شريط الاخبار
برندت الجزائر تطلق عرضا ترويجيا بتخفيض استثنائي على هاتفها بي - وان متعاملون اقتصاديون يؤكدون أنهم ضحايا التقليد ويسجلّون 20 قضية بالمحاكم وزير الفلاحة يطالب بوضع خارطة طريق لتقليص واردات الحبوب الأمم المتحدة تدعو لفتح تحقيق مستقل في وفاة محمد مرسي مرسي يوارى الثرى بالقاهرة الشرطة تحسس مستعملي الطرق بمحيط مراكز اجتياز البكالوريا قايد صالح يحذّر من الأطراف التي تريد إدخال الجزائر في الفراغ الدستوري الفلسفة والعلوم ترفعان معنويات الأدبيّين والعلميّين في ثالث أيام البكالوريا إحالة قائمة أخرى من وزراء وولاة سابقين وحاليين على العدالة الحراك الشعبي يُخلي قصر المعارض من العارضين قاضي التحقيق يستمع إلى البوشي والسائق الشخصي لعبد الغني هامل العدالة تطيح بإمبراطوريات المال الفاسد وتزج بأكبر السياسيين في سجن الحراش الوضع الأمني في مصر يهدد الكان المطالبة باسترداد الأموال المنهوبة ورفض إشراف رموز النظام السابق على الانتخابات تضامن جزائـري واسع مع محمد مرسي على فايسبوك الحكومة تقرر عزل المنتخبين المحليين المتابعين قضائيا احزاب سياسية جزائرية تستنكر ظروف وفاة محمد مرسي بومار كومباني تكشف عن منصة أجهزة تلفزيوناتها الذكية ستريم الجديدة أرينا 8.5 مليار دينار قيمة التعويضات عن الحوادث في 2018 خبراء يؤكدون صعوبة استغلال الغاز الصخري حاليا ميراوي يؤكد نجاعة الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال اتفاقية شراكة بين مصرف السلام - الجزائر ومؤسسة بيتروجال ديـوان الحج والعمرة يحذّر الحجاج من الوكالات الوهمية بدوي يأمر بالتكفل العاجل بالمتضررين في فيضانات إيليزي 83.43 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام˜ بمستغانم 6 أشهر حبسا نافذا لعلي حداد في قضية حصوله على جـــــــــــــواز سفر بطريقة غير قانونية الحبس لعولمي و5 إطارات بوزارة الصناعة والمدير السابق لبنك CPA وأحمد أويحيى الوالي السابق عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس الرياضيات تبكي العلميّين والأدبيّين في اليوم الثاني من البكالوريا قايد صالح يدعو لحوار وطني شامل يمهد لانتخابات رئــــــــــــــاسية في أقرب الآجال التنظيمات الطلابية المتحزّبة تتخوف من امتداد منجل العدالة إليها تشكيل لجنة يقظة وتقييم لترشيد استيراد الحبوب قانون المحروقات الجديد لم يدرج ملف استغلال الطاقات المتجددة الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا

تقرير استعلاماتي يحذر من تحوّلها إلى مرتع لتفريخ الفرق

متطرفون يسيطرون على العمل المسجدي


  09 جويلية 2018 - 20:36   قرئ 739 مرة   0 تعليق   الحدث
متطرفون يسيطرون على العمل المسجدي

المساجد بمنطقة القبائل خارج مراقبة الدولة

حذر تقرير استعلاماتي من سيطرة متطرفين وأشخاص غرباء عن الحقل الديني على العمل المسجدي، وتحول بعض هذه الأخيرة إلى مرتع حقيقي لتفريخ المتطرفين وبعض الفرق فيها، في وقت عجزت وزارة الشؤون الدينية عن بسط يدها على مؤسسة المسجد كليا رغم المساعي الحثيثة لذلك.

 

يوضح التقرير أنّ بعض المساجد التي توجد في بلديات العاصمة والمناطق النائية وكذا منطقة القبائل ينشط فيها أشخاص ينتمون إلى تيارات فكرية ودينية مختلفة، والسلفيون الذين ينظمون حلقات ودروس فيها، كما أن تعيين الأئمة والخطباء يتم وفق اتفاق يقوم به بعض نشطاء هؤلاء، ويخرج الخطباء عن المرجعية الوطنية التي تحدث عنها الوزير محمد عيسى كثيرا، ولا يعترفون بالأعياد الوطنية ويعتبرونها بدعا، وفي منطقة القبائل يشير التقرير إلى أن بعض المساجد يقوم ببنائها عدد من المتبرعين دون الحصول على موافقة السلطات المحلية ولا حتى مديريات الأوقاف على مستوى الولايات، على حد قول مصدرنا، ويقوم بعضهم بتحويل بعض المرافق المهجورة إلى مصليات، ثم يتم بسط النفوذ عليها لتمرير أفكار تعتبر دخيلة على سكان المنطقة.

بحسب ذات المرجع فإن ظروف سيطرة هذه المجموعات على المساجد تشبه إلى حد ما فترة سيطرة التيارات الإسلامية المختلفة على المساجد في الثمانينات والتسعينات، حيث احتدم الصراع بين تيار الاخوان المسلمين الذي كان يتزعمه الشيخ محفوظ نحناح والتيار الذي ينتمي الى الفيس المنحل المنقسم الى سلفيون والجزأرة والمحليون والتكفير والهجرة وحتى بعض تلك التي كانت تنتمي الى حزب عبد الله جاب الله.

وسبق لوزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، أن حذر قبل أيام قليلة مما وصفها بمحاولات حثيثة للاستيلاء على مساجد الجمهورية، واستهداف بعض الأئمة بخلفيات أيديولوجية وغيرها، وأكد أن هذه الأخيرة ومنابرها تحميها الجمهورية وترعاها أيدي الإسلام وقوانين الدولة، في رسالة موجهة لمن قال إنهم متشددونيغامرون بإرجاعنا إلى سنوات الفتنة، من خلال التموقع المغرض في الجمعيات الدينية المسجدية ومناصرة هذا المسعى عبر بعض منابر الإعلام، وكذا الدفاع عن هذا المخطط من خلال التنظيمات المهنية المنحازة فكرياً وسياسيا والترويج له باستعمال منصات التواصل الاجتماعي وتسهيل تنفيذ هذه الخطة بقلة الوعي، أو بدافع الأنانية. أدى هذا الوضع حسب التوضيحات التي قدمها الوزير محمد عيسى في مناشير على صفحته الرسمية بموقع التفاعل الاجتماعي  فايسبوك˜ لتجميد تجديد الجمعيات الدينية إلى اشعار لاحق، بعد أن أصبح هذا الأمر يشكل خطرا على الائمة، وبات يتم في جو من الفوضى والتجاذب وانتهاك حرمة هذه الأخيرة واذهاب هيبة الامام، إذ تم ابراق هذا القرار في 30 جوان المنقضي، إلى كافة المديريات الولائية والمصالح المعنية للتنفيذ.

م.ناصر