شريط الاخبار
الجزائر تبحث رفع المبادلات التجارية مع مصر لمليار دولار نهاية 2020 توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 80 دولارا وزارة الفلاحة تتكفل بتخزين محصول الثوم الجزائريون استهلكوا 600 ألف طن من الخضر والفواكه و50 ألف طن من اللحوم منذ بداية رمضان تذبذب في التموين بحليب الأكياس في البليدة أكثر من 4 آلاف تاجر لضمان مداومة العيد في العاصمة العمال يغزون الشارع بشعار «من أجل الرحيل الفوري للنظام وسيدي السعيد» تعييـن مديـر عام جديد لمعهد الدراسات العليا في الأمن الوطني البـرلمان... مـن «الكادنة» إلى اقتحام المكاتب ڤايد صالح: «لا طموحات سياسية للجيش والعصابة تحاول تمييع محاربة الفساد» «قضية الكوكايين سياسية ومِن نَسْج العصابة التي استوردتها وورّطت أشقائي» السلطات العمومية تطوّق رموز الحراك وتضيّق على المحتجين قبل الجمعة الـ 14 الإبراهيمي يقترح حلا «خارج الدستور» ويبدي استعداده لقيادة المرحلة الانتقالية إعادة محاكمة الجنرال حسان أمام المحكمة العسكرية بالبليدة طلبة وأساتذة مدرسة علوم التغذية في وقفة احتجاجية ثانية أمام الوصاية تواصل ارتفاع أسعار كسوة العيد 48 مليار سنتيم حجم زكاة الفطر لهذه السنة ترحيل أزيد من 51 ألف إلى سكنات لائقة عبر الـ 24 عملية إعادة الاسكان الترتيب الكامل للمحترف الأول بعد الجولة ال29 شبيبة القبائل تدعم حظوظها للفوز بالبطولة الوطنية غلق سلالم البريد المركزي بالصفائح الحديدية منصف عثماني يغادر " الأفسيو عين مليلة يبقي على حظوظه في البقاء قي القسم الأول خليفاتي يسحب ترشحه لرئاسة الافسيو «البوشي» و12 إطارا بمحافظات عقارية اليوم أمام محكمة القطب الجزائي «هواوي» تطمئن زبائنها بإتاحة التحديثات منتجو الثوم يتكبدون خسائر فادحة جراء كساد منتجاتهم سعر سلة خامات «أوبك» يصل إلى 72,47 دولارا للبرميل الجزائر وإثيوبيا تعتزمان رفع حجم التبادل التجاري البيني «شاربات» مجهولة المصدر تسوّق في أكياس وقارورات على الأرصفة جني 4.901 قنطار مـــــن النعنـــــاع الأخضر بورڤلة تخفيضات على أسعار غرف الفنادق تصل إلى 50 بالمائة تسليم أزيد من 2400 سكن عدل بالعاصمة يوم السبت إطلاق سند العبور الإلكتروني للجزائريين المتوجهين إلى تونس طلبة العاصمة يكسرون الحاجز الأمني ويعتصمون أمام قصر الحكومة لأول مرة ڤايد صالح يؤكد أنّ مكافحة الفساد ترتكز على أسس صلبة ومعلومات دقيقة الخضر يحضرون لـ«الكان» بين الجزائر وقطر طلبة مستغانم يواصلون مسيراتهم للمطالبة برحيل بقايا النظام مسيرة حاشدة لطلبة جامعة بجاية رفضا للانتخابات أحزاب سياسية تجدد دعمها لموقف الجيش في معالجة الأزمة

المعني كشف عن علاقته بهم والتسهيلات التي تحصل عليها أثناء توليهم المهام

علي حداد يجرّ وزراء سابقين ومسؤولين للتحقيق بسبب الفساد


  15 ماي 2019 - 19:39   قرئ 186 مرة   0 تعليق   الحدث
علي حداد يجرّ وزراء سابقين ومسؤولين للتحقيق بسبب الفساد

شرع محققو الدرك الوطني في التحقيق مع شخصيات ثقيلة تولت مسؤوليات في فترة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، تم ذكرها من خلال التحقيقات مع رجال الأعمال القابعين بسجن الحراش، على غرار رئيس منتدى رجال الأعمال السابق علي حداد الذي أثبتت تحقيقات فرقة البحث لباب جديد معه علاقته برئيسي الحكومة السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال و5 وزراء آخرين، تحصل إثرها على مشاريع عمومية بطرق غير مشروعة فضلا عن تبديد المال العام. 

 

ستشهد الأيام المقبلة العديد من المفاجآت الجديدة حول تورط وزراء سابقين في منح العديد من رجال الأعمال، على رأسهم علي حداد، العديد من الامتيازات غير المشروعة، حيث أكدت مصادر متطابقة أن مصالح الدرك الوطني شرعت في التحقيق في العديد من الملفات حول مشاريع بالملايير منحت بطرق ملتوية خلال توليهم تسيير وزارات مهمة، حيث أكدت المصادر أن المحققين استمعوا لوزيري الحكومة السابقين أحمد أويحيى وسلال و5 وزراء بأمر من العدالة، بعدما ذكر أسماءهم علي حداد خلال التحقيقات القضائية التي أمرت بها الجهات المذكورة. ويكون المحققون قد تنقلوا لسجن الحراش بالعاصمة أين استجوبوا علي حداد في عدد من القضايا المتعلقة بتبديد المال العام والاستفادة غير المشروعة من مشاريع عمومية، كما تم الاستماع لـ5 وزراء آخرين، من بينهم وزراء مالية سابقون. وأضاف المصدر أنّ التحريات والتحقيقات تخص صفقات عمومية ومنح مزايا غير مستحقة وعدم احترام القوانين فيما يتعلق بأنشطة رجل الأعمال علي حداد، القابع حاليا بسجن الحراش رهن الحبس المؤقت مثلما أمر به قاضي التحقيق لمحكمة بئر مراد رايس، مشيرا إلى أن الاستماع إلى أويحيى وسلال والوزراء الآخرين تم لأنهم كانوا على صلة مباشرة بالتعاملات غير القانونية التي تمت مع رجل الأعمال علي حداد، ليتم بعدها إخطار وكيل الجمهورية لكي يتم استدعاؤهم من طرف العدالة في إطار القانون. وتشير الإفادات التي قدمها علي حداد إلى تجاوزات خطيرة تمت في حق المال العام وهدر للأملاك العمومية وانتهاك منظم لقانون الصفقات العمومية. وكانت العدالة قد استمعت للوزير الأول السابق أحمد أويحيى رفقة الوزير الحالي ومحافظ بنك الجزائر السابق «محمد لوكال» بتهمة تبديد المال العام، ومنح امتيازات غير مشروعة، كما يمثل أمام محكمة تيبازة المدير السابق للأمن الوطني عبد الغاني هامل رفق نجله أمام قاضي التحقيق، حسب ما أفاد به التلفزيون العمومي.

أسامة سبع