شريط الاخبار
وزارة التجارة تستقبل وفدا من خبراء صندوق النقد الدولي التسجيل في البكالوريا المهنية في سبتمبر بالولايات النموذجية مسؤول «الباترونا» يؤكد أن الوضع الاقتصادي لا يتحمل أي إخفاق جديد بولنوار يتوقع ارتفاع أسعار اللحوم البيضاء خلال رمضان وزارة الصحة تطلق حملة خاصة بالتخطيط العائلي والإنجاب توزيع 4500 مسكن «عدل2» ببوعينان في السداسي الثاني من 2020 حكومة «الوفاق» تقترح استضافة قاعدة عسكرية في ليبيا! نقابة الأسلاك المشتركة لقطاع التربية ترد على بيان الوصاية تبون ينهي مهام مفتشين بوزارة العدل والأمين العام للمحكمة العليا تجديد اعتماد الوكيل العقاري كل خمس سنوات ومنع تأجيره إ العاصمة - م الجزائر (اليوم بملعب 5 جويلية سا 17:45) سوسطارة والعميد في داربي تحديد المصير العدالة تواصل فتح ملفات بارونات الصناعة الغذائية وتستمع لمتيجي مالك منتجات «سفينة» التماس عام حبسا نافذا ضد الإعلامي والسياسي فضيل بومالة أساتذة الابتدائي يشنون إضرابا وطنيا ويهددون بمقاطعة الامتحانات تبون يرافع لأهمية تعديل الدستور لتجنيب الجزائر سيناريو الربيع العربي عمال مجمع «تونيك» يواصلون إضرابهم المفتوح قرار استيراد المركبات المستعملة لأقل من 3 سنوات لا يخدم الجزائريين أحكام بين 3 أشهر وعام حبسا نافذا في حق 22 حراكيا بسيدي امحمد المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف تنظم الملتقى الوطني للشباب والفلاحة استحداث مؤسسة لتسيير موانئ الصيد البحري لولاية تيزي وزو موظفو المخابر يحتجون يوم 26 فيفري أمام مقر وزارة التربية تبون يأمر بطرد المدير العام لـ«أوريدو» الألماني نيكولاي بيكرز التماس عامين حبسا نافذا في حق رياض وشان بالمدية وزير السكن يأمر بتسريع إنجاز مساكن «عدل» وتسليمها في آجالها الجزائريون يُحيون الذكرى الأولى لانتفاضة 22 فيفري «ندعو السلطات لمنح كل التسهيلات للمستثمرين الصغار» بيراف يكسر الأعراف ويعترف بدولة إسرائيل! محكمة سيدي امحمد تضم قضيتي اللواء عبد الغني هامل وتؤجلهما إلى 11 مارس هل يتجه ماكرون لغلق المدارس الجزائرية وتسريع إدماج المهاجرين؟ سليماني ضمن التشكيلة المثالية للجولة 25 من الليغ1 وزير التجارة يلتقي بمربي المواشي لضبط أسعار اللحوم خلال رمضان النقابات تجبر وزير التربية على الحوار لتجنب الإضراب المجمع العمومي للنقل البري للبضائع يوقّع اتفاقية مع صناعيي المتيجة نقابات التربية تستنكر تعنيف أساتذة الابتدائي وتهدد بشن إضرابات الأسبوع المقبل قدماء المجاهدين يناشدون زيتوني بعث اتفاقية مجانية النقل رئيس الجمهورية يتعهد باسترجاع ملفات الذاكرة ورفات شهداء الثورة ارتفاع التحصيلات الجمركية بنسبة 7 بالمائة خلال 2019 تبون يأمر باعتماد «العمل للنفع العام» لتخفيض الاكتظاظ في السجون وزير الاتصال يتعهد بتنظيم قطاع السمعي البصري في الجزائر محاكمة اللواء عبد الغني هامل وعائلته اليوم بمحكمة سيدي امحمد

ولد عباس يؤكد أن بوتفليقة أمر بردّ الاعتبار لعبان رمضان ومصالي الحاج

الحركى اختاروا فرنسا والجزائر طوت ملفهم


  19 أوت 2018 - 21:27   قرئ 1423 مرة   0 تعليق   الحدث
الحركى اختاروا فرنسا والجزائر طوت ملفهم

قال الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، إنّ ملفّ الحركى مطوي بالنسبة للجزائر، حيث أنهم اختاروا فرنسا وخرجوا معها والجزائر ليست بحاجة إليهم.

 

خاض أمين عام الأفلان، خلال وقوفه على تجمع شعبي ببلدية إفري أوزلاقن بولاية بجاية، أمس، بمناسبة الذكرى الـ62 لمؤتمر الصومام، في ملف الحركى، الذين ما يزالون يطالبون بما يسمونه حقوقهم في الجزائر، ومن بينها استعادة الممتلكات التي كانوا يشغلونها خلال الحقبة الاستعمارية وكذا زيارة الجزائر، قائلا إن الحركى اختاروا فرنسا التي يعيشون فيها حاليا، والجزائر قد طوت ملفّهم وهي ليست بحاجة إليهم.

وغازل الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني سكان إفري أوزلاقن، وقال إنّ هذه المنطقة محظوظة باحتضانها أوّل مؤتمر تاريخي للأفلان، مضيفا أن المنطقة موطن الشهداء والمجاهدين، وحيثما تمشي في منازل البلدية تجد شهيدا أو مجاهدا، وأضاف ولد عباس أن تاريخ الدولة الجزائرية بدأ في منطقة أوزلاقن التي تعتبر عزيزة علينا. وقال ولد عباس، إن تاريخ الدولة الجزائرية انطلق من منطقة الصومام بولاية بجاية، التي هي منبع الثورة الجزائرية، حين قرر في 20 أوت 1955 البطل زيغود يوسف قيام الثورة التي قلبت كفة الموازين، كما قام عبان رمضان باتصالات واختارت الجماعة انعقاد المؤتمر في الصومام في بجاية.وأفاد ولد عباس أنّ الإيمان والقوة كانا موجودين عند المجاهدين، غير أن الأسلحة ناقصة والاستعمار ضرب الأماكن التي كان فيها السلاح، حيث تقرر كل شيء عن مصير الثورة الجزائرية في غرفتين من بيت في الصومام ببجاية، أين تم تقسيم الجزائر إلى 6 ولايات.

وأكد أمين عام الحزب العتيد أنّ رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، أمر بإعادة الاعتبار لجميع الشهداء والمجاهدين المهمشين عمدا أو دون قصد، معتبرا أنه قرار شجاع وثوري، يقضي بتوحيد الصفوف ورد الاعتبار لكل مجاهد وشهيد مهمش، منهم عبان رمضان ومصالي الحاج.

كما أشاد بهذه المناسبة بدور الشهيد عبان رمضان نظرا للعمل لذي قام به ونداءاته التي سمحت بتقوية جبهة التحرير الوطني، مضيفا أنّ تعليمات عبان رمضان هي تعليمات تقدمية.

حكيمة ذهبي