شريط الاخبار
تسهيلات جمركية وبنكية استثنائية لاستيراد المواد الأولية الضرورية ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع العمومي بـ7.2 بالمائة خلال 2019 طوابير طويلة في محطات الوقود بسبب إشاعات غلقها الجزائر تستورد 250 ألف طن من القمح «نستبعد فرضية السنة البيضاء في حال التقيّد بالأرضية الرقمية» مساعدات تضامنية «مهينة» تضرب كرامة المواطن بعرض الحائط تأجيل الامتحانات الوطنية لنهاية التكوين لتفادي انتشار كورونا ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 58 وتسجيل 847 إصابة مؤكدة تمديد غلق المدارس والجامعات ومراكز التكوين المهني إلى إشعار آخر 15 سنة سجنا نافذا للهامل و10 سنوات سجنا لنجله أميار عفو رئاسي عن 5073 محبوس وإجراءات خاصة لمن تجاوزت أعمارهم 60 سنة الشروع رسميا في إجراء تحاليل كورونا بجامعة مولود معمري الكشف عن نتائج العلاج بدواء «الكلوروكين» اليوم السفارة الصينية بالجزائر تهاجم «فراس 24» وتؤكد قوة العلاقات بين البلدين تبون يطمئن الجزائريين ويؤكد الجاهزية لمواجهة تبعــــــــــــــــــــــــــــــــات كورونا وزارة الفلاحة تأمر ديوان التغذية بامتصاص فائض اللحوم البيضاء دواء «كلوروكين» أعطى نتائج مرضية على المصابين بكورونا خسائر الدول النامية قد تتجاوز 220 مليار دولار بسبب كورونا الطاسيلي توقف رحلاتها والجوية الجزائرية تُبقي على نقل البضائع «كناص» يقرّ تسهيلات خدماتية لتشجيع المواطنين على المكوث بالبيوت بريد الجزائر يزوّد التجار بأجهزة الدفع الإلكتروني مجانا انخفاض حوادث المرور بنسبة 30 بالمائة في ظرف أسبوعين وزارة التعليم العالي تنفي فرضية السنة البيضاء وتؤكد جاهزية الأرضية الرقمية منع تنقل المركبات والشاحنات بالبليدة والحجز للمخالفين ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 44 وتسجيل 716 إصابــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة مؤكدة الجيش يجهّز مستشفى ميدانيا لاحتضان المصابين بكورونا في حال تفشي الوباء تفشي كورونا يكبح قوارب الهجرة من سواحل الوطن نحو أوروبا ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 30 ببجاية والي البليدة يؤكد غلق محطات البنزين للحد من الحركة والتنقل النطق بالأحكام في ملف الثراء الفاحش لعائلة الهامل اليوم تأجيل إيداع ملفات الحركات التنقلية بقطاع التربية بسبب كورونا وزارة العدل تمدد وقف العمل القضائي إلى 15 أفريل بسبب«كورونا» «كوطة» إضافية للمطاحن التي تسارع إلى توفير السميد وزارة الداخلية تنفي وفاة والي معسكر المصاب بفيروس كورونا مخابر «بيكر» تضاعف إنتاج دواء «أزيتروميسين» «فاو» تحذّر العالم من أزمة غذاء وارتفاع حاد في الأسعار كورونا ترفع أسعار الخضر والفواكه في مستغانم أسعار النفط تتهاوى لأدنى مستوى لها منذ 18 سنة جـــــراد يبعـــــث برسائـــــل تطميـــــن خـــــلال زيارتــــــه إلــــــى ولايــــــة البليــــــدة إطلاق أرضية رقمية لطلبة جامعة هواري بومدين

بعد أيام من إعلان وزير المجاهدين وقف المفاوضات لعدم جدية الفرنسيين

رئيس الجمهورية يتعهد باسترجاع ملفات الذاكرة ورفات شهداء الثورة


  18 فيفري 2020 - 19:19   قرئ 565 مرة   0 تعليق   الحدث
رئيس الجمهورية يتعهد باسترجاع ملفات الذاكرة ورفات شهداء الثورة

التعديل الدستوري سيشكل أولى لبنات وأسس الجزائر الجديدة

 أعاد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، بعث ملف الذاكرة واسترجاع أرشيف الثورة ورفات الشهداء بعد أيام من اعلان وزير المجاهدين وذوي الحقوق الطيب زيتوني عن وقف المفاوضات مع الطرف الفرنسي بخصوص ملف الذاكرة بسبب عدم جديته، حيث وعد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، بمحاسبة المستعمر السابق واسترجاع ذاكرة ورفات الشهداء الجزائريين، مضيفا أن التعديل الدستوري سيشكل أولى لبنات وأسس الجزائر الجديدة التي تتطلع إلى التقدم والعصرنة متشبثة بتاريخها وأصالتها.

قال تبون في منشور له بصفحته الرسمية على الفايسبوك، بمناسبة اليوم الوطني للشهيد «في هذا اليوم المبجل والممجد لشهداء الجزائر الأبرار، أجدد عهدي ووفائي لرسالتهم، ووعدي لهم باسترجاع ذاكرتنا ورفات شهدائنا من المستعمر السابق، شهداء الثورات الشعبية التي مهدت لثورة نوفمبر المظفرة والمنتصرة»، داعيا الجزائريين للوقوف سدا منيعا ضد كل محاولات الاستهداف المتكررة بمناورات خارجية وداخلية متعددة، وقال تبون في رسالة بمناسبة يوم الشهيد قرأها نيابة عنه وزير المجاهدين وذوي الحقوق، أن الشهداء تصدوا لمحاولات التنصير والتمسيح وفرنسة اللسان والمكان، مضيفا «لنقف اليوم سدا منيعا ضد كل محاولات الاستهداف المتكررة بمناورات خارجية وداخلية متعددة حتى نكون في مستوى ثقة الشهداء».

وفي سياق متصل، قال رئيس الجمهورية، إن التعديل الدستوري الذي بدأ بتنصيب لجنة خبراء لصياغته سيشكل أولى لبنات وأسس الجزائر الجديدة المتطلعة بلهفة للتقدم والعصرنة، والمتشبثة بقوة بتاريخها وأصالتها مشددا على «أنها لن تسمح أبدا بالإساءة لشهدائها أو التمثيل بهم. وتأتي تصريحات تبون بعد أيام من اعلان وزير المجاهدين، الطيب زيتوني، أن الجزائر قد أوقفت المفاوضات مع الطرف الفرنسي بخصوص ملف الذاكرة، والذي يشمل أربعة ملفات من بينها استرجاع جماجم الشهداء، وأكد الوزير زيتوني، أن قرار وقف المفاوضات جاء بعد أن لمست الجزائر عدم جدية من الطرف الفرنسي، مبرزا أن اللجان المنصبة لهذا الغرض توقفت عن العمل إلى غاية وجود تفاعل إيجابي من باريس، رغم تأكيد الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بعد اللقاء الذي جمعه بالرئيس الجزائري، على هامش مؤتمر برلين حول ليبيا، وكذا الزيارة التي قام بها، الثلاثاء السابق، وزير الخارجية الفرنسي، جون إيف لودريان عن قناعته بضرورة إعادة النظر في ملف الذاكرة مع الجزائر، وأوضح في مقابلة أجراها مع «لوفيغارو» الفرنسية، أنه مقتنع، بأن هذا الملف سيضع حدا لصراع الذاكرة بين الجزائر وفرنسا، رغم صعوبة الأمر بالنسبة لهذه الأخيرة.

أسامة سبع