شريط الاخبار
تسهيلات للفلاحين الراغبين في اكتتاب عقود التأمين «أوبو» توسّع نطاق أعمالها العالمية باتفاقيات براءات الاختراع شركة «سوتيدكو» تفتتح «بن عكنون شوبينغ سنتر» السبت المقبل اجتماع حكومي اليوم لدراسة ملف البكالوريا المهنية انتقادات لهيئة الوساطة بسبب شخصيات استمعت لتصورها لحل الأزمة إطلاق سراح الناشطة الاجتماعية نرجس عسلي العدالة تفتح ملفات الاستيلاء على العقار بـ«الدينار الرمزي» وزير العدل السابق الطيب لوح بشبهة فساد ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 22 هيئة الوساطة تلتقي جيلالي سفيان اليوم ميناء الجزائر يضع أسعارا جديدة لزبائنه ابتداء من الشهر المقبل الطيـــــــب لـــــــوح.. مســـــــار قـــــــاض خطـــــــط للاستحـــــــواذ علـــــــى قطـــــــاع العدالـــــــة فـــــــي مواجهـــــــة القضـــــــاة الأزمة تجبر مصانع السيارات على تقليص قائمة «موديلاتها» الحراك وتوالي المناسبات والأعياد أضعفا الموسم السياحي لـ2019 بن فليس يرفض إشراك أحزاب الموالاة في الحوار الوطني وزارة التربية تكشف عن رزنامة الدخول المدرسي المقبل الشروع في تنظيف مجاري وبالوعات المناطق المنخفضة سليماني يعد أنصار موناكو بتسجيل الأهداف لقاء وطني لتطوير شعبة الإبل والماعز قريبا ارتفاع غير متوقع لسعر الموز بعد زيادة الطلب عليه 180 ألف مؤسسة تحصلت على الرقم التعريفي الإحصائي أسعار النفط تتعافي مجددا وتتجه نحو 60 دولارا للبرميل بحث تفعيل دور الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ارتفاع حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج الجزائريين إلى 21 شخصاً حرب شعواء بين الإخوة الأعداء تمهد لحقبة «ما بعد الشرعية الثورية» غدا آخر أجل لاستكمال ملفات الناجحين في مسابقة توظيف الإداريين في قطاع التربية الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ 26 بن صالح يجدّد الدعوة لحوار دون إقصاء ويؤكد على استقلالية لجنة الحوار مسار الحوار لإخراج البلاد من الأزمة يدخل مرحلة جديدة مئات المواطنين في مسيرة سلمية بالأربعاء ناث إيراثن بتيزي وزو عمال شركات رجال الأعمال المحبوسين يضغطون على السلطات المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو الداخلية إلى حلّ «الأفلان» تمكين أطباء عامين من التخصّص دون إجراء مسابقة إعفاء أصحاب الشركات الناشئة من دفع تكاليف كراء المقرات الحراك ينقل زخمه إلى «إفري أوزلاڤن» في ذكرى مؤتمر الصومام فيردر بريمن يؤجل الحسم في صفقة بن طالب عمال « طحكوت » عبر 31 ولاية يُحرمون من أجرة شهر جويلية بن صالح يجري حركة في السلك الدبلوماسي وينهي مهام قناصلة وسفراء الحكومة ترفع التجميد عن استيراد السيارات المستعملة إجلاء الحجاج المرضى إلى الجزائر في أولى الرحلات

المعني كشف عن علاقته بهم والتسهيلات التي تحصل عليها أثناء توليهم المهام

علي حداد يجرّ وزراء سابقين ومسؤولين للتحقيق بسبب الفساد


  15 ماي 2019 - 19:39   قرئ 324 مرة   0 تعليق   الحدث
علي حداد يجرّ وزراء سابقين ومسؤولين للتحقيق بسبب الفساد

شرع محققو الدرك الوطني في التحقيق مع شخصيات ثقيلة تولت مسؤوليات في فترة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، تم ذكرها من خلال التحقيقات مع رجال الأعمال القابعين بسجن الحراش، على غرار رئيس منتدى رجال الأعمال السابق علي حداد الذي أثبتت تحقيقات فرقة البحث لباب جديد معه علاقته برئيسي الحكومة السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال و5 وزراء آخرين، تحصل إثرها على مشاريع عمومية بطرق غير مشروعة فضلا عن تبديد المال العام. 

 

ستشهد الأيام المقبلة العديد من المفاجآت الجديدة حول تورط وزراء سابقين في منح العديد من رجال الأعمال، على رأسهم علي حداد، العديد من الامتيازات غير المشروعة، حيث أكدت مصادر متطابقة أن مصالح الدرك الوطني شرعت في التحقيق في العديد من الملفات حول مشاريع بالملايير منحت بطرق ملتوية خلال توليهم تسيير وزارات مهمة، حيث أكدت المصادر أن المحققين استمعوا لوزيري الحكومة السابقين أحمد أويحيى وسلال و5 وزراء بأمر من العدالة، بعدما ذكر أسماءهم علي حداد خلال التحقيقات القضائية التي أمرت بها الجهات المذكورة. ويكون المحققون قد تنقلوا لسجن الحراش بالعاصمة أين استجوبوا علي حداد في عدد من القضايا المتعلقة بتبديد المال العام والاستفادة غير المشروعة من مشاريع عمومية، كما تم الاستماع لـ5 وزراء آخرين، من بينهم وزراء مالية سابقون. وأضاف المصدر أنّ التحريات والتحقيقات تخص صفقات عمومية ومنح مزايا غير مستحقة وعدم احترام القوانين فيما يتعلق بأنشطة رجل الأعمال علي حداد، القابع حاليا بسجن الحراش رهن الحبس المؤقت مثلما أمر به قاضي التحقيق لمحكمة بئر مراد رايس، مشيرا إلى أن الاستماع إلى أويحيى وسلال والوزراء الآخرين تم لأنهم كانوا على صلة مباشرة بالتعاملات غير القانونية التي تمت مع رجل الأعمال علي حداد، ليتم بعدها إخطار وكيل الجمهورية لكي يتم استدعاؤهم من طرف العدالة في إطار القانون. وتشير الإفادات التي قدمها علي حداد إلى تجاوزات خطيرة تمت في حق المال العام وهدر للأملاك العمومية وانتهاك منظم لقانون الصفقات العمومية. وكانت العدالة قد استمعت للوزير الأول السابق أحمد أويحيى رفقة الوزير الحالي ومحافظ بنك الجزائر السابق «محمد لوكال» بتهمة تبديد المال العام، ومنح امتيازات غير مشروعة، كما يمثل أمام محكمة تيبازة المدير السابق للأمن الوطني عبد الغاني هامل رفق نجله أمام قاضي التحقيق، حسب ما أفاد به التلفزيون العمومي.

أسامة سبع