شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

في انتظار استكمال الإجراءات القانونية ضده

«ربراب» في السجن للاشتباه بتورطه في قضـــــــــــــــــــــــــــــايا فساد ثقيلة


  23 أفريل 2019 - 23:12   قرئ 630 مرة   0 تعليق   الحدث
«ربراب» في السجن للاشتباه بتورطه في قضـــــــــــــــــــــــــــــايا فساد ثقيلة

أمر قاضي التحقيق بالغرفة الخامسة بمحكمة سيدي أمحمد في ساعة متأخرة من ليلة أول أمس، بإيداع رجــــــــــــــــــــــــل الأعمال وصاحب مجمع «سيفيتال» «اسعد ربراب»، وأحد أثرياء الجزائر، رهن الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية بالحراش، بعد التحقيق معه في قضــــــــــــــــــــــــايا الفسـاد، حيث وجهت له جملة من التهم الثقيلة المتعلقة بالتزوير واستعمال المزور في محررات إدارية، التصريح الكاذب، مخالفة التشريع والتنظيــــــــــــــــــــــــم الخاصيـن بحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج.

في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ القضاء الجزائري، تم استدعاء صاحب مجمع «سيفيتال» أمام العدالة رفقة الإخوة «كونيناف» الذين ارتبط اسمهم بالأوليغارشيا التي عشعشت في دواليب السلطة خلال العشرين سنة الماضية، على عكس ما كان عليه سابقا وقبل الحراك الشعبي، حيث كانت هذه الأسماء خطا أحمر، وممنوع الاقتراب منها فيما فتح لها المجال لنهب المال العام دون حسيب أو رقيب.

حضر رجل الأعمال وصاحب مجمع «سيفيتال» «اسعد ربراب»، إلى مقر هيئة محكمة سيدي أمحمد مساء أول أمس وتحديدا على الساعة الثالثة و10 دقائق، مرفقا بمصالح الدرك الوطني لباب الجديد، أين كان بانتظاره مجموعة من المواطنين الذين رحبوا بقرار العدالة التي باشرت في استدعاء كل الأسماء التي تورطت في قضايا الفساد ونهب المال العام خلال العشرين سنة الماضية، حيث رددوا عبارات «يتحاسبو قاع»، فيما بقي رجل الأعمال بعد دخوله إلى المحكمة ينتظر لساعات في المكان المخصص للمتهمين قبل تحويله على وكيل الجمهورية بمحكمة سيدي أمحمد الذي باشر في التحقيقات معه في قضايا الفساد المتورط فيها، ليتم بعد ذلك إحالة ملفه على قاضي التحقيق بالغرفة الخامسة الذي استكمل التحقيقات معه التي دامت ساعات طويلة، وأمر بإيداعه رهن الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية بالحراش، على الساعة 22 سا و45 د، ليتم بعدها مباشرة اقتياده برفقة مصالح الدرك الوطني والشرطة إلى سجن الحراش الذي يقبع فيه إلى غاية استكمال التحقيقات معه، وإحالة ملفه على العدالة لمواجهة تهم التزوير واستعمال المزور في محررات إدارية، التصريح الكاذب، مخالفة التشريع والتنظيم الخاصين بحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج. وللإشارة أن رجل الأعمال وصاحب مجمع «سيفتال» كان قد كذب خبر توقيفه من قبل مصالح الدرك الوطني لباب الجديد عبر تغريدة على «التويتير» قال فيها «أنه قد تم سماعه من طرف الدرك الوطني في إطار التحقيق حول تجهيزاته المخصصة لمشروعه «إيفكون»، المجمدة.

إيمان فوري