شريط الاخبار
الجزائريون يطالبون الخضر بما بعد الـ»كان» الإعلان عن نتائج الماستر يوم 19 أكتوبر استثناء إحالة قانون المحروقات الجديد على اللجنة المختصة بالبرلمان كورابة يؤكد استلام خط الناحية الشرقية باتجاه مطار الجزائر نهاية 2023 حركة واسعة في سلك القضاء بداية الأسبوع المقبل «حمس» تهاجم حكومة بدوي بسبب قانون المحروقات وزيرة الصناعة تشدّد على تطوير المناولة بمصنع «رونو» صيغة الترقوي المدعم ستخفّف الضغط وتسليم المساكن آفـــــــــــــــاق 2021 محكمة سيدي امحمد تطعن بالنقض أمام المحكمة العليا في قضية «البوشي» «كناباست» تطالب بسحب مشروع قانون المحروقات «مساكن العاصمة للعاصميين فقط» مكتتبو «أل بي بي» يطالبون بقروض «حلال» لتسديد الأقساط المالية شنين يدعو للمشاركة الواسعة في رئاسيات 12 ديسمبر توقعات بنمو الاقتصاد الجزائري بـ2.6 بالمائة والبطالة عند 12.5 بالمائة شرفي يأمر بالتحقيق في بلاغات شراء التوقيعات لفائدة مترشحين للرئاسيات شرطي يبيد عائلته وشخصان يقتلان زوجتيهما بورقلة وأولاد فايت 55 مليار دولار عجز الحكومة في تمويل نشاطاتها خلال السنوات الثلاث المقبلة إفراج محتمل عن موقوفي الحراك خلال أيام توزيع أزيد من 50 ألف وحدة سكنية في صيغ مختلفة الطلبة يستعيدون حراكهم في المسيرة الـ34 بعد تعنيفهم الثلاثاء الماضي الإبراهيمي.. بن بيتور وآخرون يستعجلون السلطة لاتخاذ إجراءات تهدئة الإفراج عن مشروع البكالوريا المهنية نهاية نوفمبر الخضر في مهمة إثبات أحقية تسيد القارة السمراء تربص المحليين ينطلق وبلماضي سيكون حاضرا في المغرب نحو اعتماد آلية البيع والشراء بالبطاقة الذهبية آفاق 2020 مصرف «السلام» يوزّع أرباحا قياسية على الزبائن المودعين «انتهى عهد الوصاية وسندخل مرحلة جديدة من التاريخ» اقتناء آلة حفر عملاقة لاستكمال أشغال توسعة الخطوط يجب بناء العلاقات الجزائرية ـ التونسية وفق شراكة «رابح ـ رابح» وقفة احتجاجية لأساتذة الابتدائي في تيزي وزو الحكومة تعمّم استخدام الطاقة الشمسية في المدارس والمساجد نقابة الأطباء ترفض مشروع قانون المحروقات كورابة يؤكد استلام كل مشاريع رجال الأعمال المسجونين في آجالها عماري يؤكد تضمّن قانون المالية 2020 تحفيزات للاستثمار أحزاب السلطة سابقا تتنصل من قانون المحروقات الجديد مسيرات واحتجاجات في أسبوع «الغضب» بالعاصمة شنين يشيد بسلمية الحراك ويطمئن بضمان نزاهة الانتخابات أساتذة الابتدائي يشنّون إضرابا مفاجئا والوزارة تعتبره غير شرعي مؤشرات الضغط على سوق النفط ترهن تعافي البرنت فوق 60 دولارا 115 اتفاقيـــة بيـــــن الجزائـــــر وتونــــــــــس تنتظـــــر الإفـــــــراج

القضاء على اثنين واستسلام آخرين وتسليم إرهابي لنفسه

قوات الجيش تشن حملة ضد بقايا الإرهاب وتحيد 05 دمويين منذ بداية أكتوبر


  08 أكتوبر 2019 - 18:28   قرئ 282 مرة   0 تعليق   الحدث
قوات الجيش تشن حملة ضد بقايا الإرهاب وتحيد  05 دمويين منذ بداية أكتوبر

 حيّدت قوات الجيش الوطني الشعبي منذ بداية الشهر الجاري 05 إرهابيين عبر مختلف مناطق الوطن، حيث كشفت بيانات وزارة الدفاع اليومية عن القضاء على إرهابيين خطيرين بعين الدفلى أحدهم مسؤول جماعة إرهابية، والقبض على اثنين آخرين أول أمس بخنشلة، في حين سلم ارهابي آخر نفسه للسلطات العسكرية بتمنراست بالناحية العسكرية السادسة، كما مكنت العمليات منن استرجاع اسلحة ثقيلة وكميات معتبر من الذخيرة.

 

يواصل الجيش الوطني الشعبي جني ثمار التضييق الذي يمارسه على بقايا الجماعات الإرهابية وكذا المراقبة المستمرة لتحركاتهم، حيث أعلنت وزارة الدفاع الوطني أنه «في إطار مكافحة الإرهاب وخلال عملية استطلاع بمنطقة بوجلباني، بلدية بابار، ولاية خنشلة بالناحية العسكرية الخامسة، ألقت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، يوم 07 أكتوبر 2019، القبض على الإرهابيين «د. عبد المالك» و»ب. الهادي»، مضيفة أن العملية التي لاتزال متواصلة مكنت أيضا من توقيف عنصري دعم وحجز مواد ومعدات لصناعة القنابل التقليدية، بالإضافة إلى كمية كبيرة من المواد الغذائية وأغراض مختلفة»، كما أكد ذات المصدر، أنه في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل جهود قوات الجيش الوطني الشعبي، سلم إرهابي نفسه، 07 أكتوبر 2019، للسلطات العسكرية بتمنراست بالناحية العسكرية السادسة، ويتعلق الأمر بالمسمى «العربي لادمي سيد أحمد»، الذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 2008، إذ كان بحوزته مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف وثلاثة مخازن ذخيرة مملوءة، كما مكنت العملية التي شنتها قوات الجيش بجبل عمرونة ضواحي بلدية جمعة أولاد الشيخ ولاية عين الدفلى بالناحية العسكرية الأولى، من القضاء على إرهابيين واسترجاع أسلحة، حيث تم التعرف على هوية المسمى «حبل إبراهيم» المولود في 12 ماي 1964 بعزيز ولاية المدية، والمكنى «عبد الحفيظ أبو تمام» مسؤول مجموعة إرهابية، التحق بالجماعات الارهابية سنة 1994، كما تم التعرف على هوية المجرم الثاني، ويتعلق الأمر بالمسمى «زيتوني أحمد» المدعو «أبو عبيدة» المولود سنة 1974 باليوسفية، ولاية تيسمسيلت، والذي كان قد التحق بالجماعات الارهابية سنة 1996، كما مكنت العملية من استعادة مسدسين رشاشين من نوع كلاشنيكوف وكمية من الذخيرة، إذ تترجم النتائج المحققة قطع قوات الجيش الوطني الشعبي كل منابع التجنيد وطرق إمداد بقايا الجماعات الإرهابية الناشطة في الجزائر، من خلال منع كل محاولات الاتصال بين التنظيمات، حيث استطاعت قوات الجيش الوطني الشعبي ومنذ بداية السنة الجارية، إجهاض كل المخططات الإجرامية التي حاول من خلالها تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي، بإعادة نشاطه وكذا تجنيد جهاديين جدد في تنظيم «داعش» من خلال القضاء على بقايا تنظيم دروكدال ومخابئهم وكذا توقيف عناصر دعم هذه التنظيمات التي تعمل على توصيل المعلومات لمعاقل الجماعات الجهادية بقاعدة الجهاد في المغرب الإسلامي.

للإشارة فقد تمكنت وحدات الجيش الوطني الشعبي، خلال شهر سبتمبر المنصرم، من توقيف إرهابي والقضاء على آخر، فيما استسلم إرهابيان إثنان، وتم العثور على جثث 4 إرهابيين آخرين، واسترجاع 9 صواريخ «أرض-أرض BM621، وكذا توقيف 22 عنصر دعم للإرهاب في نفس الفترة.

أسامة سبع