شريط الاخبار
54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية

الخبيرة في القانون الدستوري فتيحة بن عبو:

أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال


  21 أفريل 2019 - 20:39   قرئ 641 مرة   0 تعليق   الحدث
أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله  حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال

غياب قانون عضوي يحدد إجراءات تطبيق المادة 177 من الدستور يحول دون  تقديم أويحيى أمام العدالة 

 

أبرزت الخبيرة في القانون الدستوري، فتيحة بن عبو، أن الوزير الأول السابق أحمد أويحيى لا يشمله «الامتياز القضائي»، بعد استدعائه من طرف النيابة العامة للتحقيق معه في قضايا الفساد، مؤكدة أنه سيُحاكم كشخص جزائري بعد فقدانه صفة الاستوزار، عكس محمد لوكال الذي يحمل صفة وزير   المالية وسيستفيد من حق الامتياز القضائي. ذهبت الخبيرة في القانون الدستوري إلى أبعد من ذلك عندما أكدت أن المادة القانونية 177 من الدستور والتي تنص صراحة على محاكمة الوزير الأول عن الجنح والجنايات التي يرتكبها، لا يمكن تطبيقها أصلا في الوقت الحالي حتى إذا ثبُتت الاتهامات في حق الوزير الأول أحمد أويحيى. وبررت بن عبو صعوبة تقديم أويحيى أمام العدالة لمواجهة التهم الموجهة إليه في حالة إثباتها، بغياب قانون عضوي يُحدد إجراءات وكيفيات تطبيق هذه المادة القانونية، حيث إن المشرع اكتفى بالمادة 177 من الدستور دون أن يتطرق إلى الإجراءات الواجب اتباعها في هذه الحالة عن طريق تشريع قانون عضوي ينص على ذلك صراحة. وتنص المادة 177 من الدستور على: «تؤسّس محكمة عليا للدّولة، تختصّ بمحاكمة رئيس الجمهوريّة عن الأفعال الّتي يمكن وصفها بالخيانة العظمى، والوزير الأول عن الجنايات والجنح، الّتي يرتكبانها بمناسبة تأديتهما مهامهما. يحدّد قانون عضويّ تشكيلة المحكمة العليا للدّولة وتنظيمها وسيرها وكذلك الإجراءات المطبّقة ». وعرّجت بن عبو على ورود اسم وزير المالية الحالي ومحافظ البنك الجزائري السابق محمد لوكال، إلى جانب اسم أويحيى في القضية، وقالت إن لوكال باعتباره يحمل صفة وزير للمالية في الوقت الحالي فإنه يستفيد من حق الامتياز القضائي، ومن غير الممكن متابعته عن التهم الموجهة له إلى غاية سقوط صفة الاستوزار عنه. وللإشارة فقد قام وزير المالية الجديد محمد لوكال أمس، بتنصيب المدير الجديد للجمارك الجزائرية، وظهر لوكال مبتسما في الحفل الذي نظم بمقر الجمارك الجزائرية. وكان التلفزيون العمومي أكد أن محمد لوكال قد استدعي من قبل محكمة سيدي امحمد للاستماع لأقواله رفقة الوزير الأول السابق أحمد أويحيى في قضايا تخص تبديد المال العام.

  عبد العلي ب