شريط الاخبار
خبراء اقتصاديون يطالبون بعقد جلسات وطنية حول الاقتصاد منتدى رؤساء المؤسسات يثمّن إنشاء محافظة للطاقات المتجددة خام «برنت» ينهي الأسبوع مرتفعا إلى 64، 58 دولارا «إيريس» يكشف عن أسعار عجلات «دي زاد» الجديدة 8 مليار دينار لتوصيل مياه سد بني هارون بسهل الرميلة الجيش يوقف 63 منقّبا عن الذهب بالولايات الجنوبية إتلاف 745 هكتار من الغطاء النباتي والغابي تجهيز 2500 مدرسة بحاويات لفرز النفايات حرس السواحل تحبط محاولة «حرقة» لـ 191 شخص خلال أوت تسهيل عودة الحجاج الجزائريين إلى أرض الوطن «البنال» سيشرع في التنقل إلى مختلف الولايات قريبا الحكومة تقرر فتح ملفات الفساد في الإدارات العمومية العاصمة تحت الحصار ومواطنون يُحتجزون في الطرقات! القنصلية الفرنسية تبرر تأخر معالجة طلبات «الفيزا» بتذبذب الأنترنت الطلابي الحر يتبرأ من الطلبة الحاضرين لقاء لجنة الحوار كريم يونس يتهم دعاة مقاطعة الحوار بـ«محاولة إحراق البلاد» الحكومة تفك الحصار الشعبي المفروض عليها منذ تعيينها إعانات مالية تصل إلى 100 مليون سنتيم للمستفيدين من البناء الذاتي الدرك يحجز 2000 قرص مهلوس عبر 8 ولايات عمال مجمّع «تونيك» يناشدون الحكومة إنقاذه من الإفلاس أنصار «مان سيتي» ينتقذون غوارديولا لتهميشه محرز الحكومة أمام تحدي البحث عن توافقات ومواجهة غضب النواب! الشرطة تطيح برؤوس "مافيا العقار" بوهران ووزراء وأمنيون في قلب الفضيحة وزير العدل ينهي مهام قاضيين بالحراش وتيارت ووكيل الجمهورية بمحكمة تلمسان إدانة واسعة لطريقة قتل النمر الهارب من حديقة للحيوانات بتقرت " تلاعب" في طريقة تقديم طلب الاعتماد وراء إلغاء ندوة الائتلاف الطلابي توظيف 1.5 بالمائة من ذوي الاحتياجات الخاصة بقطاع العمل تأسيس مجلس شعبي للشباب بالمجلس الولائي لولاية بجاية صالحي وبن حمو وساحلي غير معنيين بالمشاركة في الحوار الوطني بن مسعود يحرص على حل إشكالية غلاء أسعار الفنادق والمنتجعات تفكيك شبكة مختصة في المتاجرة بالمهلوسات بحسين داي 173 طن احتياط الجزائر من الذهب في 2019 البنوك تجمّد عمل لجان دراسة القروض إلى غاية أكتوبر دخول أنبوب نقل الغاز «قصدير- بني صاف» حيز الخدمة في 2020 سعر سلة خامات «أوبك» يتجاوز 59 دولارا اضطراب التزويد بالمياه الشروب يعود لعطب كهربائي جمع 470 طن من النفايات المنزلية في العيد بورقلة العاصميون استهلكوا 1.5 مليون متر مكعب من المياه خلال العيد العدالة تواصل التحقيق في قضايا الفساد وتؤجل ملفات مهمة والي تلمسان الأسبق أمام المحكمة العليا في قضية «الهامل»

«أو تي أر أش بي» و»كو جي سي» مستمرة في النشاط

الحكومة تنفي فسخ عقود استفاد منها مجمّع حداد وشركة كونيناف


  11 جوان 2019 - 11:34   قرئ 278 مرة   0 تعليق   الحدث
الحكومة تنفي فسخ عقود استفاد منها مجمّع حداد وشركة كونيناف

 يستمر مجمع «أو تي أر أش بي» لعلي حداد ومجموعة «كو جي سي» لكونيناف، اللذان يقبع مالكاهما بالحبس المؤقت، بسبب شبهات فساد، في النشاط بعدة قطاعات استراتيجية، ولم تفسخ السلطات العمومية عقودا هامة استفاد منها رجلا الأعمال السالف ذكرهما.

 

لم تفسخ السلطات العمومية عقود مجمع علي حداد وشركات الإخوة كونيناف، في قطاعات الموارد المائية والطاقة والأشغال العمومية، حيث تستمر الشركات التي يمتلكها رجلا الأعمال السالف ذكرهما، الموجودان رهن الحبس المؤقت، عقب فتح العدالة عددا من الملفات المتعلقة بشبهات الحصول على امتيازات، حيث قال وزير الموارد المائية علي حمام أمس، في تصريح لـ «المحور اليومي»، على هامش اليوم الإعلامي والتقييمي حول مكافحة التلوث، نظم بفندق الأوراسي، إن دائرته الوزارية تقوم بفسخ عقود المقاولات المتأخرة في إنجاز الأشغال، سواء كانت وطنية أو خاصة، موضحا أنه يتم في هذا الصدد توجيه إعذارات للمعنيين، كما يتم التعامل مع جميع المقاولات على حد سواء، على حد تعبيره، في إشارة منه إلى تلك التي يمتلكها بعض رجال الأعمال الذين فتحت العدالة ملفاتهم بعد استقالة الرئيس بوتفليقة.

بدوره، أوضح وزير الطاقة محمد عرقاب، في رده على سؤال «المحور اليومي»، حول عمل مجموعة كونيناف في قطاعه، أن هذه الأخيرة تنشط بصفة عادية، وأشار إلى أنها تعد مؤسسات مناولة تختص في مجال الهندسة المدنية. أما وزير النقل والأشغال العمومية مصطفى كورابة، فقال لـ «المحور اليومي» إن مجمع علي حداد ومجموعة كونيناف، ينشطان بالقطاع الذي يشرف عليه، ولم يتم فسخ عقودهما.

وتختص مجموعة «كو جي سي» التي يمتلكها كونيناف، في مجال الهندسة المدنية والموارد المائية والبناء والأشغال العامة وتستفيد منذ سنوات من عقود هامة في القطاع العام، وكذلك الأمر بالنسبة لمجمع علي حداد الذي يعتبر شركة مساهمة خاصة مقاولاتية جزائرية متخصصة في أشغال البناء، البنى التحتية، السكك الحديدية، الطرق، والهندسة المدنية، وحاز على العديد من المشاريع الهامة في القطاع العمومي، على مدار السنوات السابقة، في العديد من المجالات على غرار الأشغال العمومية والطاقة والموارد المائية.

ويتساءل الرأي العام عن مصير آلاف العمال في الشركات التي يمتلكها رجال أعمال فتحت العدالة ملفاتهم مؤخرا، أودع بعضهم الحبس المؤقت، في انتظار استكمال التحقيقات حول شبهات استفادتهم من امتيازات وعدم الوفاء بالالتزامات التعاقدية عند إنجاز مشاريع عمومية، مثلما ذكرته وكالة الأنباء الجزائرية، بخصوص الإخوة كونيناف.

وتواصل فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بباب الجديد تحقيقاتها الأولية حول العديد من رجال الأعمال الذين مُنع بعضهم من مغادرة التراب الوطني للاشتباه في تورطهم في قضايا فساد، مثلما أشارت إليه وكالة الأنباء الجزائرية.

زين الدين زديغة