شريط الاخبار
كان مصر ينطلق غدا وسط تفاؤل بنجاح الدورة قايد صالح: "لا مكان لأزمة اقتصادية إذا ما تحررت الجزائر من العصابة" حبس 7 رجال أعمال وسجن 30 إطارا منذ بداية التحقيقات في ملفات فساد فساد معمم ينخر قطاع التعليم العالي بدوي يأمر بترحيل قاطني البنايات الهشة والقصديرية في العاصمة برندت الجزائر تطلق عرضا ترويجيا بتخفيض استثنائي على هاتفها بي - وان متعاملون اقتصاديون يؤكدون أنهم ضحايا التقليد ويسجلّون 20 قضية بالمحاكم وزير الفلاحة يطالب بوضع خارطة طريق لتقليص واردات الحبوب الأمم المتحدة تدعو لفتح تحقيق مستقل في وفاة محمد مرسي مرسي يوارى الثرى بالقاهرة الشرطة تحسس مستعملي الطرق بمحيط مراكز اجتياز البكالوريا قايد صالح يحذّر من الأطراف التي تريد إدخال الجزائر في الفراغ الدستوري الفلسفة والعلوم ترفعان معنويات الأدبيّين والعلميّين في ثالث أيام البكالوريا إحالة قائمة أخرى من وزراء وولاة سابقين وحاليين على العدالة الحراك الشعبي يُخلي قصر المعارض من العارضين قاضي التحقيق يستمع إلى البوشي والسائق الشخصي لعبد الغني هامل العدالة تطيح بإمبراطوريات المال الفاسد وتزج بأكبر السياسيين في سجن الحراش الوضع الأمني في مصر يهدد الكان المطالبة باسترداد الأموال المنهوبة ورفض إشراف رموز النظام السابق على الانتخابات تضامن جزائـري واسع مع محمد مرسي على فايسبوك الحكومة تقرر عزل المنتخبين المحليين المتابعين قضائيا احزاب سياسية جزائرية تستنكر ظروف وفاة محمد مرسي بومار كومباني تكشف عن منصة أجهزة تلفزيوناتها الذكية ستريم الجديدة أرينا 8.5 مليار دينار قيمة التعويضات عن الحوادث في 2018 خبراء يؤكدون صعوبة استغلال الغاز الصخري حاليا ميراوي يؤكد نجاعة الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال اتفاقية شراكة بين مصرف السلام - الجزائر ومؤسسة بيتروجال ديـوان الحج والعمرة يحذّر الحجاج من الوكالات الوهمية بدوي يأمر بالتكفل العاجل بالمتضررين في فيضانات إيليزي 83.43 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام˜ بمستغانم 6 أشهر حبسا نافذا لعلي حداد في قضية حصوله على جـــــــــــــواز سفر بطريقة غير قانونية الحبس لعولمي و5 إطارات بوزارة الصناعة والمدير السابق لبنك CPA وأحمد أويحيى الوالي السابق عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس الرياضيات تبكي العلميّين والأدبيّين في اليوم الثاني من البكالوريا قايد صالح يدعو لحوار وطني شامل يمهد لانتخابات رئــــــــــــــاسية في أقرب الآجال التنظيمات الطلابية المتحزّبة تتخوف من امتداد منجل العدالة إليها تشكيل لجنة يقظة وتقييم لترشيد استيراد الحبوب قانون المحروقات الجديد لم يدرج ملف استغلال الطاقات المتجددة الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية

رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا صورا وفيديوهات تثبت العكس

عشرات الإصابات في صفوف المتظاهرين والأمن ينفي استخدام الغازات في «النفق الجامعي»


  13 أفريل 2019 - 18:45   قرئ 357 مرة   0 تعليق   الحدث
عشرات الإصابات في صفوف المتظاهرين والأمن ينفي استخدام الغازات في «النفق الجامعي»

-الشرطة أكدت وجود «مندسين» هاجموا أعوان حفظ النظام

نفت المديرية العامة للأمن الوطني استعمال مصالح الشرطة للغازات المسيلة للدموع داخل النفق الجامعي بالجزائر العاصمة» وما تسبب في إصابات واختناقات للعديد من الأطفال والمسنين، في حين تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي صورا و»فيديوهات» تناقض البيان، ما يطرح العديد من التساؤلات حول هوية الباحثين عن تلغيم الحراك وإخراجه عن طابعه السلمي الذي ميزه طيلة الأسابيع الماضية -بشهادة الجميع-

شهدت العاصمة أول أمس، احتكاكا بين «بلطجية مندسين وسط المتظاهرين» وقوات مكافحة الشغب على مستوى النفق الجامعي بأودان وشارع محمد الخامس تسبب في إصابة العديد من المتظاهرين و83 شرطيا في سابقة لم يعرفها الحراك منذ انطلاقه يوم 22 فيفري الماضي، حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا حية و»فيديوهات» تظهر كميات كبيرة من الغازات المسيلة للدموع داخل النفق الجامعي الذي كان يحوي المئات من المواطنين من مختلف الفئات العمرية على غرار شيوخ وأطفال وهو ما تسبب في الفوضى وإغماءات في صفوف المتظاهرين وهو ما نفته المديرية العامة في بيان لها مؤكدة أن «تكوين رجال الشرطة والعرف الشرطي واحترافيتهم المشهود لها، يسمح لهم بالتحكم الجيد في استعمال الأدوات القانونية لحفظ النظام، الذين لم ولن يستعملوا بتاتا، بحكم ما سبق، الغازات المسيلة للدموع في مثل هذه الأماكن المغلقة»، موضحة أن «قوات الشرطة اعترضت مجموعة من المتظاهرين الذين تحوّل سلوكهم فجأة إلى سلوك عدواني على مستوى النفق الجامعي، حيث كانوا بصدد استعمال الشماريخ والألعاب النارية، وبعد ملاحقتهم وتوقيف بعضهم، لجأ البعض الآخر، قبل توقيفهم هم كذلك، إلى انتهاج سلوك انتقامي بحرق مركبة تابعة للأمن الوطني، وتخريب بعض المركبات التابعة للخواص».

 

أضافت المدرية العامة للأمن الوطني، أنّ هذه المشادات أسفرت عن ارتفاع عدد المصابين في صفوف الشرطة إلى 83 مصابا في حين ارتفع عدد الموقوفين إلى 180 شخص، وأوضح البيان أن «عناصر الشرطة المصابين يتم التكفل بهم حاليا على مستوى المستشفى المركزي للأمن الوطني»، وكان بيان سابق للمديرية العامة للأمن الوطني قد أفاد بإصابة 27 شرطيا، من بينهم 4 في حالة خطيرة جراء اعتداءات من قبل منحرفين مندسين في مسيرات الجمعة بالجزائر العاصمة، تم على إثرها توقيف 108 شخص، وكشف نفس المصدر أن هؤلاء المصابين كانوا «ضحية اعتداءات بالحجارة والأدوات الحادة من قبل منحرفين مندسين على مستوى نهج محمد الخامس وشارع ديدوش مراد»، مشيرا الى أن هذه الاعتداءات تسببت أيضا في «تحطيم عدد من المركبات التابعة للأمن الوطني»، وأضاف البيان أن «التحريات متواصلة من قبل مصالح الشرطة التي تحوز على صور وتسجيلات فيديو قيد الاستغلال لتحديد هوية المتسببين الآخرين في أعمال الشغب، لتوقيفهم وتقديمهم أمام الجهات القضائية».

أسامة سبع