شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

بينما سيتم حصر «العائدات الإجرامية» للمتورطين في قضايا الفساد وحجزها أو تجميدها

الجزائر تتقدم بإنابات قضائية لاسترجاع الأموال المهربة وتسليم «الفاسدين» الهاربين


  20 ماي 2019 - 19:31   قرئ 461 مرة   0 تعليق   الحدث
الجزائر تتقدم بإنابات قضائية لاسترجاع الأموال المهربة وتسليم «الفاسدين» الهاربين

وزير العدل يؤكد استقلالية القضاء وقدرته على التكفل بمعالجة القضايا التي تنخر الاقتصاد

أكد وزير العدل حافظ الأختام سليمان ابراهيمي أن مصالح العدالة ستشرع في استرجاع الأموال المنهوبة من طرف «الفاسدين» أينما وجدت، مبرزا أن الجزائر ستستعمل كافة الآليات القانونية المتوفرة واللجوء إلى الاتفاقيات الدولية في إطار الاتفاقيات الثنائية والدولية المصادق عليها من طرف الجزائر قصد توقيف الجناة وإحالتهم على القضاء الجزائري، مؤكدا أنه لا شيء يساهم بصورة فعالة في محاربة هذا النوع من الجرائم والوقاية منها سوى ضرب شريان المذنبين في ذمتهم المالية، لأن الدافع لهذا الإجرام هو بالأساس تحقيق الربح السريع غير المشروع.

 

طالب وزير العدل حافظ الأختام سليمان ابراهيمي، النيابات العامة لدى المجالس القضائية بحصر «العائدات الإجرامية» للمتورطين في قضايا الفساد وتحديد أماكن وجودها وحجزها أو تجميدها ريثما تعرض على الجهات القضائية المختصة للتصرف فيها وفق ما ينص عليه القانون، مشددا على أن الجزائر ستستعمل كافة الآليات القانونية المتوفرة واللجوء إلى الاتفاقيات الدولية في إطار الاتفاقيات الثنائية والدولية المصادق عليها من طرف الجزائر قصد توقيف الجناة وإحالتهم على القضاء الجزائري المختص لمحاكمتهم طبقا لقوانين الجمهورية، قائلا إن موضوع «العائدات الإجرامية» يشكل حجر الزاوية المفصلية على المستويين الوطني والدولي في مجال مكافحة الجريمة المنظمة عموما وجرائم الفساد خصوصا، مؤكدا أن التجارب المقارنة قد بينت أنه لا شيء يساهم بصورة فعالة في محاربة هذا النوع من الجرائم والوقاية منها سوى ضرب شريان المذنبين في ذمتهم المالية، لأن الدافع لهذا الإجرام هو بالأساس تحقيق الربح السريع غير المشروع.

وقال الوزير في كلمته على هامش تنصير النائب العام لمجلس قضاء الجزائر بلقاسم زغماتي، إن القضاء سلطة مستقلة مهمتها تطبيق القانون، حماية للمجتمع وضمانا لحقوق الأفراد وحرياتهم، ولكي يقوم بهذا الدور على الوجه الكامل والمطلوب وبما يتناسق مع الأحكام الدستورية والقانونية، فإنه يتعين أن يتركز عمله على مبادئ الشرعية والمساواة والحياد، وأن يتحلى القضاء بهذه المبادئ واحترامها، مؤكدا أنه رغم الخطوات التي قطعها القضاء في مسار حماية الحريات الفردية والجماعية ومكافحة الجرائم بكافة أشكالها لاسيما الجريمة المنظمة العابرة للأوطان، إلا أننا ما زلنا نتطلع إلى مراحل أخرى من العمل الجاد والدؤوب والمسؤول في إطار السياسة الجزائية المسطرة، لا سيما في مجال مكافحة الفساد والسعي قدما دون هوادة لاسترجاع عائداته غير المشروعة، مضيفا أن القضاء الوطني بما يتوفر عليه حاليا من كفاءات عالية ووسائل وآليات قانونية قادر على التكفل بمعالجة هذا النوع من القضايا التي تنخر الاقتصاد الوطني وتمس بكيان المجتمع كاملا، وستكون السلطة القضائية لها بالمرصاد في إطار الشرعية القانونية وبكل نزاهة وحياد ومسؤولية، ويتم التصدي لهذا الإجرام في إطار ضمان حقوق الدفاع وطبقا لقواعد المحاكمة العادلة، قائلا « سوف لن ندخر أي جهد في إزالة كل العقبات، قانونية كانت أم غير ذلك، للوصول إلى النجاعة والفعالية المطلوبتين في مكافحة الإجرام ».

أسامة سبع