شريط الاخبار
طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017

اتحاد المهندسين الفلاحيين يدعو في تصريح لـ"المحور اليومي":

عقد مجلس وزاري مشترك مستعجل وإعلان حالة الطوارئ لاحتواء الوباء


  25 أوت 2018 - 14:38   قرئ 538 مرة   1 تعليق   الحدث
عقد مجلس وزاري مشترك مستعجل وإعلان حالة الطوارئ لاحتواء الوباء

دعا الاتحاد الوطني للمهندسين الفلاحيين الجزائريين الحكومة إلى ضرورة عقد مجلس وزاري مستعجل مشترك بين قطاعات الفلاحة، الموارد المائية والصحة وكذا الداخلية إضافة إلى الولاة، وإعلان حالة الطوارئ لمحاصرة واحتواء وباء الكوليرا ومعرفة الأسباب والحد من انتشار العدوى إلى مناطق أخرى من الوطن، فيما اعتبر اتهام القطاع الفلاحي متسببا رئيسيا في انتشار الوباء "هروب إلى الوراء" في ظل غياب أي مبرر ودليل مخبري يثبت ذلك، مُحملا المسؤولية لوزارة الصحة، الولاة وكذا رؤساء البلديات. 

شدد رئيس الاتحاد الوطني للمهندسين الفلاحيين يحيى زان في تصريح خص به "المحور اليومي" أمس، على أن اتهام وزارة الصحة للقطاع الفلاحي كونه السبب الرئيسي وراء انتشار وباء الكوليرا "لاأساس له من الصحة"، من خلال سقي الخضر والفواكه بمياه الصرف الصحي، واصفا الإتهام بـ"اللامسؤولية" والخطير جدا في ظل عدم وجود أية مبررات علمية، غير أنه لم ينفي سقي بشرذمة قليلة من أشباه الفلاحين أو ما أطلق عليهم بـ"المتطاولين على القطاع الفلاحي" منتوجاتهم من الخضر والفواكه بمياه قنوات الصرف الصحي، مستبعدا من أن تكون العملية ساهمت في ظهور وباء الكوليرا الذي يعصف مؤخرا بأربع ولايات من الوطن لحد الساعة في انتظار أن تبحث وزارة الصحة عن أسباب أخرى لمنع انتشار المرض، موضحا بقوله "الفلاحة ليست المتسبب الرئيسي في داء الكوليرا، ومن يقول عكس ذلك يحضر دليلا مخبريا".

ودعا زان في ذات الصدد الحكومة إلى ضرورة عقد مجلس وزاري مستعجل مشترك بين كل من وزارة الصحة، الموارد المائية وكذا الفلاحة والداخلية فضلا عن عدة قطاعات أخرى، لاتخاذ إجراءات وقائية تمنع انتشار الداء ومحاصرة الوباء، عبر إعلان حالة الطوارئ لامحالة في ظل انتشار لهذا الوباء القاتل، فضلا عن وضع مخطط استعجالي لمنع ظهور بؤر جديدة للمرض في مناطق وولايات أخرى، وذلك لتفادي تقاذف الإتهامات بدون أي دليل مخبري يُذكر.

وحمل ذات المتحدث المسؤولية على عاتق وزارة الصحة، فضلا عن مسؤولية الولاة ورؤساء البلديات، قائلا "الكل مشترك في تفشي الوباء بداية من القطاع الصحي "المريض" وصولا إلى الولاة ورؤساء البلديات"، داعيا في الوقت ذاته إلى ضرورة إنشاء مخابر على مستوى أسواق الجملة للخضر لمعاينة أي منتوج فلاحي يوجه للاستهلاك.

ويُذكر أن مدير معهد باستور كان قد نفى أن تكون لمياه الشرب علاقة بالكوليرا، وقال إن الشكوك تحوم حول الخضر والفواكه، مؤكدا متابعة الموضوع للوقوف على المصدر الحقيقي لها قبل أن تنتشر، فيما نفى مدير الصحة لولاية البليدة مسبقا أن تكون مياه الحنفيات سببا لانتشار وباء الكوليرا، مشيرا إلى أن السبب قد يرجع لاستهلاك بعض الخضر والفواكه الملوثة بالجراثيم مثل البطيخ والخيار، حيث صرح لوسائل الإعلام الجمعة الفارطة، بأنه يتم حاليا إخضاع عدد من الخضر والفواكه للتحاليل.

 مريم سلماوي
 


تعليقات (1 منشور)


ز*&م 26/08/2018 11:29:18
نطلب من رئيس الجمهوريةان يجتمع مع الحكومة لدراسة الدخول الاجتماعي ودراسة نقيص الميزنية الدولة في عديد من مشريع ودراسة مشروع الطريقي الوطني الافرايقي لاعدة تراميمه طريق الوحدة الافريقي وهد لرخف الضغط علي النقبلين السلع من الشمال الاي الجنواب ونطلب من حكومة ان لا تخوف الشعب عي الوباء الكلوير واعطاء الاطباء القنع المريض وتشديدعلي نظافة المحيط والمدان بشراك الموطن لن العداد التسمامات من الخضر والفواكه ونطلب من وزير الصحة تشديدعلي مستشفايات لقضاء علي الوباء وتوعيةالموطن من الامراض متنقلة وتحي جزائر وشكر
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha