شريط الاخبار
عصابـــات تخطـــط لنشاطهـــا الإجرامـــــي مـــن داخـــل السجــــون الخطاب الديني لا بد أن يتوافق مع الخيارات الاقتصادية والإجتماعية جون نوفال يكشف عن متابعة الـ يونيسكو لعمله الخاص بإنعاش القصبة بوتفليقة ليس راغبا في الكرسي لكنه لن يترك الجزائر في منتصف الطريق الحكومة تطمئن بخصوص انتخاب الأسلاك النظامية خارج الثكنات الحكومة تتجه نحو مراجعة تسعيرة الغاز والكهرباء السنة الجارية لجنة مكافحة الإرهاب بتونس تحذر من تسلل إرهابيين إلى الجزائر بن غبريت تأمر بإحياء اليوم الوطني للشهيد عبر المؤسسات التربوية الأمن الغذائي مرهون بضمان الاكتفاء الذاتي في المنتجات الفلاحية بوتفليقة لن يسمح بتحوّل الجزائر إلى ليبرالية ما دام في الحكم "الأداء الأمثل للمهام النبيلة الموكلة هو تثبيت لأمن الجزائر وترسيخ لاستقرارها" شلل في المؤسسات التربوية يومي 26 و27 فيفري بدوي يدعو إطارات الشرطة للالتفاف حول القيادة الجديدة حنون تؤكد أن المشاركة في الرئاسيات بيد اللجنة المركزية المعارضة تجتمع الأربعاء للالتفاف حول مرشحها التوافقي الحكومة تخصص 20 ألف مليار للبرامج التنموية البلدية تكلفة حج 2019 تنتظر تأشيـر الرئيس بوتفليقة زيتوني يكشف عن مراجعة قانون المجاهد والشهيد قريبا "لا مقاضاة لأصحاب المشاريع الفاشلة" يوسفي يدعو إلى إتاحة فرص الشراكة في قطاع الصناعة للنساء الحكومة تحارب فوضى التجارة الإلكترونية تخفيضات جديدة لـ "أوبك" تُنعش أسعار النفط لأول مرة في 2019 شخصان من البليدة يستوليان على أموال الغير في صفقات بيع وهمية سوناطراك تؤكد عدم تأثر المركب الصناعي الغازي بحاسي مسعود دوريات يومية لمصالح الأمن بالإقامات الجامعية وأوامر بالتنسيق مع مدرائها مداخيل الجزائر تهوي إلى 30 مليار دولار خلال 2019 الحكومة تلعب ورقة السوق الإفريقية لتقوية الاقتصاد الوطني حرب اكتتاب الاستمارات تندلع في بيوت المترشحين للرئاسيات لوموند تحشر أنفها في ترشّح بوتفليقة بسبب توتر العلاقات الجزائرية - الفرنسية إطلاق مصنع نيسان رسميا بقدرة تركيب 63.5 ألف سيارة سنويا توزيع 30 ألف وحدة سكنية قبل الانتخابات الرئاسية إجراء قرعة ألفي جواز حج إضافي يوم السبت بمقرات الولايات بدوي يؤكد التكفل بانشغالات المواطنينالمروّجة عبر مواقع التواصل قايد صالح يؤكد أن الشعب يعرف من سيختار لقيادة الجزائر كناس يتساءل حول الملايير التي تُصرف على الأمن بالجامعات ربط المؤسسات التربوية والصحية بالأنترنت عبر القمر الصناعي الجزائري وزارة التربية تحصي العمال المتعاقدين تحضيرا لفتح القوائم الاحتياطية إحصاء 637 حالة جديدة بالسيدا في 2018 الحماية المدنية تتدعم قريبا بـ 15 طائرة هيليكوبتر لإطفاء الحرائق منظمات وطنية تصطف وراء بوتفليقة في رئاسيات أفريل

تقرير استعلاماتي يحذر من تحوّلها إلى مرتع لتفريخ الفرق

متطرفون يسيطرون على العمل المسجدي


  09 جويلية 2018 - 20:36   قرئ 662 مرة   0 تعليق   الحدث
متطرفون يسيطرون على العمل المسجدي

المساجد بمنطقة القبائل خارج مراقبة الدولة

حذر تقرير استعلاماتي من سيطرة متطرفين وأشخاص غرباء عن الحقل الديني على العمل المسجدي، وتحول بعض هذه الأخيرة إلى مرتع حقيقي لتفريخ المتطرفين وبعض الفرق فيها، في وقت عجزت وزارة الشؤون الدينية عن بسط يدها على مؤسسة المسجد كليا رغم المساعي الحثيثة لذلك.

 

يوضح التقرير أنّ بعض المساجد التي توجد في بلديات العاصمة والمناطق النائية وكذا منطقة القبائل ينشط فيها أشخاص ينتمون إلى تيارات فكرية ودينية مختلفة، والسلفيون الذين ينظمون حلقات ودروس فيها، كما أن تعيين الأئمة والخطباء يتم وفق اتفاق يقوم به بعض نشطاء هؤلاء، ويخرج الخطباء عن المرجعية الوطنية التي تحدث عنها الوزير محمد عيسى كثيرا، ولا يعترفون بالأعياد الوطنية ويعتبرونها بدعا، وفي منطقة القبائل يشير التقرير إلى أن بعض المساجد يقوم ببنائها عدد من المتبرعين دون الحصول على موافقة السلطات المحلية ولا حتى مديريات الأوقاف على مستوى الولايات، على حد قول مصدرنا، ويقوم بعضهم بتحويل بعض المرافق المهجورة إلى مصليات، ثم يتم بسط النفوذ عليها لتمرير أفكار تعتبر دخيلة على سكان المنطقة.

بحسب ذات المرجع فإن ظروف سيطرة هذه المجموعات على المساجد تشبه إلى حد ما فترة سيطرة التيارات الإسلامية المختلفة على المساجد في الثمانينات والتسعينات، حيث احتدم الصراع بين تيار الاخوان المسلمين الذي كان يتزعمه الشيخ محفوظ نحناح والتيار الذي ينتمي الى الفيس المنحل المنقسم الى سلفيون والجزأرة والمحليون والتكفير والهجرة وحتى بعض تلك التي كانت تنتمي الى حزب عبد الله جاب الله.

وسبق لوزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، أن حذر قبل أيام قليلة مما وصفها بمحاولات حثيثة للاستيلاء على مساجد الجمهورية، واستهداف بعض الأئمة بخلفيات أيديولوجية وغيرها، وأكد أن هذه الأخيرة ومنابرها تحميها الجمهورية وترعاها أيدي الإسلام وقوانين الدولة، في رسالة موجهة لمن قال إنهم متشددونيغامرون بإرجاعنا إلى سنوات الفتنة، من خلال التموقع المغرض في الجمعيات الدينية المسجدية ومناصرة هذا المسعى عبر بعض منابر الإعلام، وكذا الدفاع عن هذا المخطط من خلال التنظيمات المهنية المنحازة فكرياً وسياسيا والترويج له باستعمال منصات التواصل الاجتماعي وتسهيل تنفيذ هذه الخطة بقلة الوعي، أو بدافع الأنانية. أدى هذا الوضع حسب التوضيحات التي قدمها الوزير محمد عيسى في مناشير على صفحته الرسمية بموقع التفاعل الاجتماعي  فايسبوك˜ لتجميد تجديد الجمعيات الدينية إلى اشعار لاحق، بعد أن أصبح هذا الأمر يشكل خطرا على الائمة، وبات يتم في جو من الفوضى والتجاذب وانتهاك حرمة هذه الأخيرة واذهاب هيبة الامام، إذ تم ابراق هذا القرار في 30 جوان المنقضي، إلى كافة المديريات الولائية والمصالح المعنية للتنفيذ.

م.ناصر

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha