شريط الاخبار
آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل تعبئة المواطنين ربحت معركة استقالة بلعيز في انتظار البقية حنون تشكك في استقالة بلعيز وتعتبرها مناورة جديدة سقـــــوط أحــــــد «البــــــاءات» الأربعــــــة ڤايد صالح يتهم الجنرال «توفيق» بتأجيج الوضع ويهدده باتخاذ إجراءات صارمة ضده الطلبة يواصلون صنع الاستثناء ويتفاعلون مع سقوط بلعيز وتطمينات قايد صالح بلعابد يأمر مديري التربية بمراقبة مدى تقدّم الدروس بأقسام الامتحانات النهائية الجمعية المهنية للبنوك تنفي وجود تحويلات مشبوهة للأموال حكيم بلحسل يتراجع عن الاستقالة ارتفاع الطلب على تأشيرات العمرة خلال شعبان ورمضان ڤايد صالح يشدد على التنفيذ الدقيق والصارم لبرامج التحضير القتالي توسّع دائرة رفض تأطير الرئاسيات يضع حكومة بدوي في مأزق نقابات وتنظيمات طلابية تحاول ركوب موجة تأطير الحراك الشعبي مسيّرة «ميراكل دي زاد» تمثل أمام القضاء لمواجهة تهمة إصدار صك دون رصيد اقتناء قسيمة السيارة بين 2 جوان و31 جويلية 2019 وزارة التجارة تخفف إجراءات استيراد المنتجات الغذائية هامل يخرج عن صمته وينفي علاقته بـ «البوشي» ويشيد بإعادة فتح قضايا الفساد الموثقون والمحضرون القضائيون يحتجون أمام وزارة العدل الأئمة ملزمون بختم القرآن كاملا في صلاة التراويح ! رفض محاولات السلطة السياسية القائمة إعادة استنساخ نفسها

تحدث عن علاقات غير طبيعية مع الجزائر

محمد السادس يدعو لتجاوز الجمود في العلاقات وفتح الحدود


  07 نوفمبر 2018 - 21:08   قرئ 471 مرة   0 تعليق   الحدث
محمد السادس يدعو لتجاوز الجمود في العلاقات وفتح الحدود

خرج العاهل المغربي، محمد السادس، بخطاب  مهادن˜ تجاه الجزائر، التي وصفها بـ˜الصديقة˜ في تغيير جذري لرؤيته للتي كان يعتبرها سابقا  عدوا˜، في ذكرى  المسيرة الخضراء˜، بخلاف ما اعتاد عليه خلال السنوات الأخيرة، حيث دعاها إلى فتح قنوات الحوار لتحسين العلاقات، معترفا بأن  العلاقات مع الجزائر غير طبيعية وغير معقولة˜، داعيا مباشرة إلى فتح الحدود قائلا  يشهد الله أنني طالبت، منذ توليت العرش، بصدق وحسن نية، بفتح الحدود بين البلدين، وبتطبيع العلاقات المغربية الجزائرية˜.

 

قال ملك المغرب محمد السادس إنه مستعد لإطلاق لجنة للحوار لتجاوز الجمود مع الجزائر، مقترحا إعادة إطلاق العلاقات الثنائية، وقال في خطاب موجه لشعبه في الذكرى الـ 43  للمسيرة الخضراء˜، مساء الثلاثاء:  اعتمدنا الوضوح والطموح في سياساتنا الخارجية مع الجميع خصوصا مع الأصدقاء˜، وأضاف أنه  يجب الاعتراف بأن العلاقات مع الجزائر غير طبيعية وغير معقولة، وأن المغرب مستعد لحوار صريح وواضح معها  دون وسيط بحكم التاريخ المشترك بين البلدين˜. ويرى العاهل المغربي أن  هذه الآلية المستقبلية قد تشكل إطارا عمليا للتعاون، تركز على مختلف القضايا الثنائية، خاصة تلك المتعلقة باستغلال الفرص والإمكانات التنموية لمنطقة المغرب˜، مضيفا أن  المغرب منفتح على أي مقترحات ومبادرات تنطلق من الجزائر لنزع فتيل الانسداد الذي توجد به العلاقات بين الأخوين الشقيقين˜. وتابع محمد السادس، الذي تولى العرش سنة 1999 خلفا لوالده الملك الراحل الحسن الثاني، قائلا:  يشهد الله أنني طالبت، منذ توليت العرش، بصدق وحسن نية، بفتح الحدود بين البلدين، وبتطبيع العلاقات المغربية الجزائرية˜. وقال محمد السادس، إن مهمة هذه الآلية تتمثل في الانكباب على دراسة جميع القضايا المطروحة، بكل صراحة وموضوعية، وبأجندة مفتوحة، ودون شروط أو استثناءات، معتبرا أن هذه الآلية يمكن أن تشكل إطاراً عملياً للتعاون، بخصوص مختلف القضايا الثنائية، وخاصة فيما يتعلق باستثمار الفرص والإمكانات التنموية التي تزخر بها المنطقة المغاربية، مجددا  التزام بلاده بالعمل، يداً في يد، مع الجزائر، في إطار الاحترام الكامل لمؤسساتها الوطنية˜. ونقلت  أورو نيوز˜ عن مصدر في الحكومة المغربية، أنّ آلية الحوار التي اقترحها العاهل المغربي تقوم على ثلاثة أهداف، تتمثل في طرح القضايا الثنائية العالقة على الطاولة بشفافية ومسؤولية والتعاون الثنائي بين البلدين في المشاريع الممكنة، بالإضافة إلى كيفية التنسيق حول بعض القضايا الكبرى المطروحة كمشاكل الإرهاب والهجرة.

أسامة س.