شريط الاخبار
بيع قسيمة السيارات من 1 إلى 31 مارس تكتل اقتصادي جديد ولجنة وطنية للإنشاء والمتابعة والتطوير رزيق يهدد بشطب التجار غير المسجلين في السجل التجاري الإلكتروني الحكومة تؤكد عزمها على حماية القدرة الشرائية للمواطنين النطق بالحكم في حكم رياض بمحكمة المدية اليوم أطراف معادية لا يعجبها شروع الجزائر في مسار بناء الجمهورية استئناف عملية الترحيل في مرحلتها الـ25 قبل شهر رمضان صيغة سكنية جديدة بمليون وحدة لسكان الهضاب والجنوب حرب بيانات في «الأرندي» وصديق شهاب يتهم ميهوبي بـ»جمع شتات العصابة» إعادة محاكمة سلال وأويحيى في ملف تركيب السيارات اليوم الملف الثاني لـ»البوشي» أمام القضاء اليوم لويزة حنون تترأس اجتماعا لمكتب حزب العمال النخبة تسترجع مكانتها بعد 20 سنة من تغييب الجامعيين وزير المؤسسات الناشئة يجتمع بمديري تطبيقات النقل تبون يؤكد التوافق الجزائري - القطري حول مختلف القضايا بلحيمر يكشف عن إعادة تمويل صندوق دعم تكوين الصحافيين شنڤريحة يبحث مع مسؤولين إماراتيين تطوير العلاقات البينية إيداع «بروتوكول» بوتفليقة ورجل الأعمال متيجي ونجله رهن الحبس المؤقت النطق بالحكم على الإعلامي والسياسي فضيل بومالة يوم الفاتح مارس جراد يشدد على استغلال الموارد لضمان الأمن الطاقوي للجزائر قانون أساسي خاص بالجامعة لتكريس استقلالية العمل البيداغوجي تبون يرافع لبناء جمهورية جديدة قوية بلا فساد ولا كراهية التحضير لغربلة الاتفاقيات التجارية بين الجزائر وشركائها ارتفاع تكلفة الحج لموسم 2020 وعزوزة يقدّرها بـ60 مليون سنتيم محاكمة كريم طابو وسفيان مراكشي يومي 4 و15 مارس نقابات التربية تشلّ القطاع طيلة هذا الأسبوع جراد يؤكد تمسّك الجزائر بسيادتها الاقتصادية في قطاع الطاقة توقيف فتاة حاولت تحويل 100 ألف أورو إلى دبي عبر مطار الجزائر المدير السابق لديوان الحبوب تحت الرقابة القضائية إيداع رجل الأعمال حسين متيجي وابنه الحبس المؤقت إيداع مدير التشريفات السابق بالرئاسة الحبس المؤقت وزارة التجارة تستقبل وفدا من خبراء صندوق النقد الدولي التسجيل في البكالوريا المهنية في سبتمبر بالولايات النموذجية مسؤول «الباترونا» يؤكد أن الوضع الاقتصادي لا يتحمل أي إخفاق جديد بولنوار يتوقع ارتفاع أسعار اللحوم البيضاء خلال رمضان وزارة الصحة تطلق حملة خاصة بالتخطيط العائلي والإنجاب توزيع 4500 مسكن «عدل2» ببوعينان في السداسي الثاني من 2020 حكومة «الوفاق» تقترح استضافة قاعدة عسكرية في ليبيا! نقابة الأسلاك المشتركة لقطاع التربية ترد على بيان الوصاية تبون ينهي مهام مفتشين بوزارة العدل والأمين العام للمحكمة العليا

الدفاع رافع لتبرئة موكليهم في غياب طرطاق خلال اليوم الثاني من المحاكمة

النائب العام يلتمس 20 سنة سجنا نافذا ضد السعيد بوتفليقة.. توفيق.. طرطاق وحنون


  10 فيفري 2020 - 18:38   قرئ 330 مرة   0 تعليق   الحدث
النائب العام يلتمس 20 سنة سجنا نافذا ضد السعيد بوتفليقة.. توفيق.. طرطاق وحنون

 التمس النائب العام العسكري عقوبة 20 سنة سجنا نافذا أو الإبقاء على الحكم السابق القاضي بـ 15 سنة سجنا نافذا ضد مستشار وشقيق رئيس الجمهورية السابق السعيد بوتفليقة، والقائد الأسبق لجهاز المخابرات محمد مدين المدعو «توفيق»، ومنسق الأجهزة الأمنية في رئاسة الجمهورية سابقا عثمان طرطاق، والأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون، في قضية التآمر ضد سلطة الدولة والجيش. 

استأنفت المحكمة العسكرية بالبليدة أمس، محاكمة مستشار وشقيق رئيس الجمهورية السابق السعيد بوتفليقة، والقائد الأسبق لجهاز المخابرات محمد مدين المدعو «توفيق»، ومنسق الأجهزة الأمنية في رئاسة الجمهورية سابقا عثمان طرطاق الذي رفض المثول لليوم الثاني على التوالي، والأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون، حيث التمس النائب العام العسكري عقوبة 20 سنة سجنا نافذا أو الإبقاء على الحكم السابق القاضي بـ 15 سنة سجنا نافذا. ورافع دفاع المتهمين في حدود الساعة الثانية بعد الزوال، مطالبين بتبرئة موكليهم من التهم الموجهة إليهم، حيث شهد اليوم الأول من المحاكمة حضور الأمين العام الأسبق للرئاسة حبة العقبي، ومستشار الرئيس السابق محمد علي بوغازي، بالإضافة إلى رئيس المجلس الدستوري سابقا الطيب بلعيز وكذا شقيق الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة ناصر، كشهود، إذ أكد المحامي خالد بورايو أن كل المتهمين حضروا جلسة محاكمة رموز النظام السابق، إلا البشير طرطاق، مضيفا أن الجنرال توفيق صرح خلال الاستماع له بأنه أول من قاد حملة ضد الفساد، مشيرا إلى أن المحكمة استمعت في الصباح إلى محمد مدين المدعو الجنرال توفيق، في حين برمجت الاستماع إلى كل من لويزة حنون والسعيد بوتفليقة.

وأدانت المحكمة العسكرية بتاريخ 25 سبتمبر 2019، المتهمين الأربعة، بعقوبة خمس عشرة سنة سجنا، بعد متابعتهم «من أجل أفعال تم ارتكابها داخل بناية عسكرية تحمل طبقا للقانون وصف جناية التآمر من أجل المساس بسلطة الجيش والتآمر ضد سلطة الدولة، وهي الأفعال المنصوص والمعاقب عليها على التوالي بالمادة 284 من قانون القضاء العسكري والمادتين 77 و78 من قانون العقوبات»، حسبما ذكره بيان المحكمة العسكرية وقتها.

 أسامة سبع