شريط الاخبار
السماح للمستثمرين الأجانب بملكية كاملة لمشاريع القطاعات غير الاستراتيجية النفط ينتعش والبرميل يتجاوز 46 دولارا الحكومة ستتخذ إجراءات لضمان الديمومة المالية لنظام الحماية الاجتماعية الصحة العالمية تتوقع قرب انتهاء أزمة كورونا مشاريع «أل بي يا» بمستغانم لم تسلّم منذ 10 سنوات ! النقابة الوطنية للمشرفين والمساعدين التربويين تستأنف حركاتها الاحتجاجية مستشفى سطيف يرجع ارتفاع استهلاك الأكسجين لتأخّر التشخيص تراجع قياسي لمنسوب مياه سد تاقسبت بتيزي وزو ومخزونه يكفي لـ3 أشهر جراد يبحث مع الولاة ملف التزويد بمياه الشرب والري الفلاحي الجزائريون يلجؤون للعيادات والمخابر الخاصة لإجراء تحاليل الكشف عن كورونا مخطط عمل استعجالي لاحتواء آثار شحّ المياه على المواطن والفلاحة المياه الجوفية لتعويض النقص المسجل في كميات الماء الجزائر تسلّم تركيا مبحوثا عنه بتهمة الانتماء إلى تنظيم «غولن» الجزائر تتجه إلى التخلي عن «سبوتنيكv» وشراء لقاح «فايزر» 3500 عامل بقطاع الفندقة يفقدون مناصب عملهم بسبب كورونا الوصاية تجتمع اليوم بـ«أس أن تي أف» للفصل في عودة النقل بالسكك الحديدية محمد جميعي أمام مجلس قضاء العاصمة يوم 7 ديسمبر وزير الصناعة يؤكد إطلاق قانون الاستثمار الجديد قبل نهاية السنة فتح وكالة الصيرفة الإسلامية بمسجد الجزائر الأعظم قريبا مشروع قانون المالية 2021 يحسن الوعاء الجبائي ومناخ الاستثمار تصدير 13 ألف طن من مادة الكلنكر إلى موريتانيا معهد فنون العرض لبرج الكيفان يكشف عن نتائج مسابقة الليسانس التسجيل في مدارس شبه الطبي لن يتم عن طريق «بروغرس» «أونباف» تشلّ المدارس بإضراب وطني غدا 120 وفاة و9146 إصابة بين مهنيي الصحة منذ بداية الجائحة «يونيسيف» تستثني الجزائر من الاستفادة من اللقاح مجانا معهد باستور يطلق تحقيقات وبائية بمستشفيات الولايات الموبوءة قانون الوقاية من جرائم الاختطاف يرمي لتكييف التشريع الوطني مع تطوّر الإجرام السعي إلى التعويض وراء ارتفاع معدل حرائق الغابات هذا العام استمرار «المناخ الجاف» يهدد الموسم الفلاحي! تأجيلات بالجملة لقضايا فساد بسبب تفشي جائحة كورونا بن بوزيد ينفي تشبّع الأسرة ويطمئن بتوفير مستشفيات ميدانية الشروع في ترحيل الجزائريين العالقين بالخارج ابتداء من الخميس المقبل «عدل» تتمسك بموعد 30 نوفمبر لاختيار آخر المكتتبين مواقع مساكنهم إصابة أربعة لاعبين في «الخضر» بكورونا أياما بعد سفرية زيمبابوي المدرسة لا تنقل الفيروس والأساتذة المرضى أصيبوا بالعدوى في الشارع هيئة دفاع لوح تطعن في قرار غرفة الاتهام في قضية التأثير على قرارات العدالة ناقلو المسافرين ما بين بلديات تيزي وزو في إضراب مفتوح مجلس الأمة يناقش اليوم قانون المالية للعام 2021 نظام رقمي خاص لمراقبة الأسواق وتموينها بالمواد الغذائية

وجدي غنيم و أبو قتادة يفقدان بوصلتهما

شأننا داخلي .... و مسيراتنا سلمية فما شأنكما بالجزائر


  19 مارس 2019 - 13:38   قرئ 950 مرة   0 تعليق   الحدث
شأننا داخلي .... و مسيراتنا سلمية فما شأنكما بالجزائر

يحاول صاحب فتوى قتل الأطفال و سبي النساء الإرهابي أبو  قتادة الفلسطيني الحاصل على حق اللجوء السياسي في لندن  ، و الاخواني" وجدي غنيم" الملطخ بفتاوي قتل  في  سوريا  ، حشر انفهم في الشأن الجزائري و يحاول ركوب موجة الحراك الشعبي السلمي في الجزائر ،  من خلال اصدارهما لتصريحات تحرض على العنف و اخراج المظاهرات التي تقر لها اللداني و القاسي بما فيها السلطة في الجزائر بسلمتيها .

فمن يسمى بوجدي غنيم المتورط في تدمير سوريا من خلال فتاوى القتل والنار و سبي النساء ، راح يتحدث عن سيدته و سيدة كل العرب و أم النصال في العالم   "جميلة بوحيرد "حينما دعى بعدم اتباعها بدعوى انها  لاترتدي الحجاب من جهة أو من  جهة أخرى أنها وضعت يدها في يد حاكمي  مصر أو سوريا

اما أبو "قتادة الفلسطيني" الذي كان يبرر المجازر الرهيبة التي كانت ترتكبها الجماعات الإرهابية المسلحة في حق الجزائريين في العشرية السوداء ، فعوض ان يتحدث على الحصار الجائر ضد اخوته في فلسطين ، و هروة أمراء الخليج للتطبيع مع الكيان الصهيوني ، فدعا الى أن يوكل الحراك لأحد ابرز المتسببين  في  الازمة التي عاشتها الجزائر في    التسعينات علي بلحاج

أبو قتادة الفلسطيني الذي يعرف جيدا أن جهاد الجزائريين يشبه نضال المقاومين في فلسطين " منظمة التحرير الفلسطينية " ومجاهدات سناء الملحدي  و المغربية أمال المغريبي  ، يجهل أن الجزائريين الذين ضربوا في التسعينات بسبب فتاويه لن ينجروا وراء العنف  ، و أنهم سيواصلون  ابهار العالم بسلمتيه ليدرك وجيد غنيم و أبو قتادة أن ما يحدث في الجزائر  ،  أمر  داخلي و لا يحق لهولاء  أن يتدخلوا فيه

وكما أن الشعب الجزائري سيلفلظهم  كما لفظهم في التسعينات ،  و انتصرت الجزائر  على الإرهاب و العدوان الخارجي كما يستهدفه اليوم في سوريا و العراق و يتهدد مصر و ليبيا .

و ليدرك وجدي غنيم ان جميلة بوحيرد هي أمنا و لايمكن لسافل  مثله أن يدفعنا لعقوق الأم ، أما  أبو قتادة  فليعلم أن علي بن بلجاج أبن ضال يعرف الجزائريون كيف  يؤطرناه و يعيدانه الى جادة صوابه بعد أن فقد بوصلته في التسعينات بسبب فتاوته و فتاوي أخرين من الذين يصدرون فتاوي الدم و النار