شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

في ختام أشغال اللجنة الحدودية الثنائية الجزائرية-النيجيرية

أبوجا ترفض التقارير الغربية المغلوطة عن ترحيل رعاياها من الجزائر


  16 جويلية 2018 - 20:16   قرئ 535 مرة   0 تعليق   الحدث
أبوجا ترفض التقارير الغربية المغلوطة عن ترحيل  رعاياها من الجزائر

اتفاق على مواصلة الترحيل وتأكيد جزائري على رفض مراكز العبور

أعرب الوفد النيجيري المشارك في أشغال اللجنة الحدودية الثنائية الجزائرية-النيجيرية، عن انزعاجه من التعليقات غير العادلة في حقّ الجزائر حول تعاملها مع المهاجرين غير الشرعيين، حيث تحدث المسؤولون النيجيريون عن معارضتهم للمواقف الأجنبية وكذا التقارير الصادرة عن منظمات غير الحكومية بحسب ما أكدته مصادر مؤكدة من الاجتماع المغلق.



أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، أنّ الجزائر ستواصل ترحيل المهاجرين النيجريين والماليين غير الشرعيين، لافتا إلى وجود إرادة قوية بين الجزائر وأبوجا، لترقية معيشة ساكنة المناطق الحدودية من أجل مواجهة التحديات الأمنية المرتبطة بالإرهاب. وأفاد الوزير في كلمته خلال اختتام الاجتماع الوزاري الخاص باللجنة الحدودية الجزائرية النيجيرية خلص إلى عدة توصيات، أن الجزائر كدولة حدودية للنيجر ستساهم في تعزيز عمل الشرطة النيجيرية، مع تكثيف العمل الثنائي للمصالح الأمنية عبر الحدود، مضيفا أن الاجتماع خلص إلى ضرورة تبادل المعلومات بغية تفكيك شبكات تهريب البشر. وكشف بدوي، على أن ولاة الجزائر ونظرائهم من النيجر، مطالبون بتحقيق نتائج تكون في مستوى تطلعات الشعبين -خاصة المناطق الحدودية-مشيرا إلى أن البلدين ملزمان بتعيين ممثلين عن كلتا الوزارتين مكلفين بمتابعة وتنفيذ توصيات اللجنة الحدودية، مؤكدا في ذات السياق، أنّ الجزائر ستواصل عملية ترحيل المهاجرين غير الشرعيين إلى بلدانهم.

في سياق ذي صلة، أفاد وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي، أن العلاقة الجزائرية النيجيرية بحاجة إلى المرافقة ضد التحديات المستهدفة، مشيرا أن العلاقة هدفهاتحقيق الرفاهية والصداقة للبلدين وتنفيذا لتعليمات الرئيس ونظيره النيجيري ونظرا للتحديات الامنية المرتبطة بالبلدين والعلاقة بالجريمة المنظمة، تجعل لقائنا فرصة وإطار للتشاور من أجل تظافر الجهود لتحقيق السلم والأمن والتنمية في البلدين وتعتبر اللجنة الثنائية الأكثر ملائمة لتطوير العلاقات الثنائية والتعاون الحدودي تلعب دورا حياديا في تعزيز العلاقات، مفيدا بأنه يجب تكثيف التبادل الاقتصادي والتجاري بين البلدين. وتحدث بدوي عن نتائج إيجابية توصل إليها خبراء الدولتين بخصوص المناطق الحدودية ووجود إرادة قوية لمواصلة العمل لترقية معيشة الساكنة، تنفيذا لتعليمات الرئيس بوتفليقة ونظيره النيجيري. وذكر الوزير أن التحديات الأمنية المرتبطة بالإرهاب والجريمة المنظمة الأزمات المحيطة بنا جعلت اللقاء فرصة للتشاور الدائم لتضافر الجهود وتحقيق السلم، كما توصلت إلى ضرورة تكثيف التبادل التجاري وتشجيع ودعوة المتعاملين للمساهمة في معرض اسهار بتمنراست وكذا أهمية التبادل والتشاور المحلي بين والولاة ونظرائهم المحافظين لمضاعفة الجهود. من جانبه قال وزير داخلية النيجر، محمد بازوم، إنّ الدورة الحالية كانت أحين من السابقة حيث شهدت تطورا في التوصيات، لاسيما ما تعلق بملف الهجرة غير الشرعية، حيث تم التوصل إلى التكفل بها لصالح البلدين مع الأخذ بعين الاعتبار تداعياتها المرتبطة بالجريمة العابرة للقارات والشبكات التي تتحكم فيها.

حكيمة ذهبي