شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

سقوط أوليغارشي آخر من النظام السابق

العيد بن عمر يخسر رئاسة غرفة التجارة والصناعة


  15 جوان 2019 - 18:39   قرئ 370 مرة   0 تعليق   الحدث
العيد بن عمر يخسر رئاسة غرفة التجارة والصناعة

بعد خسارة العيد بن عمر المعروف بصاحب منتجات  عمر بن عمر  رئاسة الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة، يسقط بذلك أحد الأثرياء الجدد الذين يعرفون بـ  الأوليغارشيا  الجدد المحسوبين على النظام السابق، في انتظار التحقيق معه مجددا في قضايا عديدة تتعلق بتهريب العملة الصعبة للخارج ومنح امتيازات بغير وجه حق وكذا مصادر ثروته العائلية، بعد فراره لخارج الوطن، للاستماع لأقواله بحكم قربه من الرئيس السابق لـ  الأفسيو ، رغم إدراج اسمه ضمن قائمة الممنوعين من السفر.

أفرزت نتائج انتخابات الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة التي احتضنتها اليوم قاعة علي معاشي بقصر المعارض شرق العاصمة، فوز عبد القادر قوري رئيسا للغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة في الانتخابات، حيث تحصل رئيس غرفة التجارة والصناعة لوادي سوف على 66 صوتا من أعضاء الجمعية الانتخابية مقابل 65 صوتا نالها منافسه الرئيس السابق للغرفة محمد العيد بن عمر، مما يُنهي وجود رجل الأعمال البارز ضمن أهم هيئتين لرجال الأعمال وقطاعي الصناعة والتجارة، وهو الذي يترأس المجموعة المتخصصة في الصناعات الغذائية ومجال البناء والأشغال العمومية.

يذكر أن العيد بن عمر خامس أثرياء الجزائر كان قد فر خارج البلد منذ شهر، في ظل الوضع السياسي غير المستقر الذي تعرفه البلاد وحملة واسعة من التوقيفات والمتابعات القضائية التي طالت كبار رجال الأعمال والوزراء والمسؤولين حول قضايا فساد وتهم خطيرة.

وخضع محمد العيد بن عمر باعتباره رئيس غرفة التجارة والصناعة الجزائرية السابق ونائب الرئيس في منتدى رؤساء المؤسسات، للتحقيق في الجزائر بسبب تهم خطيرة منسوبة إليه باعتباره من بين المقربين من سعيد بوتفليقة ورئيس منتدى أفسيو علي حداد، حيث لا يستجيب للاستدعاءات من قبل المحققين خلال الأسابيع القليلة مثلما هو الحال مع باقي رجال الأعمال.

يشار إلى أن محمد العيد بن عمر صدرت في حقه مذكرة بعدم مغادرة التراب الوطني منذ أفريل الماضي، وعلى الرغم من أوامر درك باب جديد إلا أن رجل الأعمال يرفض العودة إلى الجزائر.

 

يُذكر أن عناصر المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بباب الجديد، استمعت إلى العيد بن عمر أفريل الماضي حول التهم ذاتها التي تم التحقيق بشأنها مع باقي رجال الأعمال، والتي تتلخص حول تهريب العملة للخارج والممتلكات التي تحوزها العائلة وكذا الأرصدة البنكية والممتلكات التي تحوزها العائلة بالداخل والطرق التي حازت بها عليها والمزايا التي حازت عليها ومن طرف من .

م. سلماوي