شريط الاخبار
سنكون شريك الحكومة في التحول الطاقوي بتزويدها بالألواح الشمسية˜ تقرير الجزائر حول التنمية المستدامة في الأمم المتحدة جويلية المقبل الجزائر ستوقف استيراد المنتجات النفطية المكررة بداية من 2019 سعر سلة خامات أوبك˜ يتراجع إلى ما دون 59 دولارا أويحيى ينفي خلافه مع الرئاسة ورفضها عرض بيان السياسة العامة للحكومة مدوار وزطشي يحتقران بعض الأندية ويتعاملان بمكيالين˜ تأجيل قضية ورثة معطوب إلى 2 جانفي المقبل مؤسسة الجيش تؤكد تحمّلها مسؤولياتها الكاملة منذ الاستقلال القضاء على إرهابيين وتوقيف آخرين خلال نوفمبر ولد قدور يلمح لرفع أجور عمال سوناطراك العام المقبل عمال مركب الحجار يواصلون احتجاجهم سيدي السعيد يؤكد بقاءه على رأس المركزية النقابية تقييم عروض الإسكان والإعاشة للحجاج الجزائريين بالسعودية رجال الجمارك بالحواجز الأمنية لمحاربة التهريب والجيش يشدد الخناق على الحدود زرواطي تؤكد أن اتفاق باريس سيمثل الإطار الذي سيحكم سياسات الدول تطبيق الإجراءات الأمنية للبكالوريا في مسابقة ترقية الأساتذة محمد عرقاب: ستتم مراجعة تسعيرة الكهرباء عاجلا أم آجلا˜ الحكومة لن تتخلى عن قاعدة 49/51 في مشروع قانون المحروقات الجديد محاكمة مدون اتهم زوخ بنسج علاقة مشبوهة مع البوشي وتلقيه رشوة بـ 37 مليار سنتيم مقابل منحه عقارات مسيرة حاشدة في بجاية للمطالبة بالإفراج عن مشاريع سيفيتال 100 ألف سرير قيد الإنجاز واستحداث 933 ألف منصب شغل تعميم الدفع الإلكتروني على 5 شركات عمومية الأسبوع المقبل 35 شركة جزائرية لترويج المنتوج المحلي في مصر مجمع بيوفارم يقتحم مجال طب الأعشاب شركاء بن غبريت يقاطعون اجتماعاتها وينسحبون من ميثاقها غول في مهمة إقناع التحالف بأطروحة التمديد لوح يتهم أطرافا خارجية باستغلال حقوق الإنسان للتدخل في شؤون البلاد نقابة شبه -الطبي في وقفة احتجاجية أمام أوجيتيا اليوم إحصاء المناصب الشاغرة في قطاع التربية قبل 20 ديسمبر مجمع سوناطراك يمنح وسائل طبية لفائدة بلديتي تمنراست وعين صالح سوسطارة تخيب عربيا وتحول اهتمامها إلى المنافسة المحلية جامعة الجزائر 2 تفتح مسابقة وطنية لتوظيف أساتذة في رتبة أستاذ مساعد عام سجنا نافذا لشرطيين عن تهمة الإشادة بالأعمال الإرهابية لـ داعش الدرك يطارد عصابات تنظيم رحلات الموت بالغرب توقيف 3 عناصر دعم بتبسة و36 منقبا عن الذهب بتمنراست وجانت حسبلاوي يُقيل المدير العام والأمين العام لمستشفى بجاية محاولات لتصحيح سوء تسيير ملف التعيينات في الشؤون الدينية الإنتاج الفلاحي يستهلك 70 % من منسوب المياه المخزنة تخفيضات تصل إلى 20 مليونا على المركبات الفارهة فرعون تقف على أشغال عصرنة محطة اتصالات الجزائر الفضائية بالأخضرية

مصالح الأمن تشتبه في تواطؤ مهرّبي الماشية مع إرهابيين

تنسيق أمني لمنع تسلل الدواعش˜ في شبكات تهريب المواشي


  08 أوت 2018 - 21:06   قرئ 902 مرة   0 تعليق   الحدث
تنسيق أمني لمنع تسلل  الدواعش˜ في شبكات تهريب المواشي

تشن مصالح الأمن حملة واسعة لشل شبكات تهريب الأضاحي على الجهة الحدودية مع تونس، خاصة أن المعلومات المتحصل عليها من قبل مصالح الأمن تشير إلى تواطؤ هؤلاء المهربين مع المجموعات الإرهابية الناشطة بالشريط الحدودي الفاصل بين تونس والجزائر، وقد أجهضت نهاية الأسبوع عملية تهريب رؤوس من الماشية في ضاحية  بوحجار˜ التابعة لولاية الطارف الحدودية مع طبرقة وعين الدراهم، بعد بحث وتحريات لمجموعة مهربين ينشطون على محور الحزام الحدودي.

 

أخذت قوات الجيش الوطني كل احتياطاتها لمنع تسلل أي عناصر إرهابية سواء عبر وفود السواح أو عن طريق المهربين الناشطين عبر طول الشريط الحدودي بين الجزائر وتونس، والذي يعرف حركة مكثفة حاليا مع اقتراب عيد الأضحى ومحاولات تهريب رؤوس الماشية من وإلى تونس خاصة السلالات الجيدة على غرار سلالة أولاد جلال التي تعتبر الأكثر طلبا، كما كثفت مصالح أمن الحدود مراقبتها على كل الأشخاص والمركبات الوافدة من وعلى تونس والجزائر عبر النّقاط الحدودية البريّة، على خلفية تلقي تنبيهات بخصوص تحركات مشبوهة لعناصر إرهابيّة تخطّط لتنفيذ عمليات إجرامية، خصوصا أنّ الأمر يتعلق بفترة حساسة تتمثّل في تنقل آلاف الأشخاص لقضاء العطلة الصّيفية بمواقع سياحية في تونس، في ظل الحديث عن معلومات تضمّنها تقرير فرنسي حول وجود بين 2000 و3000 آلاف تونسي التحقوا بالجماعات المتطرّفة في العراق وسوريا، بينما يبلغ عدد الجزائريين 300 فقط على أقصى تقدير، كما تشن حملة أمنية على الشريط الحدودي الجزائري- التونسي للوقاية من تهريب قطعان الماشية في الاتجاهين، بينما تشهد أسعار الخرفان في الجهة الجزائرية التهابا من شأنه أن ينعكس على الخرفان المهربة إلى تونس. وأكدت مصادر إعلامية تونسية أن مصالح الأمن الجزائرية تنسق مع نظيرتها التونسية لكبح جماح المهربين، مبرزًا أن عمليات التهريب الواسعة تتم على مدار العام، لكنها تتضاعف مع عيد الأضحى، لأنه يتم تهريب الأضاحي عبر مسالك جبلية وعرة التضاريس ولا يخبرها سوى بارونات التهريب المتعاونين مع مواطنين يخشون بطش رؤوس المافيا، ويرفضون التبليغ عن مسروقاتهم، أو يقدمون على إجراء مفاوضات معهم بعيدا عن أعين مصالح الأمن.

وللإشارة فقد فتحت الجزائر وتونس خط اتصال مباشر بين القيادات الميدانية على الحدود البرية بين البلدين وقررت إقامة غرفة عمليات عسكرية وأمنية مشتركة في خطوة لتقفي أثر الجماعات الإرهابية وإحباط المخططات الإجرامية قبل احتمال وقوعها، حيث قالت مصادر تونسية إن قيادات أمنية وعسكرية جزائرية رفيعة المستوى زارت تونس، لتباحث قضية تأمين الحدود عقب اعتداء جندوبة.

أسامة سبع

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha