شريط الاخبار
قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل تعبئة المواطنين ربحت معركة استقالة بلعيز في انتظار البقية حنون تشكك في استقالة بلعيز وتعتبرها مناورة جديدة سقـــــوط أحــــــد «البــــــاءات» الأربعــــــة ڤايد صالح يتهم الجنرال «توفيق» بتأجيج الوضع ويهدده باتخاذ إجراءات صارمة ضده الطلبة يواصلون صنع الاستثناء ويتفاعلون مع سقوط بلعيز وتطمينات قايد صالح بلعابد يأمر مديري التربية بمراقبة مدى تقدّم الدروس بأقسام الامتحانات النهائية الجمعية المهنية للبنوك تنفي وجود تحويلات مشبوهة للأموال حكيم بلحسل يتراجع عن الاستقالة ارتفاع الطلب على تأشيرات العمرة خلال شعبان ورمضان ڤايد صالح يشدد على التنفيذ الدقيق والصارم لبرامج التحضير القتالي توسّع دائرة رفض تأطير الرئاسيات يضع حكومة بدوي في مأزق نقابات وتنظيمات طلابية تحاول ركوب موجة تأطير الحراك الشعبي مسيّرة «ميراكل دي زاد» تمثل أمام القضاء لمواجهة تهمة إصدار صك دون رصيد اقتناء قسيمة السيارة بين 2 جوان و31 جويلية 2019 وزارة التجارة تخفف إجراءات استيراد المنتجات الغذائية هامل يخرج عن صمته وينفي علاقته بـ «البوشي» ويشيد بإعادة فتح قضايا الفساد الموثقون والمحضرون القضائيون يحتجون أمام وزارة العدل الأئمة ملزمون بختم القرآن كاملا في صلاة التراويح ! رفض محاولات السلطة السياسية القائمة إعادة استنساخ نفسها بن غبريت تستعرض حصيلة خمس سنوات لتسييرها قطاع التربية مطالب بكشف هوية الأجانب وعناصر الجماعة الإرهابية «المندسين» وسط المتظاهرين قاضي التحقيق يستمع اليوم لـ 180 «بلطجي» موقوف خلال الجمعة الثامنة الإعلان عن نتائج البكالوريا يوم 20 جويلية خبراء يطالبون بإنشاء لجنة مختلطة لتسيير ميزانية الدولة قضـــــاة ومحامـــــون يحتجــــون أمـــــام وزارة العــــدل ويعلنـــــــون مقاطعــــــــــــــة الانتخابــــــات الرفض الشعبي لحكومة بدوي ينتقل إلى الميدان

24 بالمائة من المتطرفين في فرنسا من أصول جزائرية بسبب مساجين الجيا

الجزائريون أقل الجنسيات المنتسبة لـ داعش بأقل من 300 إرهابي


  11 جويلية 2018 - 20:26   قرئ 520 مرة   0 تعليق   الحدث
الجزائريون أقل الجنسيات المنتسبة لـ داعش بأقل من 300 إرهابي

تؤكد الدراسات الدولية والأرقام الرسمية المتلاحقة منذ ظهور ما يسمى بتنظيم الدولة  داعش˜ محدودية عدد الجزائريين المنتسبين لهذا التنظيم الإرهابي، حيثيقدر عدد الجزائريين الذين التحقوا بصفوف التنظيم الإرهابي  داعش˜ بين 200 و300 شخص، وفقا لتقرير صادر عن لجنة التحقيقات التابعة لمجلس الشيوخ الفرنسي، الذي أشار إلى أن 24 بالمائة من المتطرفين في فرنسا لهم أصول جزائرية.

 

جاء في التقرير أن عدد الإرهابيين الذين التحقوا بالتنظيم من جنسيات مختلفة يقدر بنحو 40 ألف إرهابي، والذين تمركزوا تحديدا في العراق وسوريا، ومن بين هؤلاء يوجد بين ألفين و3 آلاف إرهابي من تونس، ومن 1600 إلى 1700 إرهابي من المغرب، و700 إندونيسي، و600 مصري، في حين لا يتجاوز عدد الجزائريين 300  داعشي˜ على أكثر تقدير، مشيرا إلى أنأغلب قوات  داعش˜ تأتي مباشرة من أوروبا، بنحو 5 آلاف إرهابي، حيث تحتل فرنسا المركز الأول في ترتيب دول منشأ إرهابيي داعش بأكثر من 1300 إرهابي، ثم المملكة المتحدة وألمانيا في المرتبة الثانية بعدد 800 إرهابي لكل منهما، 500 من بلجيكا، 250 إسباني و100 إيطالي، مشيراإلى أن الإرهابيين القادمين من روسيا والدول الناطقة بالروسية يشكلون أكبر قوّات تنظيم الدولة الإسلامية، ويقدر عددهم بين 4000 و4500 إرهابي.

من جهة أخرى، قال التقريرإن شهر فيفري شهد تأكيد ملف معالجة التقارير حول منع التطرف ذي الطابع الإرهابي أن أزيد من 19725 شخص يصنفون على أنهم متطرفون نشطون، من بينهم 4 آلاف شخص أكثر تشددا وهم في مرحلة ما قبل الإرهاب، كما يشير إلى أن أغلبهم يعيشون في منطقة  إيل دو فرانس˜، منهم3 آلاف شخص من جنسية أجنبية، أغلبهم جزائريو الأصل ويشكلون نسبة 24 بالمائة، في حين أن 21.5 بالمائة من المغرب، و16 بالمائة تونسيون، و11 بالمائة من روسيا والشيشان، و2.7 بالمائة أتراك، مشيرا إلى أنالسجون تعد أبرز الأماكن التي يتم فيها تجنيد هؤلاء المتطرفين أو التأثير في أفكارهم، كما يؤكد أن المشكلة بدأت في وقت مبكر من عام 2000 عند حبس أعضاء من الجماعة الإسلامية المسلحة  الجيا˜ الذين ينحدرون من الجزائر، وفقا لما نقله التقرير عن مدير إحدى السجون.

أسامة سبع