمويل مشروع إرهابي مشتبه به من قبل شركة لافارج للإسمنت في سوريا، واعترفت لافارج بدفع أموال لجماعات مسلحة من أجل مواصلة عمل إحدى المصانع التابعة لها، وأوضح أن القضاء يشتبه في أن لافارج دفعت مبالغ مالية لجماعات مسلحة بين عامي 2011 و2015، عن طريق وسطاء، تجاوزت قيمتها 12 مليون أورو. وعقب استماع القضاة الثلاثة المكلفين بالتحقيق في هذه القضية لمسؤولي الشركة أمس، وجهوا اتهامات بـ˜تمويل مجموعة إرهابية˜ و˜تعريض حياة موظفين سابقين في مصنع الجلابية (شمال سوريا) للخطر˜ لشركة  لافارج إس آي˜ التي تستحوذ على غالبية الأسهم بالفرع السوري  لافارج سيمنت سيريا˜. وكانت القضية قد فجرتها جريدة  لوموند˜ بعدما حصلت على نسخ من رسائل إلكترونية متبادلة بين جلودي والمدير العام للفرع السوري لشركة  لافارج˜ فريديريك جوليبوا الموجود في العاصمة الأردنية عمان، وتتعلق بالتحويلات المالية اللازمة لرشوة تنظيم  داعش˜، وكانت الرسائل تصل أيضا إلى مدير أمن الشركة في باريس جان كلود فييار، مما يثبث أن إدارة  لافارج˜ كانت موافقة على التعاون مع  داعش˜وتمويله بطريقة غير مباشرة عبر  الأتاوات˜، كما أكد تحقيق  لوموند˜ أن الشركة كانت تشتري البترول من تجار السوق السوداء الذين كانوا على علاقة بالتنظيم، وأيضا بعض المواد الأولية اللازمة لصناعة الإسمنت، مثل الجبصين والبوزولان من مناطق محاذية لمدينة الرقة. 

 أسامة سبع

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha