شريط الاخبار
عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي الطلبة يصرّون على مواصلة حراكهم رغم إقصائهم من ندوات عديدة 09 ملايين تلميذ و1.8 مليون طالب جامعي سيلتحقون بمقاعد الدراسة روح المجموعة و»القرينتا» يعيدان المجد الضائع بدوي يستنفر 17 قطاعا وزاريا لضمان دخول اجتماعي آمن تسليم 485 مركبة «مرسيدس» لفائدة الجيش.. الأمن والمؤسسات إجراءات لضمان تموين الأسواق بالحبوب رفض طلب ثالث للإفراج عن لويزة حنون الوزير الأول يأمر بالتكفل بانشغالات الفلاحين عبد الغني زعلان تحت الرقابة القضائية للمرة الثانية تخصيص 03 بالمائة من ميزانيات ثلاث وزارات لذوي الاحتياجات الخاصة الخضر يستفيدون من غياب كوليبالي في النهائي رفع عدد مراكز «حماية الأطفال في خطر» إلى 29 مركزا توقيف رئيس الديوان المهني للحبوب إلى غاية استكمال التحقيقات دروغبا يعتبر محرز من أفضل اللاعبين في العالم وزارة الفلاحة تضبط إجراءات تنظيم عملية بيع الأضاحي غزوة القاهرة والي الجلفة السابق و3 مدراء متورطون في قضايا فساد الجيش يحبط مخططا لاستهداف مسيرات الحراك بعبوات متفجرة

حصيلة حرس السواحل تؤكد نجاعة المخطط

الجيش يكثف جهوده لوقف محاولات الحرقة˜ عبر قوارب الموت


  15 جويلية 2018 - 20:38   قرئ 1178 مرة   0 تعليق   الحدث
الجيش يكثف جهوده لوقف محاولات  الحرقة˜ عبر قوارب الموت

كثفت قوات الجيش الوطني الشعبي من جهودها للتصدي لظاهرة الهجرة غير الشرعية، بعد تزايد محاولات الحرقة وتسجيل حالات غرق كبيرة للمهاجرين السريين في كل من تونس وليبيا خلال محاولتهم العبور إلى الضفة الأخرى، أين جندت فرق خاصة تقوم بدوريات على مدار 24 ساعة لإيقاف  الحراقة˜ والاهتمام بهم وإرجاعهم لأرض الوطن لتجنبا لتسجيل  كوارث˜ مماثلة للتي حدثت بتونس مؤخرا.

 

تؤكد أرقام الجيش الوطني الشعبي حول مكافحة الهجرة غير الشريعة سعيها لمحاربة الظاهرة التي تعرف ارتفاعا خلال هذه الفترة من السنةبعد تزايد حالات غرق مهاجرين سريين، خلال محاولتهم العبور إلى إسبانيا وإيطاليا، على متن قوارب متهالكة، ما دفعها لاستخدام كل الوسائل في مراقبة سواحلها، لرصد عمليات الهجرة غير الشرعية، إضافة إلى تسخير مروحيات القوات البحرية، التي كانت تستعمل عادة لإنقاذ المهاجرين، حيث عرف منحنى محاولات الشباب بلوغ الضفة الأخرى من المتوسط تطورا كبيرا خلال فصل الصيف، حيث تظهر بيانات وزارة الدفاع الوطني على موقعها الرسمي، أن مصالح وحدات حرس الحدود أحبطت محاولة الهجرة بطريقة غير شرعية لـ189 شخص خلال شهر جويلية الجاري، لتضاف إلى مجموع 722 حراق أوقف خلال السداسي الأول من السنة الجارية،وأضافت ذات البيانات أن كل محاولات الهجرة التي تم احباطها استعمل فيها المهاجرون قوارب تقليدية الصنع، وأخرى مطاطية، كما تشير ذات البيانات أن نسبة الحرقة ترتفع بالسواحل الشرقية في حين تقل على مستوى السواحل الغربية، حيث تأتي ولاية عنابة في المرتبة الأولى والتي تم تسجيل بها أكبر نسبة من محاولات الحرقة، وتعتبر أثقل حصيلة خلال الشهر الجاري هي عملية إحباط محاولات هجرة غير شرعية لــ 35 شخص على متن قوارب تقليدية الصنع بكل من شرشال وعنابة لعناصر حرس السواحل أول امس، كما أحبطت وحدات حراس السواحل، بمستغانم، محاولة هجرة غير شرعية وتوقيف 20 حراقا من بينهم قاصر، أبحروا جميعا من احد شواطئ ولاية وهران وكانت وجهتهم الساحل الاسباني، إلا أن اضطراب البحر جعل التيار يجرفهم إلى المياه الإقليمية لولاية مستغانمليتيهوا في البحر إلى أن عثر عليهم حراس السواحل على مسافة 20 ميل بحري شمال الميناء التجاري.

للإشارة، فقد سجلت عميات هجرة الشباب الجزائري عبد البحر ارتفاعا كبيرا خلال السنة الماضية بلغ أكثر من 3109  حراق˜، ولم تعد  الحرقة˜ مقتصرة على الشباب البطال خلال السنوات الأخيرة على الشباب البطال بل شملت  القصر˜ الذين لم يبلغوا بعد سن العمل والنساء وحتى الحوامل، حيث تكشف بيانات الجيش الوطني الشعبي عن إيقاف 840 قاصر و186مرأة ركبوا  قوارب الموت˜ خلال 2017 مقارنة بـ 1215 شخص خلال 2016.

أسامة سبع