شريط الاخبار
خبراء اقتصاديون يطالبون بعقد جلسات وطنية حول الاقتصاد منتدى رؤساء المؤسسات يثمّن إنشاء محافظة للطاقات المتجددة خام «برنت» ينهي الأسبوع مرتفعا إلى 64، 58 دولارا «إيريس» يكشف عن أسعار عجلات «دي زاد» الجديدة 8 مليار دينار لتوصيل مياه سد بني هارون بسهل الرميلة الجيش يوقف 63 منقّبا عن الذهب بالولايات الجنوبية إتلاف 745 هكتار من الغطاء النباتي والغابي تجهيز 2500 مدرسة بحاويات لفرز النفايات حرس السواحل تحبط محاولة «حرقة» لـ 191 شخص خلال أوت تسهيل عودة الحجاج الجزائريين إلى أرض الوطن «البنال» سيشرع في التنقل إلى مختلف الولايات قريبا الحكومة تقرر فتح ملفات الفساد في الإدارات العمومية العاصمة تحت الحصار ومواطنون يُحتجزون في الطرقات! القنصلية الفرنسية تبرر تأخر معالجة طلبات «الفيزا» بتذبذب الأنترنت الطلابي الحر يتبرأ من الطلبة الحاضرين لقاء لجنة الحوار كريم يونس يتهم دعاة مقاطعة الحوار بـ«محاولة إحراق البلاد» الحكومة تفك الحصار الشعبي المفروض عليها منذ تعيينها إعانات مالية تصل إلى 100 مليون سنتيم للمستفيدين من البناء الذاتي الدرك يحجز 2000 قرص مهلوس عبر 8 ولايات عمال مجمّع «تونيك» يناشدون الحكومة إنقاذه من الإفلاس أنصار «مان سيتي» ينتقذون غوارديولا لتهميشه محرز الحكومة أمام تحدي البحث عن توافقات ومواجهة غضب النواب! الشرطة تطيح برؤوس "مافيا العقار" بوهران ووزراء وأمنيون في قلب الفضيحة وزير العدل ينهي مهام قاضيين بالحراش وتيارت ووكيل الجمهورية بمحكمة تلمسان إدانة واسعة لطريقة قتل النمر الهارب من حديقة للحيوانات بتقرت " تلاعب" في طريقة تقديم طلب الاعتماد وراء إلغاء ندوة الائتلاف الطلابي توظيف 1.5 بالمائة من ذوي الاحتياجات الخاصة بقطاع العمل تأسيس مجلس شعبي للشباب بالمجلس الولائي لولاية بجاية صالحي وبن حمو وساحلي غير معنيين بالمشاركة في الحوار الوطني بن مسعود يحرص على حل إشكالية غلاء أسعار الفنادق والمنتجعات تفكيك شبكة مختصة في المتاجرة بالمهلوسات بحسين داي 173 طن احتياط الجزائر من الذهب في 2019 البنوك تجمّد عمل لجان دراسة القروض إلى غاية أكتوبر دخول أنبوب نقل الغاز «قصدير- بني صاف» حيز الخدمة في 2020 سعر سلة خامات «أوبك» يتجاوز 59 دولارا اضطراب التزويد بالمياه الشروب يعود لعطب كهربائي جمع 470 طن من النفايات المنزلية في العيد بورقلة العاصميون استهلكوا 1.5 مليون متر مكعب من المياه خلال العيد العدالة تواصل التحقيق في قضايا الفساد وتؤجل ملفات مهمة والي تلمسان الأسبق أمام المحكمة العليا في قضية «الهامل»

«تتحاسبو قاع» تؤتي أكلها

الجزائريون يواصلون حصد مكاسب حراكهم بمحاسبة رموز النظام الفاسد


  26 ماي 2019 - 18:29   قرئ 255 مرة   0 تعليق   الحدث
الجزائريون يواصلون حصد مكاسب حراكهم بمحاسبة رموز النظام الفاسد

 يواصل الجزائريون حصد النتائج والمكاسب المحققة من حراكهم، خاصة ما تعلق بمحاسبة رموز الفساد، وهو ما ترجمه البيان الصادر عن مجلس قضاء العاصمة، أمس، والقاضي بتحويل ملفات كل من أحمد أويحيى، عبد المالك سلال، عمار غول، عمارة بن يونس، وغيرهم إلى النائب العام لدى المحكمة العليا، وهو الإجراء الذي يعد بمثابة أهم إنجاز حققه المتظاهرون وأسقطوا به رموز النظام السابق. 

 لم تمر سوى عشرة أيام عن تعيين رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، بلقاسم زغماتي نائبا عاما لدى مجلس قضاء العاصمة، منهيا مهام بن كثير بن عيسى الذي كان يشغل المنصب» طبقا لأحكام المادة 92 من الدستور، ليشرع هذا الأخير مباشرة وهو على رأس مجلس قضاء العاصمة بإحالة وتحويل ملفات أكبر رموز الفساد إلى النائب العام لدى المحكمة العليا أمس في إجراء هلل له الكل دون استثناء وتداوله مختلف رواد منصات التواصل الاجتماعي، بالنظر إلى أن القائمة ضمت كبار المسؤولين الذين وجهت لهم اختلفت من مسؤول لأخر لكنها صبت في قالب واحد، فما كان عل الشعب سوى المطالبة في بداية الامر برحيلهم  تحت شعار «تتنحاو قاع» ومن ثم محاسبتهم تحت شعار «تتحاسبو قاع» لينتهي بهم المطاف وراء القضبان مطالبين بالقصاص في حقهم، مؤكدين عل أن شعاراتهم المرفوعة ومسيراتهم الـ 14 حققت الأهم إلى غاية اليوم وستتواصل. مكاسب الحراك وبالرغم من تشكيك البعض في تحقيقها في البداية، إلا أن النائب العام لمجلس قضاء العاصمة بلقاسم زغماتي بددها أمس، من خلال القائمة الاسمية التي تم نشرها والتي تقضي بتحويل أسماء المسؤولين الى المحكمة العليا، حيث ضمت اسم الوزير الأول السابق احمد أويحيى وكذا الوزير الأول الأسبق عبد الملك سلال، لتليها مباشرة أسماء كل من عبد السلام بوشوارب الذي منح الامتيازات خاصة لشركة «بارجور مونيور الجزائر» المتخصصة في المعدات وقطع الغيار خلال 2016، الى جانب حصولها على اعتماد حصري والوحيد في استيراد معدات صناعية ضخمة وقطع الغيار من طرف شركة «كاتبيلر سات العالمية، بالإضافة إلى الوثيقة الثانية التي توضع تضخيم فاتورة لأحد المعدات التي تبيعها هذه الأخيرة. لم تستثن القائمة الإسمية أيضا كل من عبد الغني زعلان، عمار تو، بوجمعة طلعي، كريم جودي، بن يونس عمارة، عبد القادر بوعزقي، عمار غول، عبد السلام بوشوارب، عبد القادر زوخ، خنفار محمد جمال، مسؤولون لم يعتقد لجزائريين أنه سياتي اليوم الذي يتم فيه محاسبتهم، غير أن الخطوة التي قام بها الوافد الجديد على رأس مجلس قضاء العاصمة في فترة لا تتعدى 10 أيام فتحت المجال امام الجزائريين من اجل مواصلة الحراك والضغط أكثر من أجل رحيل أركان النظام أو العصابة. 

أمينة صحراوي