شريط الاخبار
الجزائريون يطالبون الخضر بما بعد الـ»كان» الإعلان عن نتائج الماستر يوم 19 أكتوبر استثناء إحالة قانون المحروقات الجديد على اللجنة المختصة بالبرلمان كورابة يؤكد استلام خط الناحية الشرقية باتجاه مطار الجزائر نهاية 2023 حركة واسعة في سلك القضاء بداية الأسبوع المقبل «حمس» تهاجم حكومة بدوي بسبب قانون المحروقات وزيرة الصناعة تشدّد على تطوير المناولة بمصنع «رونو» صيغة الترقوي المدعم ستخفّف الضغط وتسليم المساكن آفـــــــــــــــاق 2021 محكمة سيدي امحمد تطعن بالنقض أمام المحكمة العليا في قضية «البوشي» «كناباست» تطالب بسحب مشروع قانون المحروقات «مساكن العاصمة للعاصميين فقط» مكتتبو «أل بي بي» يطالبون بقروض «حلال» لتسديد الأقساط المالية شنين يدعو للمشاركة الواسعة في رئاسيات 12 ديسمبر توقعات بنمو الاقتصاد الجزائري بـ2.6 بالمائة والبطالة عند 12.5 بالمائة شرفي يأمر بالتحقيق في بلاغات شراء التوقيعات لفائدة مترشحين للرئاسيات شرطي يبيد عائلته وشخصان يقتلان زوجتيهما بورقلة وأولاد فايت 55 مليار دولار عجز الحكومة في تمويل نشاطاتها خلال السنوات الثلاث المقبلة إفراج محتمل عن موقوفي الحراك خلال أيام توزيع أزيد من 50 ألف وحدة سكنية في صيغ مختلفة الطلبة يستعيدون حراكهم في المسيرة الـ34 بعد تعنيفهم الثلاثاء الماضي الإبراهيمي.. بن بيتور وآخرون يستعجلون السلطة لاتخاذ إجراءات تهدئة الإفراج عن مشروع البكالوريا المهنية نهاية نوفمبر الخضر في مهمة إثبات أحقية تسيد القارة السمراء تربص المحليين ينطلق وبلماضي سيكون حاضرا في المغرب نحو اعتماد آلية البيع والشراء بالبطاقة الذهبية آفاق 2020 مصرف «السلام» يوزّع أرباحا قياسية على الزبائن المودعين «انتهى عهد الوصاية وسندخل مرحلة جديدة من التاريخ» اقتناء آلة حفر عملاقة لاستكمال أشغال توسعة الخطوط يجب بناء العلاقات الجزائرية ـ التونسية وفق شراكة «رابح ـ رابح» وقفة احتجاجية لأساتذة الابتدائي في تيزي وزو الحكومة تعمّم استخدام الطاقة الشمسية في المدارس والمساجد نقابة الأطباء ترفض مشروع قانون المحروقات كورابة يؤكد استلام كل مشاريع رجال الأعمال المسجونين في آجالها عماري يؤكد تضمّن قانون المالية 2020 تحفيزات للاستثمار أحزاب السلطة سابقا تتنصل من قانون المحروقات الجديد مسيرات واحتجاجات في أسبوع «الغضب» بالعاصمة شنين يشيد بسلمية الحراك ويطمئن بضمان نزاهة الانتخابات أساتذة الابتدائي يشنّون إضرابا مفاجئا والوزارة تعتبره غير شرعي مؤشرات الضغط على سوق النفط ترهن تعافي البرنت فوق 60 دولارا 115 اتفاقيـــة بيـــــن الجزائـــــر وتونــــــــــس تنتظـــــر الإفـــــــراج

معطيات الموقوفين مكنت من نصب كمائن واتخاذ إجراءات استباقية

الجيش أوقف 22 عنصر دعم وحيّد 05 إرهابيين منذ بداية أكتوبر


  09 أكتوبر 2019 - 19:26   قرئ 474 مرة   0 تعليق   الحدث
الجيش أوقف 22 عنصر دعم وحيّد 05 إرهابيين منذ بداية أكتوبر

مكنت الحرب التي أطلقتها مصالح الأمن ضد بقايا الجماعات الإرهابية وشبكات الدعم والإسناد المكلفة بجمع الأموال والمؤونة والأدوية وتجنيد عناصر جديدة عبر مختلف ولايات الوطن وكذا استسلام العشرات منهم، من تحييد العشرات من الإرهابيين والحصول على خرائط ومعلومات حول أماكن تمركز بقايا الإرهابيين وأماكن زرع الألغام المضادة للأشخاص وأماكن إخفاء الأسلحة ما ساهم في تحقيق نتائج كبيرة حققتها مختلف المفارز، حيث كشفت وزارة الدفاع الوطني عن إيقاف 22 عنصر دعم خلال الشهر الجاري بنفس المناطق التي حيدت فيها 05 إرهابيين خلال ذات الفترة.

تكشف الحصيلة الأمنية التي حققها عناصر الجيش الوطني الشعبي منذ بداية الشهر الجاري والتي مكنت من تحييد 05 إرهابيين وإيقاف 22 عنصر دعم عن مدى تضييق مفارزه عبر الوطن للخناق على خلايا الدعم والاسناد والقضاء على بقايا المجموعات الإرهابية ودك معاقلها التقليدية، وكذا إجهاض محاولات تدعيمهم بالأموال والمؤونة، حيث تكنت مصالح الجيش من خلال تفعيل مختلف الجانب الاستعملاماتي في المدن والأحياء لتوقيف عناصر الدعم، وترجمت الإجراءات المتخذة في إطار مضاعفة الخناق والحصار المفروض على الإرهابيين بالجبال والمدن، إلى تفكيك عشرات هذه الشبكات وتوقيف عناصرها الذين بدورهم زودوا مصالح الجيش بمختلف مخططات الجماعات الإرهابية وحيز تحركاتها وكذا مخابئها، حيث أكد بيان لوزارة الدفاع الوطني أنه «في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل استغلال المعلومات، أوقفت مفرزة مشتركة للجيش الوطني الشعبي، يوم 08 أكتوبر 2019، عشرة  عناصر دعم للجماعات الإرهابية بخنشلة بالناحية العسكرية الخامسة» وهي المنطقة التي تم قفيها إيقاف شخصين أمس.

 كما مكنت هذه النتائج رغم التنبؤات والتحذيرات من سعي بقايا الجماعات الإرهابية القيام بهجمات استعراضية ضد منشآت ومواقع وطنية وأجنبية حساسة، إلا أن مختلف وحدات الجيش تمكنت من فرض حصار رهيب على خلايا الدعم والاسناد والكتائب الإرهابية، ونجحت الناحية العسكرية الأولى والخامسة التي سجلت بها أثقل حصيلة، في تحقيق نتائج مهمة بولايات الوسط والشرق، كما نجحت عناصر الجيش المرابطة على الحدود في الحد من خطر الإرهاب القادم من مالي وليبيا، مع انتشار عناصر «داعش» بصحراء ليبيا الشاسعة والمفتوحة وإمكانية اقترابهم من الحدود لاختراقها، وحجز ترسانة من الأسلحة.

أسامة سبع