شريط الاخبار
اتفاق «أوبك +» يتدعم بانفراج النزاع الأمريكي - الصيني الجزائر تنضم رسميا لمنطقة التبادل الحر لقارة إفريقيا 500 مؤسسة تتنافس لعرض أجود المنتجات الوطنية تضاعف نسبة إدماج ذوي لاحتياجات الخاصة في عالم الشغل اتحاد التجار يفنّد الدعوة للإضراب ويحذّر مهنيي تيزي وزو فاتورة الاستيراد ستتجاوز 42 مليار دولار نهاية السنة الجارية وقفة احتجاجية ضد إنهاء مهام مدير غرفة الصناعة التقليدية بالمسيلـة المديرية العامة للأمن الوطني تطلق مسابقة توظيف للمستخدمين الشبيهين الشروع في إنجاز 885 مسكن «عدل 2» في ورقلة هامل.. وزراء وولاة سابقون أمام قاضي سيدي امحمد قريبا نتائج الرئاسيات المخيبة تعجّل بانسحاب بن فليس من الحياة السياسية ارتفاع الإنتاج الصناعي العمومي بنسبة 4.6 بالمائة رابحي يؤكد أن الرئاسيات مكسب ثمين يؤشر للانتقال إلى عهد جديد مبادرة طلابية تضم 7 شخصيات سياسية لترشيد الحراك الشعبي الدالية تؤكد أن مناهضة العنف ضد المرأة أولوية استراتيجية للجزائر تمكين مكتتبي «عدل2» من إعادة اختيار مواقع مساكنهم الأفلان يدعم «رسميا» غريمه «الأرندي» ويدعو مناضليه للعمل على إنجاحه توزيع 89 مسكنا عموميا إيجاريا و53 مقرر استفادة من أراض بغرداية إجراءات أمنية خاصة لتأمين الانتخابات مناضلون من «الأفلان» يرفضون تحويل الحزب إلى لجنة مساندة ورود اسم نجل وزير الداخلية السابق يزيد زرهوني في قضية فساد شرفي ينتقد تصرفات بعض أفراد الجالية الرافضين للمسار الانتخابي الآلاف من العمال في مسيرة استعراضية بتيزي وزو المترشحون الخمسة يحبسون أنفاسهم قبل موعد الإعلان عن النتائج الجزائريون يكتنزون أزيد من 200 ألف مليار سنتيم في بيوتهم الجزائريون يحتفلون بذكرى 11 ديسمبر خارج الإطار الرسمي الحكومة تُفرج عن شروط وكيفيات إدماج عمال عقود ما قبل التشغيل ارتفاع طفيف في ضرائب ورسوم السيارات والأجهزة الإلكترومنزلية قمتان ناريتان في الدور 32 وبداية سهلة للمتوج السابق بالكأس بن مسعود يعرض آفاق التعاون بين الجزائر والأمم المتحدة تراجع أسعار النفط بسبب مخاوف الحرب التجارية الجزائر في المرتبة الـ82 في مؤشر التنمية البشرية وزارة التجارة تعتزم إنشاء مناطق صناعية حدودية بالجنوب 500 شركة وطنية و16 وحدة عسكرية في معرض الإنتاج الوطني العدالة تصدر أحكامها في أكبر قضايا الفساد و«أرباب» الجزائر يكملون حياتهم بسجن الحراش 2000 عائلة بالعاصمة تستفيد من عملية الترحيل قريبا رفع عدد ممثلي مجلس البحث العلمي والتكنولوجيات إلى 53 عضوا تمكين الموظفين بعقود ما قبل التشغيل من شراء سنوات تقاعد كشف التكفل بالسياح الأجانب والمحليين للمشاركة في تنظيم حج 2020 المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو لفتح ملف تجريم الاستعمار وحل أحزاب الموالاة

في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الجزائر

رئيسا حكومتين ووزير سابق في سجن الحراش


  14 جوان 2019 - 15:54   قرئ 245 مرة   0 تعليق   الحدث
رئيسا حكومتين ووزير سابق في سجن الحراش

النائب العام للمحكمة العليا يطعن في قرار الرقابة القضائية لزعلان

أُودع الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال، ووزير التجارة الأسبق عمارة بن يونس، الحبس المؤقت أول أمس، بعد الاستماع إلى أقوالهما من طرف المستشار المحقق بالمحكمة العليا، في إطار قضايا فساد، ليرتفع عدد أعضاء الحكومة السابقين المودعين سجن الحراش إلى ثلاثة، والرقابة القضائية لآخر، في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الجزائر.

واجه المستشار المحقق بالمحكمة العليا، الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال ووزير التجارة الأسبق عمارة بن يونس، خلال مثولهما أمامه على التوالي، صباح وبعد ظهر أول أمس، بتهم تتعلق بتبديد أموال عمومية وإساءة استغلال الوظيفة ومنح منافع غير مستحقة خارج القانون، قبل أن يأمر بإيداعهما الحبس المؤقت، حيث لقِيا مصير الوزير الأول السابق أحمد أويحيى، الذي كان قد وجّه له المستشار المحقق ذاته تهما تتعلق بجنح منح امتيازات غير مبررة للغير في مجال الصفقات وتبديد أموال عمومية وسوء استغلال الوظيفة، والتهم نفسها لوزير النقل والأشغال العمومية السابق عبد الغني زعلان، الذي وُضع تحت نظام الرقابة القضائية، وسُحب منه جوازا السفر العادي والدبلوماسي، مع ضرورة التوقيع كل شهر أمام المستشار المحقق.

سلال وبن يونس لقيا مصير أويحيى

لقي الوزيران الأسبقان، عبد المالك سلال وعمارة بن يونس، مصير الوزير الأول السابق أحمد أويحيى، عقب الاستماع إليهما من طرف المستشار المحقق بالمحكمة العليا أول أمس الخميس، حيث دخل سلال مقـر هذه الهيئة القضائية في وقت مبكر على متن سيارة "فولكسفاغن بسات" بيضاء اللون وغادرها نحو سجن الحراش في الظهيرة على عربة الشرطة، أما بن يونس فوصل المحكمة العليا عند قرابة الثانية بعد الزوال على متن سيارة "سكودا برادا"، وغادرها بعد صدور قرار الإيداع نحو سجن الحراش على متن عربة الشرطة أيضا.

هذه هي التهم الموجهة لسلال وبن يونس

وجه المستشار المحقق بالمحكمة العليا في إطار التحقيق في قضايا فساد، عقب الاستماع للوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال، ووزير التجارة الأسبق عمارة بن يونس، تهما تتعلق بتبديد أموال عمومية وإساءة استغلال الوظيفة ومنح منافع غير مستحقة خارج القانون، مثلما نشرته وكالة الأنباء الجزائرية، حسب ما علم من المحكمة العليا.

إنزال إعلامي وحالة ترقب

وسط حالة ترقب سادت منذ الصباح بشارع 11 ديسمبر بالأبيار، شهد محيط المحكمة العليا إنزالا إعلاميا واصطفافا لعدد من الفضوليين لتوثيق لحظات دخول عبد المالك سلال وعمارة بن يونس المحكمة للمثول أمام المستشار المحقق، مع انتشار عناصر الشرطة لتنظيم حركة المرور ومنع الصحافيين من الاقتراب من بوابة المحكمة العليا.

استقبال شعبي لسلال أمام سجن الحراش

استقبل جمع من المواطنين الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال أمام سجن الحراش، حيث كان العديد منهم في استقبال عربة الشرطة التي كانت تقل سلال من مقر المحكمة العليا نحو المؤسسة العقابية السابق ذكرها.

محامي سلال يعلق على قرار الإيداع

قال الأستاذ دهيم أحمد، محامي الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال، إن قاضي تحقيق المحكمة العليا استمع يوم الخميس إلى أقوال موكله في "تهم تتعلق بإبرام صفقات عمومية"، مؤكدا -نقلا عن وكالة الأنباء الجزائرية- أن كل "الأمور تمت بطريقة عادية"، وأوضح في تصريح للصحافة عقب الاستماع لسلال من قبل قاضي تحقيق المحكمة العليا وإيداعه السجن المؤقت بالحراش أن "أمر الإيداع المؤقت ليس حكما قضائيا بل إجراء مخول لقاضي تحقيق المحكمة العليا".

النيابة ستطعن في قرار الرقابة القضائية لزعلان

ذكر بيان للمحكمة العليا أن النيابة العامة ستستأنف أمر وضع وزير الأشغال العمومية والنقل، عبد الغني زعلان، تحت نظام الرقابة القضائية المتمثلة في سحب جوازي السفر العادي والدبلوماسي والإمضاء مرة في الشهر أمام المستشار ذاته، بغرفة الاتهام في الآجال القانونية.

زين الدين زديغة