شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

تيزي وزو تكشف عن مخططها الاستعجالي للوقاية من داء الكوليرا


  28 أوت 2018 - 12:24   قرئ 860 مرة   0 تعليق   الحدث
تيزي وزو تكشف عن مخططها الاستعجالي للوقاية من داء الكوليرا

كشفت،أمس، مصالح ولاية تيزي وزو في اجتماع طارئ احتضنته قاعة الجلسات بمقر الولاية عن مخططها الاستعجاالي للوقاية من داء  الكوليرا الذي تشهده العديد من ولايات وسط البلاد

حضر الاجتماع كل من ممثلي الجهاز التنفيذي لاسيما المديريات المعنية على غرار التجارة، الفلاحة، الصحة، الري فضلا عن مؤسسة الجزائرية للمياه وممثلي عن المجالس الشعبية البلدية، وقد خصص في مجمله للاعلان عن التدابير الاستعجالية المعتمدة من طرف جميع القطاعات المعنية للحد من انتشار العدوى وكذا لطمأنة المواطنين أن الولاية عن منأى من المرض بعدم تسجيلها إلى حد الساعة أية حالة لأعراض الداء. وفي هذا الصدد صرح مدير الصحة لتيزي وزو البروفيسور زيري عباس أن الحالات المسجلة إلى حد الساعة هي عبارة عن حالات مشتبه فيها والمقدرة عددها ثلاث حالات واحدة تخص عجوز تبلغ من العمر 65 سنة تنحدر من ولاية البويرة قدمت إلى منطقة ايث يني لقضاء عيد الأضحى، الحالة الثانية تخص قاصرة تبلغ من العمر 13 سنة تم تحويلها من مستشفى سور الغزلان من ولاية البويرة والحالة الثالثة تخص شاب يبلغ من العمر 30 سنة ينحدر من ذراع الميزان، وهم المرضى الذين كانوا يعانون من الإسهال والتي ثبتت وبعد إخضاعها للتحاليل اللازمة بأنها أعراض سلبية لا علاقة لها بمرض الكوليرا.  وأكثر من ذلك قال المدير أنه لا يجب تركيز عامل الوقاية من الداء في مديرية الصحة فقط وهذا لا يعني تهرب من المسؤولية، وإنما هي عملية تطالب تعاون جميع القطاعات  من الري، التجارة والفلاحة التي يستلزم عليها بذل جهود وتوحيدها بهدف حماية سلامة المواطنين. وهي التدابير التي تعد مكملة لتلك التي أطلقتها مديرية الصحة بالتنسيق مع نظيرتها التجارة  المتمثلة في انجاز تحقيق ميداني حول نشاطات التجارية الموزعة عبر الولاية ومدى مطابقتها للقانون.  مؤكدا عن تنصيب خلية يقظة تسهر بالتنسيق مع مختلف الوحدات الصحية الجوارية الموزعة عبر اقليم الولاية للأخطار عن اية حالة مشتبه بها. من جهته أمر الأمين العام لولاية تيزي وزو السيد تبورتين عز الدين جميع المصالح على رأسها مديرية الفلاحة بهدف التدخل بالتنسيق مع مصالح الدرك والامن الوطني للقضاء على المحاصيل الزراعية المسقية من المياه القذرة مع تكثيف من عمليات المراقبة الميدانية ومحاربة النقاط السوداء لانتشار النفايات التي من منظوره هي مسؤولية جميع السلطات وكذا المواطن الذي عليه مد يد العون للحد من هذه الظاهرة التي ارجعت الجزائر إلى القرون الوسطى.  من ناحية أخرى طمأن عباس زيري مواطني الولاية مجددا مؤكدا تحكم وزارة الصحة في الداء بدليل عدم تسجيلها اية حالة جديدة. هذا وعرف الاجتماع إصدار تعليمة صارمة إلى جميع الرؤساء البلديات والدوائر من أجل مباشرة عملية تطهير  الآبار ومخازن المياه والينابيع الطبيعية بمادة "الكلور" مع  ردم كل ينبوع يشتبه به في عدم صلاحية مياهه، تحسيس المواطنين بضرورة اخذ الاحتياطات الوقاية من الداء لاسيما الحرص على نظافة الأيدي التي تعد العامل الأول لانتشار العدوى.

 

أغيلاس، ب