شريط الاخبار
التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق الحكومة تكيّف مخطط «ما بعد الحجر» استعدادا لعودة الحياة الطبيعية نقابة ممارسي الصحة تطالب بتوسيع المنحة والعطل الاستثنائية توسيع تدابير منع انتشار عدوى كورونا خلال عيد الفطر قرابة 15 ألف وحدة سكنية جاهزة ستوزّع بعد رفع الحجر الصحي مصالح الأمن تسجّل أدنى مستويات الجريمة خلال رمضان جراد يشدد على مواكبة المدرسة والجامعة للتكنولوجيات الحديثة وزارة التربية تأمر المدراء بالشروع في إنجاز أعمال نهاية السنة تغييرات في «أل أم دي».. تخصصات جديدة وفتح القطب الجامعي سيدي عبد الله محرز وبن طالب يعودان إلى التدريبات مواطنون متذمرون من تذبذب أسعار الخضر بسوق بئر خادم قائمة المهن الشاقة قيد الدراسة ولا عودة لنظام التقاعد النسبي تعقيم المساجد لا يعني إعادة فتحها بعد عيد الفطر طباعة الأموال ضاعفت الدين العمومي بـ43,47 بالمائة ليبلغ500 ألف مليار 7 آلاف مليار سنتيم لمواجهة كورونا منها 2000 مليار للمتضررين من الوباء الداخلية تشرع في تحضير الدخول المدرسي وتعيد فتح ملف السكن خلية أزمة تدرس كيفيات إعادة الجزائريين العالقين في الخارج بسبب «كورونا» شيتور يثني على تجنّد الطلبة خلال الأزمة الصحية وزارة الصحة تؤكد شفافية معطيات المنصة الرقمية لإحصاء كورونا «أسنتيو» تراسل تبون لإلغاء «البيام» واحتساب معدل الفصلين «تدفق» على المحلات التجارية في الأسبوع الأخير من رمضان الفاف تؤكد أن لجنة مستقلة ستحقق في فضيحة التسجيل الصوتي تمديد التدابير الجبائية الموجّهة للمؤسسات المتضررة 19 وفاة في صفوف الطواقم الطبية وشبه الطبية بسبب كورونا نقابة القضاة تدعو لعدم استئناف الجلسات والالتزام بوقف العمل القضائي عودة ارتفاع أسعار الخضر واللحوم في الأسبوع الأخير من رمضان إعداد بروتوكول صحي للفنادق ووكالات الأسفار لـ»ما بعد كورونا» وزير الصحة ينهي مهام مدير مستشفى رأس الوادي ببرج بوعريريج

زرواطي تمثل الجزائر في أشغال قمة كوب 25 حول المناخ بإسبانيا


  02 ديسمبر 2019 - 22:45   قرئ 338 مرة   0 تعليق   الحدث
زرواطي تمثل الجزائر في أشغال قمة كوب 25 حول المناخ بإسبانيا

تشارك وزيرة البيئة والطاقات المتجددة فاطمة الزهراء زرواطي بداية من اليوم الاثنين بالعاصمة الإسبانية مدريد في أشغال مؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة حول التغيرات المناخية (كوب 25) ممثلة للجزائر حسبما أفاد به بيان للوزارة.

وتشارك زرواطي في هذا الحدث البيئي العالمي الذي سيعقد من 2 الى 13 ديسمبر الجاري تحت شعار " وقت العمل Time for action " الى جانب ممثلي 196دولة ممن وقعوا على اتفاق باريس للمناخ، حيث من المنتظر بحث و تدارس سبل دعم وتعزيز العمل الجماعي العالمي من أجل حماية كوكب الأرض من خلال المبادرات العملية للحد من الانبعاثات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري.

و ستركز المداخلات المرتقبة خلال اشغال هذه القمة العالمية حول حث الدول الممضية على اتفاقية باريس خلال طبعة كوب 24 التي عقدت ببولندا أواخر العام الماضي إلى مواصلة العمل لتحقيق أهداف برنامج الأمم المتحدة للتغير المناخي و ايضا للتأكيد على التزامات الجميع من أجل تقليص انبعاثات الغازات المتسببة في الاحتباس الحراري.

و من المنتظر أن تعرض الوزيرة خلال هذا المؤتمر مساعي الجزائر وجهودها في الحد من التغيرات المناخية و مخلفاتها السلبية.

ويشارك في هذا الحدث العالمي، حوالي 25 ألف شخص من بينهم كبار المسؤولين والخبراء والمختصين وأرباب المقاولات وممثلي الهيئات والمؤسسات الدولية والمنظمات غير الحكومية من جميع أنحاء العالم، حيث سيتم تنظيم فضاءين متجاورين تم تصميمها لاحتضان أشغال هذه القمة - أحدهما سيخصص للاجتماعات الرسمية

والمفاوضات بين الدول والوفود المشاركة، والآخر تم إعداده لعقد بعض الأنشطة الموازية، مثل تقديم التقارير العلمية أو عروض ومداخلات ممثلي المنظمات غير الحكومية.

ومن المقرر أن تقوم قمة المناخ (كوب 25) بتعبئة قرابة خمسين قائدا من رؤساء الدول والحكومات ورؤساء مؤسسات الاتحاد الأوروبي وكبار ممثلي المؤسسات الدولية مثل منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية والبنك الدولي للتنمية، من أجل بحث ومناقشة مختلف التصورات والسبل والآليات الكفيلة بمواجهة تحديات التغيرات المناخية .