شريط الاخبار
ألغام ومخلفات الإرهابيين تواصل حصد أرواح الأبرياء  الحركى اختاروا فرنسا والجزائر طوت ملفهم أسعار الخضر والفواكه تلتهب عشية عيد الأضحى بأسواق وهران مشروع قانون فرنسي لإعادة الاعتبار لـ˜الحركى˜ والاعتراف بـ˜تضحياتهم˜! أويحيى ينفي تورّط بلعباس في قضايا فساد ويوضّح بخصوص بوجوهر فريق عمل ثنائي لإنجاز مخطط عمل لتنمية المناطق الحدودية الحماية المدنية تطلب من المواطنين توخي الحذر في استعمال أدوات النحر نات كوم تجند 45 ألف عامل نظافة و47 شاحنة يومي العيد 30 ألف عائلة تستلم اليوم مفاتيح سكناتها بمختلف الصيغ خطبة عرفات بمخيمات حجاجنا ستتناول جهاد الجزائريين توكيل مهمة بيع الكتب للمؤسسات التربوية وديوان المطبوعات توقيف المراهق الذي قتل واغتصب الطفلة سلسبيل بوهران مئات الأطنان من البطاطا محفوظة في مبردات انتقادات للبعثة بسبب نقل الحجاج مباشرة إلى عرفات توقع استقبال 850 ألف رأس غنم و200 رأس بقر يوم العيد بمذبح الرويسو بن غبريت تسكت الإسلاميين وأعداء الإصلاح التربوي˜ الدرك يتخذ إجراءات خاصة لتأمين الأماكن العمومية والمساجد خلال العيد إيران تحذر من الاستحواذ على حصتها في الـ أوبك˜ الأضاحي بين 3 و5 ملايين بنقاط البيع المعتمدة بلماضي يستهدف لقب «كان» 2019 ويتوعد المتمردين شاليهات داخل المؤسسات التربوية للتخفيف من الاكتظاظ تكليف مقاولات جديدة خلفا لشركات بناء فُسخت عقودها الجيش يحجز 5 طائرات بدون طيار في قسنطينة 602 مليون دينار للإطعام المدرسي ونقص في مؤسسات التعليم العدالة تضرب بيد من حديد مافيا "الباركينغ" بعد تفشي جرائم القتل انخفاض محسوس في أسعار أضاحي العيد بولنوار يرجع غلاء أسعار الخضر إلى توقف الفلاحين عن جني المحاصيل انخفاض أسعار برميل خام برنت إلى 71.83 دولارا بنك الجزائر يحافظ على سياسته الحذرة لضبط أسعار الصرف 188 مخبزة و4 آلاف تاجر لضمان مداومة يالعيد بقسنطينة وزارة الفلاحة تنفي تسجيل حالة إصابة بالحمى القلاعية وسط الأغنام مستفيدون من 56 مسكنا اجتماعيا تساهميا بأغريب يرفضون استلام سكناتهم التكفل بـ 80 بالمائة من الحالات الإستعجالية بوتفليقة يعين اللواء محمد عجرود على رأس الناحية العسكرية السادسة الحكومة ستغرق الأسواق بإخراج كميات كبيرة من البطاطا المخزنة بغرف التبريد "الإخلاص لمبادئ مؤتمر الصومام التزام لبناء إجماع وطني حقيقي" ولد عباس يؤكد أن الأفلان سيبقى لقرون ثلاث وفيات وأربعة جرحى في حادث مروري بالجلفة السطايفية يرفضون الاستسلام ويتوعدون المولودية "السينا" يدرس رفع الحصانة البرلمانية عن "سيناتور" الأرندي

بعد ورود معلومات حول اندساسهم وسط السواح أو من دول الجوار

الجزائر تستنفر حدودها للتصدي لعودة الدواعش الفارّين من سوريا


  08 أوت 2018 - 00:02   قرئ 424 مرة   0 تعليق   الحدث
الجزائر تستنفر حدودها للتصدي لعودة  الدواعش الفارّين من سوريا

عادت مختلف أجهزة الاستخبارات الإفريقية الأوروبية لدق ناقوس الخطر بسبب عودة  الدواعش˜ الفارّين من مناطق النزاع في سوريا،بعد الضربات الموجعة التي تلقتها من طرف قوات بشار الأسد، حيث تعيش الجزائر حال استنفار قصوى خوفا من عودة الإرهابيين إلى تونس والمغرب، لأن عدد الجزائريين  الدواعش˜ ضئيل جدا.

 

كثفت مصالح الأمن انتشارها عبر مختلف النقاط الحدودية والمطارات والموانئ، بعد تلقيها معلومات تفيد بعودة  الدواعش˜ من مناطق النزاع إلى الجزائر ودول الجوار لتنفيذ هجمات تبحث من خلالها عن صدى إعلامي، خاصة بعد الحصار المفروض عليها من جهة، وتلقيها ضربات وهزائم متتالية على يد قوات الجيش الشعبي الوطني في عدة مناطق من الوطن، خاصة بعدما أمر تنظيم  داعش˜ عناصره المهاجرين بالعودة إلى بلدانهم وإعلان  ولايات عربية˜ هناك تمهيدا لشن هجمات على المقرات الحكومية ونقاط أخرى، بعد الهزائم الكبيرة التي مني بها في العراق وسوريا وسرت الليبية. كما كثفت مصالح أمن الحدود مراقبتها كذلك على كل الأشخاص والمركبات الوافدة من وعلى تونس والجزائر عبر النقاط الحدودية البرية، على خلفية تلقي تنبيهات بخصوص تحركات مشبوهة لعناصر إرهابية تخطط لتنفيذ عمليات إجرامية، حيث باشرت المصالح الأمنية مخططًا استثنائيا يقضي بمراقبة وتفتيش المركبات والأشخاص العابرين إلى تراب تونس والقادمين باتجاه الجزائر، خصوصا أن الأمر يتعلق بفترة حساسة تتمثل في تنقل آلاف الأشخاص لقضاء العطلة الصيفية بمواقع سياحية في تونس.

في سياق متصل، تعيش الأجهزة الأمنية الأوربية خاصة الفرنسية منها حال استنفار قصوى، بعد تجدد حوادث الدهس في عدة مدن أوروبية، حيث عاد الحديث عبر مختلف وسائل الإعلام والمواقع الأمنية عن تزايد الخطر من تنفيذ هجمات من طرف  الذئاب المنفردة˜ التي لا تملك مصالح الاستخبارات عنها أي معلومة، مثلما حدث مع المشتبه به في تنفيذ الهجوم الأخير على جنود بباريس وحادث الدهس بمرسيليا.

وتؤكد الدراسات الدولية والأرقام الرسمية المتلاحقة منذ ظهور ما يسمى تنظيم الدولة  داعش˜ إلى محدودية عدد الجزائريين المنتسبين لهذا التنظيم الإرهابي، حيث يقدر عدد الجزائريين الذين التحقوا بصفوف التنظيم الإرهابي داعش بين 200 و300 شخص، وفقا لتقرير صادر عن لجنة التحقيقات التابعة لمجلس الشيوخ الفرنسي، مشيرا إلى أن 24 بالمائة من المتطرفين في فرنسا لهم أصول جزائرية.وجاء في التقرير ذاته أن عدد الإرهابيين الذين التحقوا بالتنظيم من جنسيات مختلفة يقدر بنحو 40 ألف إرهابي، والذين تمركزوا تحديدا في العراق وسوريا، ومن بين هؤلاء نجد بين ألفين و3 آلاف إرهابي من تونس، ومن 1600 إلى 1700 إرهابي من المغرب، و700 إندونيسي، و600 مصري، في حين لا يتجاوز عدد الجزائريين 300  داعشي˜ على أقصى تقدير، مشيرا إلى أنأغلب قوات داعش تأتي مباشرة من أوروبا، بنحو 5 آلاف إرهابي، حيث تحتل فرنسا المركز الأول في ترتيب دول منشأ إرهابيي داعش بأكثر من 1300 إرهابي، ثم المملكة المتحدة وألمانيا في المرتبة الثانية بـ 800 إرهابي لكل منهما، 500 من بلجيكا، 250 إسباني و100 إيطالي، مشيرا إلى أن الإرهابيين القادمين من روسيا والدول الناطقة بالروسية يشكلون أكبر قوّات تنظيم الدولة الإسلامية، ويقدر عددهم بين 4000 و4500 إرهابي.

أسامة سبع

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha